Friday, July 27, 2007

للحاقدين من قراء هذه المدونة

بعد احتفالى الشخصى بصباغة البنطلون

الزيتى باللون الزيتى

و شرائى اجندة جديدة لكتابة ملحوظاتى

عن العمل و الفنيين

و استلام القمصان من المكوجى

تراقص جراهام بل فى يدى

ازيك يا كوكو .... ينفع نتقابل انهاردة

للحاقدين على علاقاتى النسائية الناجحة من قراء المدونة

كوكو هو اسم التدليل الخاص بى

كانت الفتاة التى تعرفت عليها فى مكتبة ديوان

تعارفنا بسبب الماغوط

كانت تبحث عن كتاب سأخون وطنى

و كنت انا من حصلت على نسخته الاخيرة

.................

الجو حار خانق

اهرب من الاشعة فوق البنفسجية

العرق لزج ينساب من جانب رأسى

يرسم خط من الملح بعد جفافه

اهرش بيدى و امسح جبينى بالمنديل

تصنع المنقبات معجزة على اى مقياس بتحملهم

الحر و هن مرتديات تلكم الملابس

المكان : امام مكتبة ديوان

انتظرها فى الداخل لكسر الرطوبة و الحرارة

يتصل بى صديقى

انت فين ؟

فى ديوان مستنى واحدة صديقة

كويس حعدى عليك .... ناخدها و نقابل خطيبتى

............

الثقافة .... كنز لا يفنى

الماغوط السبب فى لقائى مع تلك القطة

المصرية الاصيلة  المثقفة ذات ابعاد

ايديولوجية عميقة و توجهات و انتمائات

انسانية حميمة و رؤى و مواقف ثابتة و و اضحة

تعرف كيف تخلب لبك و تأسر خيالك

و تلح عليك فى احلامك

منتظرها فى سيارة صديقى المكيفة

للحاقدين من قراء هذه المدونة ... ليس عندى سيارة

اراها تاتى من بعيد .... تحمل حقيبتها

و فى يدها مجموعة جرائد

فقد عرفتها على عم عطية

.....................

نذهب الى احدى تلك المطاعم الشهيرة

ندخل من الباب الرئيسى

تلفحنا برودة التكييف

ينبغى لنا فى هذا الجو القاتل

ان نسجد شكرا لمستر كاريير و اخوانه

فى البرودة يونيون اير و ترين و كرافت

و كافة احهزة تعمل على تبريد هذا الجو المشئوم

خطيبة صديقى تنتظرنا فى الركن المفضل

اسفل التكييف

بعد طقوس مقدمات اللقاءات

تصبح الجلسة اكثر حميمية

اخرج اللاب توب من حقيبتى

للحاقدين من قراء المدونة .... اللاب توب

سلمتنى اياه الشركة التى اعمل بها

يعنى عهدة .... ماضي عليها

تجرنا الاحاديث الى موضوع الساعة

الحر و الاشعة البنفسجية

و تحذير الحكومة للشعب بعدم التعرض

للشمس فترة طويلة خوفا على صحة المواطن

تحذير غريب من حكومة لا تخشى على شعبها

ظل الحديث قائم حتى و نحن ناكل

كانت ليلة ظريفة

و انا فى السيارة بجوارها تميل على

انبسطت انهاردة جدا

جدا .... انا مكنتش فاكر انه حيحصل كيمياء بيننا

بالسرعة دى

و انا كمان صدقنى حاسة انى سعيدة قوى

.............

لم يكن هذا لقاءنا الاول

بل الثالث

انا و صديقى فى السيارة

اشعل سيجارتى و اتوجه اليه بالكلام

ايه رأيك

ظريفة جدا ... و بعدين مجنونة زى حالاتك

بتاعة قراية و كتب و جرايد و يسار و يمين

يعنى اخد الخطوة .... اياها .....

متترددش ... ربنا يوفقك .... و يسعدك

و يتمملك على خير

............

لم تكن سعادتى تكتمل

الا بعد ان سمعت صوتها قبل نومى

تكلمنا و انا اضع المحمول على اذنى

لساعات و ساعات و ساعات   

............

للحاقدين من قراء المدونة

هى التى اتصلت بى

حتى لا يظن البعض انى املك خط مفتوح

..........

الايام الجميلة تستحق ان

تتحول الى ذكريات فلا يبقى فى ذاكرتك

الا ما اسعدك

قد ابدو ساذجا او ملهوفا

و لكن دقات قلبى هى التى تتكلم

.............

اردت ان اشارككم بهذه اللحظات

و خاصة الحاقدين من قراء المدونة

فهم اشد احتياجا و اتعس حالا

و فى نهم الى تلك الجرعات من الحب

التى بدات فى الظهور على

انعم بسعادة لا مثيل لها

شكرا لك يا قلبى الصغير و لقدرى الكبير

يا من انعمت على بنعمتك  فى صورة فتاة

انثى ....... ليكتمل نصفى الاخر

..........

..

..

..

..

..

..

..

..

..

..

..

..

..

..

..

لم اقابلها من ذلك الوقت منذ اكثر من اسبوع

لظروف عملى و عملها

..........

لا اعلم ماذا حدث

........

و لكنها الحقيقة

..............

للحاقدين من قراء المدونة

..............

بنت الكلب خدت كتاب الماغوط منى

و ادى وش الضيف

...........

ضربت على كتاب بسبعين جنيه

........

للحاقدين من قراء هذه المدونة

ايوة انا الى دفعتهم من جيبى

و علشان تستريحوا

اهى ضربت على الكتاب

...............

كله بسبب الحاقدين من قراء هذه المدونة

عمالين تقروا على من اول التدوينة

الله يسامحكم

كانت اخر نسخة من الكتاب

و مش حيجيبوا تانى

راح الكتاب يا ولدى

راح الكتاب

 

 

 

Blogged with Flock

9 comments:

nourita said...

:)
call her!

zenzana said...

هههههههههههههههه
انا محقدتش عليك يا خويا ولا حاجة
مع اني ولا عندي عربية
ولا لاب توب
ولا خط مفتوح

بس محدش ختم علي قفايا وسك علي كتبي

دا انا كنت اشرده
اه دا انا فتوة عماد الدين وامبابة كمان
قال تضرب علي كتاب بسبعين جنيه
تستاهل مش انت اللي نازل حب فيها من اول التدوينة؟
وقال بتاعة كتب وشمال ويمين
ادي اللي واخدينه م المثقفين

بس بيني وبينك بما ان في كيميا من تالت لقاء ودا مش سهل يحصل دلوقتي
اتصل بها
يمكن نحسك يفك
اقصد ترجع لك الكتاب
دول سبعين جنيه برده يا كوكو

نياهاااا

bluestone said...

انت وقعت يا كوكو؟ :)))
شربت طقم الحنية المثقفة زي الشاطر .. برضه برافو ..
معلش ليس منكم إلا واردها ..

انا لو منك .. اشردلها لحد ما آخد الكتاب .. كتاب مش هيجي منه تاني وكمان دافع تمنه 70 جنيه .. يبقى لازم تزن على الكتاب لحد ما تاخده ..

وبعدين بعيد عن الحاقدين انت تستاهل برضه ..

ما هو ما ينفعش يا كوكو .. تعمل كوكو ببلاش :)

Mirage said...

آدى آخرة الكيمياء

ماكنت قضيتها جغرافيا احسن
كان ايه اللى هيحصل يعنى

:)

وبعدين المشكلة فى ال70 جنيه

المشكلة فى انها آخر نسخة من الكتاب

اتصل بيها واعرف عنوانها وروح سيحلها تحت البيت

ياميريت ياللى مش بتقولى لأااااااااااااا

ياللى امك مابتقولش لأااااااااااا

دانتى حتة مضرة بالصحة

yasser said...
This comment has been removed by the author.
Alexandrian far away said...

عزيزي كوكو
يا لهوي
حلوه كوكو دي
هاهاهاهاهاهاهاها
يا استاذ يا مثقف هو ما حدش قال لك أنه أهم تلات قواعد في موسوعة ( أن تكون مثقفا) هي:
1- لا تعير كتابا لمثقفة
2- لا تعير كتابا لمثقفةأبدا
3- لا تعير كتابا لمثقفة على الأطلاق
معلش يا عبس
ما حدش بيتعلم بالساهل
بشرفى أدور لك ع الكتاب هنا وأبعته لك
ولا تزعل نفسك
الأنسان هو من يشترى الكتب لكن الكتب لا تشترى أنسان

Anonymous said...

Hello KOKO,
dont wory ur Book is with me near my Bed.
Nagdi

محجوب عبد الدايم said...

إخصصصصصص

و انا اللي كنت فرحان و هاباركلك

معلش يا عبس... تعيش و تاخد غيرها... و احلى منها كمان... علشان تكتبلنا تاني.. آه

BackBone said...

ينهاااااااااار

ضربت علي الكلتاب

بس كان لازم تاخد بالك

مش كنت بتقول بتاعت شمال و يمين

هيهئ, اهي اخدتك واحده شمال يمين و نيمتك عالنجيله يا أكسلانس

;)