Wednesday, December 30, 2009

تاريخ

بعدما نال محمد علي تأييد العلماء و الاهالي , قرر خورشيد باشا من اللجوء لحيله جديده لطرد محمد على من مصر و هي الاتفاق مع الباب العالي لارسال محمد علي والي علي جده بشبه الجزيره العربيه و فرض ضرائب جديده مبالغ فيها , الا ان الاهالي رفضوا رحيله و ايدوه في بقائه . و بقيادة عمر مكرم و بمعاونة العلماء و الاهالي تقدموا بمطالبهم الي خورشيد باشا و التي كانت تتضمن ان يبعد القوات العثمانيه عن القاهره و ان يعيد فتح المواصلات بين القاهره و الوجه القبلي و التعهد بعدم فرض ضرائب جديده و هو ما كان مستحيل ان يوافق عليه خورشيد باشا . لذا قرر العلماء اعطاء خورشيد باشا مهله 24 ساعه للرد علي المطالب الا ان خورشيد باشا رفض المطالب فذهب العلماء الي دار محمد علي ليخاطبه عمر مكرم بقوله " اننا نريدك واليا علينا بشروطنا لما نتوسمه فيك من العداله و الخير" الا ان محمد علي اعرض عن قبول هذا المنصب حتي لا يقال انه سعي اليه الا ان العلماء قاموا باختياره .
و في 13 مايو عام 1805م , عزل خورشيد باشا و هنا رفض هذا القرار وقال قولته الشهيره " لقد ولاني السلطان فكيف يعزلني الفلاحون" و هنا تحتمت المواجهه بين محمد علي و الاهالي و العلماء و الالبان بالاضافه لتحالف الدلاة معه بينما خورشيد باشا كان متحصنا ً بالقلعه اما السلطان العثماني سليم الثالث فكان يراقب الموقف ليعين من ترجح كفته و بعد تأكده من رجاح كفة محمد علي قرر اصدار فرمان توليه ولاية مصر في 9 يوليو 1805م قائلا ً فيه "رضي بذلك العلماء و الرعية " فأصبح بذلك الحاكم الشرعي الا ان خورشيد باشا رفض مغادرة القلعه رافضا امر السلطان الي ان وصل صلاح اغا مندوب السلطان مصدرا تعليماته بالتسليم و هنا ادرك خورشيد ان محمد علي انتصر و خاف ان يعتبر متمردا علي الدوله العثمانيه فاضطر مرغما علي علي الخروج من القلعه في 6 اغسطس 1805م في يوم يؤكد انتصار ارادة الشعب المصري و ذكاء محمد علي.

---
جزء من منهج تاريخ : الصف الثالث الأعدادى , الترم الأول .. باب : محمد على و بناء مصر الحديثة !!! . شكراً وزارة التربية و التعليم




Sunday, December 27, 2009

ملفات 2009


الملف الأول : ياريتنى كنت معاهم
فى مثل فرنساوى بيقول :
Petit a petit, L'oiseau fait son nid
أى : واحدة واحدة يبنى العصفور عشه
انا أؤمن بأن الأشياء الصغيرة تحدث فارقاً كبيراً .. و أعتقد ان تدويناتى تسير فى هذا الخط المباشر . فانا لا أفضل الثورات و الحبشتكنات و المظاهرات و الأصوات العالية و التحاليل الأنطولوجية او الكلام الكبير .. و أدعو دائماً أن تبدأ بنفسك
كنت انت التغير الذى تريد ان تراه فى الأخرين
لذا فانا أعتقد أن أعظم حملة أنجبتها قريحة المدونين و أفضل حدث تدوينى منذ بدأ التدوين حتى الأن
هى الحملة التى بدئها مجموعة من المدونين المستقلين و هى حملة "
خلى عندك صوت " . فلا هى حملة صارخة او دعوة للمعارضة او مظاهرات او ثورة حمراء كاسحة .. هى مجرد دعوة لكى يكون لك بطاقة إنتخابية .. لا هى دعم لحزب معارض او لمرشح مستقل او أنتى- حزب وطنى او حملة تجبرك على موقف سياسى ما او حملة مراوغة لتأثر على أختياراتك.. هى مجرد حملة ليكون لك بطاقة إنتخابية و بعدها انت حر التصرف أفعل ما تشاء .. حملة تدفعك الى الحرية و ليس الأجبار
شكراً لمنظمى الحملة مرتين .. مرة لأنها حملة بسيطة مليئة بالحرية دونما دفع الى أختيار ما و الشكر الثانى لأن الأمضاء جاء " مدونين مستقلين " .. الحمد لله إن فى مدونين مقتنعين بأن التدوين حركة استقلالية فردية .. محدش قال منهم أن بيعبر عن جموع المدونين او هو المتحدث الرسمى بأسم المدونين المصريين او .. أو .. أى من الهبل اللى سمعناه فى الفترات الماضية .
شكراً بجد .. و من كل قلبى
و بقولكم بدون كسوف او إحراج " يا ريتنى كنت معاكم "
شكراً لكم ،
شريف عبد العزيز
هانى جورج
غادة عبد العال
ماريان ناجى
عمرو سلامة
إيناس لطفى

الملف الثانى :
حارة النصارى
كل ما اتمناه من هذا الكتاب هو أن يكون نواة لكاتب مسيحى أى كاتب مهموم بالوطن و مرجعيته الفكرية مسيحية . فانا حتى الأن لا أرى كاتب فى مصر مرجعيته مسيحية , كل الكتاب المحسوبين مسيحيين هم كُتاب " مسيحييو الديانة " و ليس كُتاب مسيحيون . فالديانة ليست مرجعية للكتابة و الا كان محمود السعدنى كاتب إسلامى و لأصبح محمد حسنين هيكل مفكر إسلامى و أحمد رجب سياسى إسلامى لمجرد انهم مسلمى الديانة !!! ..
بالتوفيق و فى الأنتظار ..

الملف الثالث : انا البرادعى يا رشدى
لماذا يرشح البرادعة نفسه ؟ سؤال مازلت أفكر فيه , و لا اجد له إجابة لسبب : أين التغيير ؟
ذهبت لأستخراج توكيل قضائى , فكان على ان اختم الورق و اسجله فى دفتر لأخذ رقم التوكيل . فذهبت الى السيدة التى تقوم بهذه المهمة , كانت تشتكى من نظرها الضعيف و تطالب بتغيير نوعية الوظيفة حيث أن مهمتها الكتابة طول اليوم على الرغم من انها حاملة للشهادة الأبتدائية و هى لا تجيد الكتابة او القراءة بسرعة تساعدها على أنجاز الأعمال و كثيراً ما تخطىء , و هو ما حدث معى فقد أخطأت فى الأسم و لما انفعلت لمضيعة الوقت لأن كان على ان انتظر من جديد لتصحيحه , ضحكت فى بلادة غريبة و هى تغلق عينيها المريضيتين لترى رد فعلى و قالت : روح أشتكينى .. و حيخصمولى ربع يوم كل خمسين شكوى !! ..
هل سياتى البرادعى ليفصل هذه السيدة لأنها غير ذات كفاءة و يعين اخرى تنجز المهام ؟ ام سيتركها تضحك بنفس البلادة ؟
لا أعتقد أنه سيحدث تغيير ما , ما لم يتم نسف الجهاز الحكومى و تغيير لوائحه .. و الا سيجىء البرادعى و يذهب و ستظل تلك السيدة تضحك فى بلادة و يظل أسم عائلتى ناقص 3 حروف ..
على البرادعى ان يفهم : ان المؤسسة التى كان يعمل بها هى مؤسسة تنفيذية يعمل بها ناس متخصصيين يعملون بجدية و تسندها قوى دولية تسعى لتنفيذ أحكامها اما ما سيواجه البرادعى هو جهاز بيروقراطى تعفن .. و ليس فقط حزب عنيد لن يتركه يفوز بأنتخابات نزيهة
السيد البرادعى بكل بساطة لو سعى لتغيير حقيقى .. سيرفضه 6 مليون موظف يخافون على لقمة عيشهم !! ..
يا سيد برادعى .. موظفين مصر مش عايزينك لأن مفيش واحد فيهم بيشتغل فى تخصصه و كلهم عدوا الأربعين و كلهم فاتحين بيوت و كلهم معندهمش طموح لتحسين انفسهم .. و محدش عنده إستعداد يغير لوظيفة تانية لأنه أصلاً لا يجيد ما زُرع فيه و بالتالى إعادة هيكلة أى قطاع مستحيل .
مستر / برادعى .. ولكم تو إيجيبت ..

Sunday, December 20, 2009

حارة النصارى


إذا كانوا قد قالوا لك إن "المسيحيين ريحتهم وحشة" حتى أقنعوك، وإذا كان أحدهم قد أخبرك بيقين أن الأديرة تعج بالأسود والنمور لتأديب المرتدين عن المسيحية وصدّقت أنت ذلك، وإذا كانوا قد رددوا كثيرًا على مسمعك أن الكنائس لم تعد كنائس بل صارت مخازن أسلحة وذخيرة حتى صرت تنزعج من وجود الكنائس، إذا كنت صدقت أن "الأقباط خونة"، أو أن رجال الدين المسيحي يلبسون ملابس الحداد حزنًا على وجودك أنت شخصيًا.... فهذا الكتاب لك.
---
قريباً
حارة النصارى
كتاب .. لشمعى أسعد
-

Thursday, December 17, 2009

العذراء و الشعر الأنكش



من لم يستعمل دماغه لن يمضى وقت طويل حتى يجد دماغاً تستعلمه .
---
قد أكون مضطر للكتابة بعد ان أنقطعت عنها لفترة واختفيت , لكن ظهور العذراء – للمفارقة – قد جعلنى أظهر من جديد فى نهاية سنة ثقيلة مرت ببطء و ملل .
مقدمة :
قد لا أصدق بظهور العذراء فى الوراق و لكنى مؤمن بالظهورات !! قد يتهمنى البعض بانى أؤمن بالغيبيات لأنى مغيب , ظريف برضه .
قد افهم أن يتناقش المؤمنين فى مسئلة الظهور هذه لكنى غير " متفهم " لنقاش الملحدين لهذه الظاهرة !! .. فانا اكره أن يفرض علىّ احدهم " غبائه " .. قد اتفهم إلحاده و أقبل إختياره و محاولته لمناقشة أمور بالعقل و لكنى اكره الغباء المطلق ( او كما يحلو له أن يسميه اليقين المطلق ) ...
لذا فقد حاولت أن افهم ...
ينقسم الملحدين عامة الى 3 أقسام او تصنيفات
الملحد السكروتة – الملحد ابو كيكة - الملحد الفلسفى
الملحد السكروتة هو اظرفهم , فهو لايفهم الألحاد و لكنه ملحد لأنها موضة ! .. لانه يريد ان يظهر مختلفاً .. الجميع – حسبما اُملى عليه – يسير فى قطيع التدين , و عليه كسكروتة محترف ان يظهر مختلفاً لأنه سكروتة . يقرأ كتابات الحادية عميقة , بدئها بروايات عبير و ملف المستقبل و وصل الى أرسين لوبين و الفرسان الثلاثة .. لا تتحمل ان تجلس معه فهو " يخنقك " .. و يحسسك بالعوء و تمل من انك تفهمه لانه بيردد أصلاً كلام لا يفهمه فى الأساس . لا يوجد فرق بينه و بين المتدين المتعصب المنغلق , حافظ بس مش فاهم .
الملحد ابو كيكة يحاول أن يظهر بصورة المتعمق فى مسائل الفكر و المعرفة . فهو يبدأ كلامه دائماً بلازمة ثابتة : انا كملحد ,انا كتنويرى , انا كمثقف , انا كصاحب رؤية علمية , انا كأبو كيكة , أنا باخد فيها . و هكذا لا تنتهى التوصيفات التى يطلقها على نفسه . منتشرين جداً على النت و المدونات و الفيس-بووك , لا تنتهى الجروبات التى يبدءها و التى ينتصر فيها على المتدينين ! . يحفظ بعض الكتابات و الأقوال و الأفكار التى تؤيد كلامه من ناحية علمية .. يحب القصيمى و يقرأ لفراس السواح و معه نسخة " PDF " لكتاب صادق جلال العظم . يتكلم عن حقوق الانسان و الحيوان و الجماد و يدافع عن قضية نكاح المرأة على رصيف المحطة و يتظاهر من أجل انقاذ ام ترتر من بطش أبنها ترتر و لكنه يختفى و يغيير أسمه و لا يظهر فى المظاهرات التى يدعو لها و القضايا التى يدافع عنها لأن المتدينين أخوان الشياطين ممكن يقتلوهم ! و بالتالى حرص و لا تخون . يدافع عن حقوق المواطن و يعلن بكل وضوح و صراحة و شجاعة و إقدام تحت " النيك-نيمه " انه مستعد أن يدافع عن المتدين و حقوق المتدين و أن يساهم فى بناء معبد ليتعبد هذا المتدين لألهه لكنه غير مستعد و لا يقبل ان تقول له ان الهك الذى تتعبد له " يصنع معجزات او يتكلم عبر التاريخ او يرسل أنبياء " !!!! .. هو في يا ابو كيكة , اله فى الكون كله من أول اقدم صنم الى اله التوحيد السماوى لا يصنع معجزات و لا يرسل أنبياء , ده فينوس الهة الجمال كانت بتعمل شغل برضه يا مثقف يا تنويرى يا بتاع التاريخ يا أبن ابو كيكة ؟ , جايبين دماغهم من أى مراحيض مش عارف ؟!!! .
الملحد الفلسفى .. نتوقف قليلاً عند هذا الملحد .. لأنه فعلاً شخص محترم .
الملحد ذى المرجعية الفلسفية ملحد لا يهتم .. لا يدخل فى نقاشات عقيمة . قابلت منهم أعداد قليلة و تحاورت معهم و تقبلت كثير من وجهات نظرهم , فهو يكلمك عن اليقين و اليقين الذاتى .
تحاورت مع أحدهم .. سئلته : ايه المشكلة مع الدين ؟ .. مفيش مشكلة مع الدين
طيب إيه مشكلتك مع المتدينين ؟ .. مفيش مشكلة مع المتدينين من ناحية التدين لكن طبيعى يكون عندك خلافات مع أى أشخاص طبيعى .
طيب مشكلتك مع الله ؟ .. قال و كانت اجابته قاطعته : معنديش مشكلة مع الله
سئلته : طيب لما مفيش مشكلة مع الله يبقى فين المشكلة ؟ .. ضحك و اجاب : مش ممكن يكون عندك مشكلة مع كيان مش موجود !! .. لا يمكن انك تنقد او تنفى وجود الله , لأن نفى أو نقد ما هو غير موجود او كائن قد يكون دليل وجود ناتج عن جهالة او إختلاف توجهات . انا معنديش مشكلة مع كيان مش موجود أصلاً .
حسب كلامه : لا يمكن أن تقف ضد الدين . فالدين جزء من تراث البشرية , تراث ضخم , مكون و رافد أساسى من روافد التاريخ الذى نرثه , و لا يمكن ان تطلب من البشرية ان تفقد نصف ذاكرتها او اكثر لمجرد أن " شوية عيال " مش عاجبها تصرفات المتدينين . ما ينفعش تطلب من شخص ان يقطع إيديه الأتنين علشان شكلها وحش أو ضوافره طويلة شوية .
كثير من الحضارات عبر التاريخ كانت حضارات قائمة على الدين كالحضارة الفرعونية او البابلية , و ان اختلفت مفاهيمها مع الأديان السماوية او التوحيدية , و كثير من الملحدين دول بيدافعوا عن " فرعونية مصر " و حضارتها و هى حضارة دينية !!! و فى نفس الوقت بيهاجموا الدين !!! . تاريخ البشرية كله عبارة عن تراكمات و تكوينات متشابكة و متداخلة و مركبة , اصغر جندى فى أصغر جيش من الف سنة قبل الميلاد له تأثير على نوع الطعام اللى حيتاكل كمان ساعة فى مطعم صينى .. تراكمات علمية و دينية و اجتماعية , صراعات و حروب , موت و دمار و اوبئة و معابد و رقص و غناء , اقتصاد و تجارة و رقيق أبيض و الهة و شياطين .. كل عنصر من تلك العناصر بيستغل بقية العناصر . الدين بيستغل الحرب و الحرب بتستغل الدين و الأقتصاد بيستغل الأكل و الطعام .. شركات الأدوية نموذج ثرى جداً تفهم منه ده .. لا يمكن انك تيجى فى وسط السريان الهائل و التدفق المهول للتاريخ و تقول : قف و الغى الدين !! .. تبقى أهبل ! .. او قف و حارب الدين . يبقى انت عملت نموذج جديد للأستغلال .. العنف ضد الدين .. بديل العنف الدينى . تلغى ذاكرة التاريخ او تبتره لأنك صليت مرة فمعجبتكش الصلاة او طلبت حاجة من ربنا و معملهلكش او عايز تشرب كحوليات و تنام مع نسوان او قريت كتاب ثورى شوية .. فمعجبكش الدين فقررت تلغيه .. تبقى حمار نموذجى ..
الأنسان فلك بيدور له مليون رافد فكرى و مليون منتج انسانى .. و الجماعات البشرية مجموعة من الأفلاك متداخلة و متشعبة و مركبة .. و كل فلك له منتج .. و بتتلاقى المنتجات و بتتداخل و بتنتج ثقافات .. افضل شىء عندك بتقدمه .. الدين قدم افكار عظيمة و العلم قدم افكار عظيمة و الأنسان عايش , و بيموت و عليك أن تختار .. اليقين ذاتى .. الدين او الأيمان له يقين فى ذاته .. العلم له يقين فى ذاته .. انت على يقين من وجود الله و انا على يقين انه غير موجود .. تمام .. انت بتقدم منتجك و انا بقدم منتجى و الأفيد هو اللى حيستمر .. كمان مليون سنة يا اما الدين حيبقى ذكريات و تراث او العلم و الدين حيلاقوا صيغة او حتستمر القصة الى الأبد .. انا لا اشفق عليك و انت لا تشفق على .. انت مؤمن .. احييك على إيمانك و ادعوك انك تصلى ان الهك يرحمنا , المعابد و الكنايس و الجوامع تراث معمارى هائل , لكن متتطلبش منى انى اصلى لأنى لا اهتم بصلاتك او تتهمنى بالكفر لأنى مكفرتش بكيان غير موجود أصلاً ...
( الحوار ده تم فى معرض الكتاب و أستمر ليوم بطوله و أول ما روحت كتبته علطول علشان منساهوش ) ..
أنتهى
---
ملحوظة : طبعاً حيخرج علينا الملحد السكروتة يقولك الكلام ده اونطة و ما يساويش بصلة لأن نبيل فاروق مقلهوش فى رويات عبير و حيخرج علينا الملحد ابو كيكة و يقولك أنا كمثقف تنويرى و صاحب رؤية بقول نفس الكلام و ده كلامى و حيلغى خالص انه ضد الدين او انه بيحاربه و يخبرك أن السقط فى الحساس و المشط فى الترمسة و إن ده نظام ضرب و الضرب عالى أوى .......
---
لا أعلم لماذا تذكرت كل هذا بعد الهيصة التى نشئت فى موضوع ظهور العذراء .. لا غالب و لا مغلوب .. رغى فقط الى الأبد
على العموم .. كل سنة و المسلمين طيبين بعيد الأضحى و كل سنة و المسيحيين طيبين بأعياد الكريسماس .. و السنة الجديدة يارب تكون سعيدة علي الجميع . و كل سنة و كلنا طيبين .



Wednesday, September 16, 2009

قريباً

قريباً

--

وقت مستقطع 

حتى يحين الوقت 

Wednesday, August 26, 2009

رسائل من صندوق بندورا – 4

1-

نضال الجبنة بقوطة

ثم جلس الدكتور على كرسيه و أعلن لنا بكل بساطة : " احنا لازم نكون بنفكر أكتر من كده , نظام مبارك لو حيقع لازم نسانده , لغاية ما ندرب الكوادر اللى عندنا على العمل السياسى و كمان لأنه لو وقع دلوقتى حيبقى بديله " الاخوان " و احنا مش عايزين الاخوان , يبقى ما ينفعش نزق النظام قوى و فى نفس الوقت منقدرش نسكت على الظلم !! " ..

كنا نجلس فى مقر حركة المعارضة الشهيرة و كان معى صديقىّ اللذان تعرفت عليهما من منتدى الحركة على النت حيث كنت اكتب بأنتظام . تعرفت عليهما فى أحدى إفطارات رمضان التى اقامتها الحركة .

رن جرس الموبايل , سمع الدكتور الخبر و ضحك و قال " عملها تانى , اهو ضرب عسكرى و كسر سور الكنيسة اللى قدام نقابة الصحفيين , مش حيبطل أبداً الأسلوب ده " .. كنا نتحدث فى شتى الموضوعات حتى ظهر رجل خمسينى الملامح , سارترى المظهر , يرتدى بالطو و كوفيه و كاب كما سارتر , جلس بجوارى على الكنبة , كان الدكتور يقدم أطباق جبنة بقوطة و عيش شامى محمص و مشروبات غازية . عند دخول الرجل قام الدكتور بتحيته بنفسه فظننت انه واحد من كبار المثقفين , كان ياكل فى صمت و يتأمل الحضور بعينين ثاقبتين , كنا ننتظر منه الكلام فمظهره و تصرفاته تدل على ثقل ما . ثم دخل علينا مجموعة من الشباب العائدين من المظاهرة , كان من بينهم شاب يرتدى تى-شيرت أصفر جلس عن يسارى و عندما علقت انا و صديقى على موضوع المسيحيين و العمل السياسى و الأقلية , تدخل الفتى بشدة فى الموضوع و بدأ كلامه بالحمد و الثناء و بالصلاة و السلام على النبى محمد ثم .. ثم بدأ الكلام عن الشيوعية الجديدة و الفكر الماركسى فى دعوة منه صريحة للأنضمام الى الجماعة التى يرأسها !! . لم اتمالك نفسى من الضحك و إن أخفيته انا و صديقى ( اول مرة اشوف ماركسى شيوعى يبتدى كلامه بالصلاة و السلام على النبى ) .. لم اعرف من أى منجزات بشرية خرجت افكار هذا الشاب و من أى موروث ثقافى تكونت إتجاهاته !! .

انهى الرجل الستينى 5 أطباق من الجبنة بقوطة و 3 حاجة ساقعة , ثم نهض فى هدوء رافعاً يديه بالتحية و أنصرف دون ان ينبس ببنت شفة !! . كان الكلام وصل الى تقسيم الشباب مجموعات للعمل فى المناطق و توزيع لابتوبات و الذى منه , عندما دخل علينا المتحدث الرسمى بأسم الحركة وقتها و كان عائد من لقاء تلفزيونى . ظل الرجل يسئلنا عن رأينا فى اللقاء و هل شاهدناه , كان اسئلته تنصب على " إيه رأيكم فى البدلة ؟ , طيب النضارة الجديدة ؟ , طيب قعدتى كانت كويسة ؟ , مقدموش مشروبات كويسة .. " و عندما قاطعه شاب من شباب الجامعة الأمريكية يسئله عن بعض التعليقات التى جاءت فى اللقاء , اجابه " سيبك من الكلام ده .. اهم حاجة عندى : الكاميرا كانت مركزة علىّ كتير و لا لأ ؟ " .

لم استمر طويلاً فى تلك الحركة التى انتهت بفضل ابناءها و قادتها الى زوال و ماتت بالسكتة الدماغية , فالحركة التى كانت تعتبر مظلة لكل أحزاب و حركات المعارضة كانت تأكل نفسها , اما اغلب من تعامل معها فقد اعتبرها مصدر لأطباق الجبنة بقوطة , اقصد مصدر رزق , سبوبة يعنى .

2-                           

ما هو النظام ؟

عندما ذكر الدكتور " نظام مبارك " .. تذكرت ,  ما هو النظام فى مصر ؟

النظام ليس الحزب الحاكم و ليس الرئاسة بالقصر الجمهورى و لا حتى الحكومة , النظام هو كل شىء . الشعب , الحكومة , الحزب الحاكم , المعارضة , الثقافة و العادات و التقاليد . كل شىء تفعله منذ استيقاظك صباحاً حتى دخولك للنوم . ليست الازمة فى التوريث و لا فى تداول السلطة , فمن سيرث و من يتداول ؟ .

هل إذا تغير القادم و لم يكن جمال مبارك سنسميه تداول للسلطة ؟ اذا تغير جمال و اتى اخر من الحزب الوطنى – نفس مدرسة جمال مبارك – لن نعتبره توريث ؟! . هل اذا تغير الحزب الوطنى و حدث تداول على السلطة و وصل الناصريون الى سدة الحكم , ستعتبره تداول و انتقال سلمى للسلطة و سترقص من السعادة و ستعوم فى بحور الديموقراطية ؟!! .

انا لا أعتقد ان هناك فارق بين جمال مبارك و بين أى شخص قادم من الحزب الوطنى . لا فرق بين الحزب الوطنى و بين أى حزب معارض , فمع الاخوان ستجد نفسك متورط فى عداوات مع دول كثيرة غير إن الحكم الدينى لا يمثل أى ديموقراطية لأنه حكم ثيوقراطى بطبيعته و هل يجوز دخول شرع الله فى منافسة " ديموقراطية " مع دساتير و برامج إنتخابية ؟ , مع الحزب الناصرى ستجد نفسك تانى يوم حكمهم متورط فى مجموعة من الحروب الظريفة غير اننا سنعود الى الشعارات الحنجورية و دولة بوليسية قمعية سنترحم فيها على إيام العادلى بحكم النسب , مع اليسار بأنواعه لن يكون هناك حكم مثلما سيكون هناك خطابات و شعارات و خلافات و تشرذمات و إنقسامات و لن تجد شىء يقدم للوطن الا سيطرة " أصوات و اشعار و روايات " على الحكم فى مصر . فالاحزاب المصرية الكبرى و التيارات السياسية و حركات التغيير , ما هى الا نظام واحد و إن اختلفت التوجهات و المسميات . فبكل بساطة– و دون الحاجة لأثبات – تجد من كان ناصرياً ثم صار اخوانياً و من كان يساريا ثم صار حزب وطنياً و هكذا .. ( لن نتكلم عن أحزاب ما أنزل الله بها من سلطان  , فلن نكون سعداء إذا وصل حزب يسعى لتوزيع صنارة على كل شاب عاطل للأستفادة من الثروة السمكية او اخر يسعى لتوحيد الزى " الطربوشى " علينا ) .

3-

الاوانى المستطرقة

التوريث فى نظرى هو ان يأتى أى شخص " من النظام " ليحكم مصر و يتساوى هنا الأخوان مع الناصريين مع اليساريين . كلهم يعدوا فى إطار التوريث . فالأخوان هى الصورة او المعادل او المكافىء الاخوانى للحزب الوطنى . و الناصرييون هم المكافىء او المعادل لليسارييون فى مصر . العملية السياسة تشبه الأوانى المستطرقة , المستويات واحدة , ارتفاع المياه فى كل أنية ثابت لأن لهم نفس القاعدة بغض النظر عن شكل او حجم الأناء . نظرة واحدة على حال أى حزب سياسى فى مصر , ستعرف حال باقى الأحزاب بغض النظر عن شكل او حجم الحزب فالقاعدة الشعبية واحدة . فأذا جاء اخوانى , هو مجرد توريث و إن كان فى ثوب أخوان , و إن جاء يسارى فهو أيضاً مجرد توريث و لكن بشعارات مختلفة .

إذا فرضنا انه جاءت حكومة اياديها بيضاء , هل ستستمر تلك الحكومة و هل ستقدر على تنفيذ خطة نهضة ؟ أعتقد إن لا . بكل بساطة , إن تلك الحكومة ستتعامل مع جزء من ال" توريث " الشعبى و هو جهاز الدولة البيروقراطى الذى سيشل أى حركة تقدمية من تلك الحكومة النظيفة . فجهاز الدولة نفسه , مع تغيير الحكومة , سيكون هو الوريث الشرعى للنظام البائد و مساعد شرعى للنظام القادم . أى وزير يسعى للتغيير سيصطدم بكل بساطة بموظفيين لا يملكون اداوت التغيير و لا يسعون اليه , لأنه فى حالة التغيير سيتوجب على الوزير تغيير هؤلاء الموظفين الذين لا يملكون مؤهلات و لا يسعون الى تطوير انفسهم , و ستنتهى وزارة الرجل قبل أن تبدأ تحت أقدام روتين ورثة النظام . فهل تتحمل دولة كمصر , تغيير كامل يبدأ من جهازها البيروقراطى الى احزابها التى نزلت عليها " كالبراشوت " ؟ ( فمصر الدولة الوحيدة التى – فى عصرها الحديث – لم تنشأ احزابها بناء على رغبة جماهيرها او مثقفيها بل بناء على رغبة سياستها العليا و قصرها الجمهورى و " ساداتها "  العظام ) ...

 

Tuesday, August 18, 2009

رسائل من صندوق بندورا - 3



-1-

فى ذكر ما حدث فى الأفتر- إيت

و لأن اللى فيه داء ما يبطلوش , فقد ظللت أبحث عن تجمعات ثورية اخرى . الرغبة فى ان ترى البلد فى حال أفضل , خدعة جميلة , فانت لا تعرف أصلاً ما هو حال البلد و لا تفهم فى ظل سنوات الدراسة الأوضاع الخاصة بحال البلد الا من القراءة و السمع . ثم كانت " الأفتر –إيت " . تعرفت على جماعة " ثورية " تتجمع فى مقهى يسمى " أفتر – إيت " هو مقهى مجاور ل" ديسكوتيك " أسمه " افتر – إيت " , سمى المقهى على أسم الديسكوتك . على مدخل المقهى يوجد محل فول و طعمية , مازال يحتفظ صاحب المحل بعربة الفول داخل المحل . يتجمعوا كل خميس ليتلقوا الدرس من الأستاذ .

أى عقل مختل أنجب تلك النماذج البشرية المريضة ؟ . هذا الأستاذ الذى يعطيهم الدرس الأسبوعى " فى الشيوعية " هو إنسان معفن كما ينبغى أن يكون التعريف . فهو لا يعمل , يجمع أسبوعياُ مجموعة من " المريدين " يدفعون له ما يقارب 100 او 150 خمسين جنيه , و هو يعطى درس 3 أو 4 مرات أسبوعياً لثلاث أو أربع مجموعات !!! . ( أى انه يجمع تقريباً 400 جنيه أسبوعياً , هذا الكلام من 9 سنوات تقريباً ) .

منكوش الشعر , طويل و عريض , يطلب أكل و شرب و سجائر طوال الجلسة , لا يدفع ثمنهم . يلقى كلماته بصدق حقيقى , كأنه فى حلقة تثقيف كالتى نقرأ عنها . يتكلم فى كل شىء من التاريخ و الأقتصاد الى الفن و الرياضة و العلوم . عنده أحساس دائم بانه مراقب و أن من يجلسون على الترابيزة الخلفية هم أثنان يراقبانه , واحد امن دولة و الأخر مخابرات !!! . يشرح بسهولة و يسر تدفعك للأقتناع , شباب يدخل و يخرج يحمل " البيان الشيوعى " ( اى و الله ) , تخيل معى شباب فى اوائل الألفية الجديدة يحمل البيان الشيوعى الذى كتبه فريردرك انجلز و كارل ماركس و  مازالوا يتناقشون عن خطأ التطبيق و صحة النظرية . يخبرك كل واحد منهم , أن كل ترابيزة تجلس عليها محاطة بترابيزة اخرى عليها امن دولة و مخابرات !! .

شباب يأخذ مصروفه و يضيع وقته - بدل من الدراسة - فى قراءة بيان , و صرف على بشر " عواطلية " ( حيث يوجد أكثر من أستاذ , و لكل أستاذ مدرسة مختلفة عن الأخر و معادية للأخر فى الفكر و التوجه ) . و لأن دراستى و مرارتى و مصروفى لم يتحملوا كثيراً فقد أمتنعت بعد فترة عن أية تجمعات ثقافية و أيديولوجيات ثورية و مرجعيات فكرية و انقطعت عن عالم الثورة حتى ظهرت المنتديات .

-2-

كلاكيت تانى مرة

بعدها بخمس أو ست سنوات و بعد ظهور المنتديات و الكتابة فى المنتديات و التعرف على عقليات جديدة . كنت انتظر التجمع السنوى لكتاب المنتدى و الذى فى أغلب الاوقات يكون يوم من أيام رمضان على السحور . اخر منتدى انضممت اليه بناء على نصيحة صديقين , كان قد أعلن عن سحوره المجمع فى الأفتر – أيت !! .

و لأن معرفة الناس كنوز و لأنى من هواة جمع الكنوز , فقد ذهبت الى اللقاء السنوى لهذا المنتدى . و هو منتدى يجمع كل التيارات من أقصى اليمين الى أقصى اليسار , من سلفيين الى علمانيين . و لأن الأنسان لا يعلن عن هويته الدينية عمال على بطال , فلم يعرف أحد انى مسيحى طبعاً . كنا ننتظر شخص اسمه " أ " و هو من أبطال المنتدى و عضو فى حزب الوسط . دار نقاش بينه و بين " ن " حول الدولة الدينية و الدولة العلمانية . اشتد الحوار و انفعل الشخصين بشدة أثناء لعب الأستيميشن .

كنا محاطين بترابيزات شباب مازال يحمل البيان الشيوعى و مازال الأستاذ يحرض الشباب على الثورة . عند ارتفاع صوت " أ " و " ن " نظر الينا الشباب , أعتقد من يحيطنا أننا – طبعاً -  امن دولة و مخابرات . فكانت نظراتهم متوجسة . نهض و رحل منهم كثيرون . وصل النقاش بينهم الى الديموقراطية و المسيحيين . أنفعل " أ " بشدة و علا صوته : " الديموقراطية هى رأى الأغلبية , و الأغلبية فى مصر مسلمين , أى الديموقراطية ذات طابع إسلامى و حتكون إسلامية و أى مسيحى مش عجبه حقلع اللى فى رجلى و أضربه بالجزمة !!! " . ( بعدها بسنتين او ثلاث , اعلن السيد مهدى عاكف أنه ليس طظ فى المسيحيين فقط , بل طظ فى مصر كلها ) .

اما ما حدث بعدها من صراع الجبنة بقوطة و ضرب المتظاهرين فى واحدة من أشهر حركات المعارضة فله قصة أخرى .

-3-

عاجل و شخصى

قد يكون ما أكتبه شخصى جداً , لا يهم كثيرون و لكن هى نماذج على الرغم من خصوصيتها الا انها منتشرة بشكل أو بأخر فى مجتمعنا , قد تكون قابلت نموذج مماثل او من يشبهه . قد تكون قابلت شرفاء او ملوثين , لكل مننا تجربته الشخصية التى تستحق التأمل .

و لكن ما يجمع كل هولاء فى هذا السن , سواء سلفيين , وسطين , يساريين , علمانيين او ليبراليين هو انهم القاعدة لقمة يرأسها مفكري هذه الأمة على مختلف تياراتهم . ف" أ " المنضم لحزب الوسط , هو انعكاس و تطبيق عملى لكلام و فكر مثقفى حزب الوسط . افكاره هى نتاج مفكرى حزبه , توجهاتهم صادفت قبول مع توجهاته . و قس على ذلك , كل قاعدة شباب ذات توجه ما هى انعكاس لفكر القيادات الثقافية التى تشكل فكر و توجه الجماعة التى يتبعها هؤلاء القاعدة , من اقصى اليمين الى اقصى اليسار . فشباب الأخوان و شباب الوفد و شباب التجمع و شباب التنظيمات الشيوعية , المشترك بينهم أنهم قاعدة كلٍ لتنظيمه , و افكارهم انعكاس و ترديد لقيادتهم , فتخيل مع هذا التشوه الفكرى العظيم , أى رياح فاسدة و شريرة شكلت فكر تلك القيادات ؟!! .

-4-

لم يتلوث بعد !

اما عن مفكرينا العظماء , فتخيل كيف يتكون الموزاييك الذى يكون الساحة الفكرية بمصر ؟ . فهذا يعلن بوضوح انه " وهابى التوجه " و أخر " يقبض " بمعرفة الجميع من جارتنا العظيمة ليبيا و اخر يتحرك بقوافل الى العراق ( وقت أن كانت ) . اما الذى يذهب الى قطر و الامارات فلهم كلمة أخرى . و لن ننسى اخوتنا أشقاءنا أبطال الثورة جماعة فرنسا , أما القادمون من عند العم سام فلهم منا افضل الحمد بسلامة الوصول !! , اما الغلابة الذين يقبضون من مصر و الى مصر فلهم منا الدعاء بأن ربنا يكرمهم بعقد عمل, يقبضون منه بالدولار و الله ولى التوفيق .

قليلين هم من تقرأ لهم و تشعر بأن هناك من يكتب من دمائه , قليلين هم من تشعر بأنه مازال متمسك بالأمل الذى أُغلق عليه الصندوق , قليلون هم من لم يتلوثوا بعد !!  

تهب علينا رياح هؤلاء المفكرين فتكسح كل ما تبقى من جمال , تدمر كل قاعدة تعتمد عليها , تشوه كل فكر شاب مازال فى طور التكوين , تترك عقل و فم خالٍ من كل انسانية يردد كلمات أسياده دونما فهم , يتعصب دونما سبب , يغضب و يثور و يتظاهر دونما تفكير , يخسر مستقبله , فتتدفق المياه تغسل وجه  مفكريه و تُطهر يد صانعيه و تملىء جيوب مثقفيه فيجلسون فى تكييف وراء ساتر زجاجى يحميهم من تلك الرياح  .

أما نحن فتهب علينا تلك الرياح فنختبىء فى منازلنا لا نقدر على فتح أعينا من التراب , نغلقها و نظل هكذا ندعو الله أن تمر حتى نستطيع ان نتنفس من جديد و أن نفتح اعينا لنرى الطبيعة الجميلة التى حُرمنا منها . 

Saturday, August 15, 2009

رسائل من صندوق بندورا - 2

-1-

ما حدث فى التكعيبة

فى واحدة من محاولاتى الخرقاء , لكى اصير متحزباً سياسيا و فى فورة الكلام عن الشعب من نوع عرق الشعوب و كفاح الشعوب و نضال الشعوب , كنت اسمع عن حزب التجمع و كنت اسعى محاولاً للأنضمام اليه كحزب يسارى يهتم بالشعب و عرقه دون النظر او الأهتمام بتجفيف ذلك العرق .

منذ 8 سنوات و فى التكعيبة , كنت اجلس مع مجموعة من أصدقائى الثوريين , و كنت نتناقش عن كيفية الثورة , هل تبدأ من ميدان العتبة ام الجيزة ؟ هل ستقوم " بعد بكرة الضهر " , ام ننتظر حتى نهاية الأسبوع , يوم الأجازة , حتى تكون ثورة و الناس فاضية و على روقان كده ! .

اثناء النقاش الثورى مر علينا اثنان من حزب التجمع كانا يعرضا على الجالسين الأنضمام الى الحزب و لما ابديت استعدادى للأنضمام , سحبا كرسيان و جلسا يعرضون علينا الطريقة و الفكر و طلبا " عشرة جنيه و ملء الأستمارة و ثلاث صور " . اثناء النقاش مر علينا رجل السندوتشات فطلبنا جميعاً . و بعد ساعة و بعد أن انهينا الحديث و السندوتشات و الحاجة الساقعة و علبتين سجائر , نهضا بكل هدوء و اخذا العشرة جنيه من كل فرد منا على وعد بلقاء فى الغد فى مقر الحزب و أخذا علبتى السجائر أو ما تبقى بهما , و لم يدفعا حسابهما ( السندوتشات و المشروبات ) !!! . منذئذ قررت انى لن أنضم الى أى حزب مهما كانت ثوريته لأنى محبش ابقى جعان او ابقى نطع او نتن بأسم الثورة !! .

هذا ما حدث يوماً على التكعيبة . اما ما حدث على الأفتر- إيت و نظرية المخبرين و ضرب المسيحيين بالجزمة , فله قصة اخرى قد ارويها مستقبلاً . و هى السبب الرئيسى فى رفضى الأيدولوجيات الكبرى و الأمخاخ الثقافية .

-2-

نضال ابو بيضة  

اجمل ما فى نضال المصريين انه نضال فاشل و مثير للسخرية و فشله نموذجى . منذ ان ظهر عرابى حتى اخر حركات المعارضة " كفاية " و هو نضال" كليشنكان " . يضيع فى الرجلين من صدقوا ان هناك امل فى التغيير , ثم تجد النعمة ظهرت على جماعات بشرية كانت تطرطر جنب الحيط و اذ بك تقابلها على " مقهى الحرية " و معها فتاة اجنبية و لاب-توب مدفوع مقدماً أو فتحوا مكاتب ثقافية يصدرون منها الثورة و قد ملئوا الأرض ضجيجاً بينما من يعرف يعرف , يصمت و يتحمل فى هدوء الساخر  .

النضال المصرى نضال غريب . نضال الصوت العالى و الشتيمة و قلة الأدب . لا يفضى الى شىء بدءاً من احتلال انجلترا لمصر وصولاً الى ازمة التوريث التى استفاد منها عدد من " بشر المعارضة " عن طريق التدفقات المالية , تستحق فعلياً ان يشكروا السيد جمال مبارك على ظهوره فى الساحة السياسية و تفكيره فى التوريث و ألا لما كانوا أستفادوا ! .

النضال المصرى هو النموذج الأمثل للشر و رياحه . هو نضال التشرذم و التفتت و الهجوم المتبادل دونما جدوى , هو نضال الفساد و القبض العلنى و المستتر , هو نضال للجوعى و المرضى العقليين , هو نضال الأتهام بالعمالة و الخيانة و الفساد . منذ ظهور اول حزب شيوعى للعمال على أرض مصر الى أكثر تنظيم مصرى حضوراً  هو تنظيم " طظ فى مصر " التى يناضل من أجلها !! نضال " مبردات المشتاقون الى الجنة .. مبرد 3 حنفية . مقدمة من قناة الناس عن طريق شركة أزبيد " !! و النضال المصرى مثير للسخرية , فكل قضية ناضل من أجلها المصريين , اتت بالعكس تماماً , منذ عرابى و عبد الناصر وصولاً الى كفاية و طظ فى مصر .

نحن نتباهى باننا ابطال المقاومة ضد الانجليز و اننا عبرنا و فعلنا ما لم يفعله العالم . تأثير الأعلام دمر العقل المصرى و اصبحنا من فتح الفتوحات و اغلق الغلوقات . و كأن المقاومة الفرنسية ضد الأحتلال الألمانى لم يسمع عنها احد . او نتباهى بأننا شدينا الحزام و كأن الأنجليز اثناء الحرب الكبرى لم يقفوا طوابير للحصول على بيضة اسبوعياً !! .

-3-

الهم الوطنى

اما قمة المسخرة التى تستحق التأمل هى ما يعلنه البعض أن ما يحدث من تفكك للقوى السياسية و من انهيار الوحدة الوطنية على المستوى القومى : هو عدم وجود مشروع وطنى مشترك و هم قومى يجمع الأمة المصرية !! . جملة عندما تسمعها تلقيك على قفاك من الضحك ..

عمرك سمعت عن هم قومى يجمع " الهولنديين " او مشروع قومى يجمع " السويسريين "  او نضال بروليتارى حمبوزو لاوى بوزو يجمع " البرتغاليين "  . القضايا فى اوروبا و الدول المتقدمة هى قضايا مصيرية لا تحتاج الى تعبئة البقر و شغل القطيع و نظام الخرفان الذى يبحث عنه العقل المصرى حيث ينتظر أن يُعبأ قطيعيا خرفانياً بكلمة ناصرية او هتاف دينى .

فمناهضة الحرب على العراق لم تنتظر تعبئة او خطابات بل خرجت الجماهير فى اوروبا تهاجم تلك السياسات , فى حين فى مصر اطل علينا برأسه من يوافق على الغزو !! . و قبلها غزو الكويت و بعدها ضرب غزة . القضايا المصيرية لا يختلف عليها احد الا فى مصريتنا وطنيتنا حماها الله .

خذ كمثال , الوحدة الاوروبية , عمرك سمعت عن حزب ضد اخر فى موضوع الوحدة الأوروبية ؟ حزب فرنسى يسارى مثلاً ضد أخر يمينى و هات يا شتيمة و اتهامات بالعمالة و الخيانة و القبض من الخارج و الفساد و الأفساد !! .

-4-

ابو طاقية

فى الوقت التى تصرخ فيه المعارضة المصرية بتعبئة جيوب المناضلين بفلوس الشعب , يتسلل بهدوء القائد و بضحكة العارف و بثقة الفاهم لما يحدث من حوله , السيد جمال مبارك بخطى حثيثة نحو ما يسعى عليه و كأن الصراخ الحادث حول التوريث هو نوع من إسكات الضمير و تكييف الوضع على ما سيكون و قبوله من نوع " هزيمة المناضل فى معركة و لكنها ليست نهاية الحرب " . هو يورث الحكم و احنا صرخنا و ناضلنا و عملنا اللى علينا و لكنه القدر , حنعمل إيه ؟ ما باليد حيلة .

اما عن المفكرين المصريين و المحلليين السياسيين فحدث و لا حرج و لكن ذلك قصة اخرى .

لا تستطيع أن تفهم ما يحدث الا على انه " سبوبة " ابو طاقية , لبس عمة ده لده . المناضل الذكى هو من يملك بعد ان تنتهى القصة و يخرج غانماً سالماً , ثم يعود ليبدأ من جديد فى ثوب نضالى اجدد . من ناصرى ملتزم الى يسارى مكير الى ليبرالى متفتح الى عَلمانى ثورى ضد التحجر الدينى , الى شيخ لا ينطق عن الهوى بكلمات صدق الله العظيم . انت تناضل نضال خارج من صندوق بندورا , نضال شرير حقير و قذر , نضال لا تعرف معه أذا كان هناك احد – حقيقة – ضد التوريث ؟ ام انها مجرد سبوبة و زوبعة غرضها غض البصر و تدمير الأبصار و تسكيت ما يمكن أسكاته سواء بالشتيمة او بالفلوس او أزعاجه بالصوت العالى .

-5-

هل القضية التى اتكلم عنها هى ازمة التوريث ؟

للأسف لا ... فالموضوع أكبر بكثير و لكن لذلك قصة أخرى

اترككم مع هذه الأغنية التى تعبر عن نضال الشعوب و روح الوطن و عام الحسم و رسم الأيلولة




Thursday, July 30, 2009

رسائل من صندوق بندورا

-1-

في الأساطير اليونانية ، بندورا هى أول امرأة على وجه الأرض .

امر زيوس الأله هيفستيوس اله النار و الحِرف بخلق بندورا وذلك باستخدام المياه والأرض. ثم توجه الى بقية الألهة و أمرها بأن تمنحها بعض من مواهبها ؛ أفروديت أعطتها الجمال ، أبولو أعطاها صوت موسيقى , هيرميس الإقناع ، وهلم جرا. ومن هنا جاء اسمها : بان-دورا .. "التى منحت – كل شىء ". 

عندما سرق بروميثيوس النار من الألهة و اعطاها للانسان على الأرض , قرر زيوس الانتقام فأرسل اليه اول أمرأة – بندورا . رفضها بروميثيوس . فأرسلها زيوس الى شقيقه " ابيميثويس " , و ارسل معها صندوق و أمرها الا تفتحه مهما كانت الظروف . و لكن تحت ضغط الفضول فتحت بندورا الصندوق .

و نتيجة فتح الصندوق خرجت كل الشرور منه و توزعت على كافة انحاء الأرض . حاولت بندورا غلق الصندوق سريعاً و لكن كل محتوياته قد فرت منه و لم يبقى الا " الأمل " الذى ظل قابع فى أسفل الصندوق و أُغلق عليه الغطاء .

-2-                               

مجموعة من الرسائل يكتبها صاحبها و يتسائل فيها عن جدوى العقل بعد ان دمرته كل الشرور . مجموعة من الرسائل تكتب مسلسلة على حلقات لأن " مرارة " كاتب الرسائل اتفقعت و " معدش قادر خلاص " !! .

-3-

الرسالة الأولى

عن العقل الذى كان

بعض الأحداث تدفع العقل للجنون و تجعله يتوقف , لا ليتأمل الواقع و لكن ليسب و يلعن . انتشر فى الاونة الاخيرة نظرية القراءة " فى معاداة الصهيونية " !! . و هى ان تقرأ كافة كتاب و مقال معادى " لدولة إسرائيل " حتى ان أحدى الكاتبات التى ظهرن فى أحدى البرامج الحوارية أعلنت بكل فخر انها قرأت ما يتعدى ال150 كتاب كلهم عن معاداة الصهيونية و مناهضة لدولة " إسرائيل " , منهم 25 كتاب لنفس الكاتب !!! و 40 كتاب صادرة عن نفس دار النشر !!!. و لما سئلها المذيع : هل قرأتى أى شىء يدافع عن " قيام دولة اسرائيل او كتاب لكاتب ضهيونى او حتى مختارات إسرائيلية ( التى تصدر من مركز الأهرام للدراسات السياسية و الأستراتيجية ) " من باب الفضول او من أجل معرفة كيف يفكر الأخر ؟ .. اجابته بكل ثقة : لا داعى للقراءة فكل شىء معروف !!! .

-4-

كل شىء معروف

انتهت الرسالة الأولى و يتبقى السؤال :

اذا كنا نقبل فى الخلاف السياسى الحاد بين العروبة و الصهيونية ان لا نقرأ للأخر لنعرف ما يقوله من باب الفضول او حتى من باب العلم بالشىء , فلماذا نتعجب ممن يتلقون معرفتهم عن الأسلام من " زكريا بطرس " , او ممن مازال مقتنع بأن المسيحية هى شر مستطير و ان الأديرة هى مخازن سلاح دون أن يكلف نفسه حتى ان يذهب لزيارة دير ؟

لماذا نتعجب ممن لا يعرف شىء عن الأخر ثم يعلن بكل بجاحة: " لا داعى للمعرفة .. فكل شىء معروف " !!!!!!!!

-5-

العقل الأحادى

نحن نفعل نفس الشىء بكل بساطة , نقرأ فى اتجاه واحد , نستمتع بما نعرفه و نستزيد منه , نخاف من المجهول , نخاف من ان نعرف ما لا نعرفه فتصيبنا صدمة . نقرأ عن الليبرالية من كتابات أعدائها , نقرأ عن الديموقراطية من محبى الأشتراكية , نقرأ عن الغرب من الشرق المهزوم . نخشى على أنفسنا من الجهل , نخشى على انفسنا من اكتشافنا ان الأخر انسان قد يكون محترم و قد يكون أفضل من الصورة التى صنعناها له , فنستأثر و نستأنس الهجوم عليه حتى يستريح عقل لا يفكر و تهدأ نفس تعيش فى الجبن و الخوف .

--

يبدو ان " الأمل " الذى حبسته بندورا محاولة منها لحبس الشرور , لن يخرج ابداً من الصندوق ..

 

انتهت الرسالة الأولى و تتوالى الرسائل .

Wednesday, July 22, 2009

Thursday, July 09, 2009

العامة

أن مواطن من العامة يقود الثورة ضد الملك , يا سيدى .

--

أن الملك يعرض عليك لقباً و ارضاً و صندوقاً من الذهب لتوقف غزوك و تعود لبلادك ؟

لقباً و ارضأ و صندوق من الذهب ؟

نعم , هكذا يصنع السلام بهذه الأشياء ..

لا , بل هكذا يصنع العبيد !!

--

من فيلم " قلب شجاع " ..

.

..

...

الظاهر ان ربنا مش رايدلى أعمل حاجة الناس تخلدنى بيها  . الظاهر أن مكتوب على أنى اموت كده زىّ زيكم يا كلاب من غير ما حد يفتكرنى !!!.

مواطن عادى بيخاطب العامة , سمعته على أحد المقاهى .

 

Saturday, June 27, 2009

نضافة ولاد الناس


-1-

تم تعيين 3 مهندسين الشهر الماضى . قدموا استقالتهم هذا الشهر , أى بعد شهرين من العمل !! . و انتقلوا للعمل فى شركة اخرى فى وظيفة لا افهم كنهها بالضبط . فلما سئلت عن سبب الأستقالة . اجابنى مديرى بكل بساطة " أصلهم عيال نضيفة و ولاد ناس .. و مش حمل بهدلة الشغل بتاعنا و قرفه و مرمطته !! " . غضبت كثيراً و انفعلت على مديرى عند سماعى اخر جملة . فمعنى عملى فى هذه الشركة منذ سنتين و تحملى بهدلة الشغل و مرمطته هو " انى لست أبن ناس " , لأن لو كنت أبن ناس كنت تركت العمل بعد شهرين كما فعل ال3 مهندسون . صرخت فى وجه مديرى الذى انفجر ضاحكاً من غضبى " يعنى هم ولاد ناس و احنا اللى طالع ميتين ابونا و من محافظة لمحافظة و من قرية لقرية , نبقى ولاد البطة السودا يعنى و لا إيه ؟ " .....

-2-

عن النضافة

من هم ولاد الناس ؟

ابن الناس هو ابن الشريحة العليا للطبقة المتوسطة . متعلم ذو شهادة جامعية . يسعى جاهداً للخروج من كونه ابن الطبقة المتوسطة ليلحق بفئة الطبقة العليا او كما يقال بفئة " العيال المستريحة " . فلا هو يريد أن يكون الشاب المكافح الذى صنع نفسه بنفسه و فى نفس الوقت لم يستطع أن يكون أبن الطبقة العليا من العيال المستريحة .. قد يكون تعلم فى مدارس أجنبية و لكنه لم يتعلم فى مدارس انترناشيونال .. هو بين بين .. هو فقط ابن ناس !! .

يستقيظ أبن الناس مبكراً لياخذ حمامه البارد و يضع البادى سبراى و يرتدى بذلته ال" guy laroche  " و يضع عطره ذى الماركة العالمية . يقوم بتجهيز النسكافيه و يضعه فى المج الذى يحفظ سخونته و ينزل ليأخذ سيارته الميتسوبيشى او الالنترا التى مازال يدفع اقساطها حتى الأن . يمر سريعاً على احدى المحلات ليأخذ قطعتين من البراونى كأفطار سريع , فهو لا يفطر كما أبناء الطبقة المتوسطة فول بالبيض او بيض بالبسطرمة و كوب من الشاى . ينهى افطاره الخفيف و يدخن سيجارته الأولى فى تكييف السيارة . هو ليس مدخن شره و لكن علبة الماربورو جزء هام من قبضة يديه مع الموبايل و الولاعة الزيبو و الميدالية الذهب , فهو بالطبع لا يدخن ال" ال أم " الزرقا او  "الروثمان " و أكيد لن يستخدم ولاعة سخان !! من ام جنيه و نص .

شبكة علاقاته والده كبيرة كأب حقيقى خدم فى طبقة متوسطة , لذا فهو يعمل لدى احدهم عن طريق أحدهم أخر . لم يتقدم لوظائف و لم يجرى اختبارات , يعمل فى احدى تلك الوظائف الكبيرة التى لا تفهم بالضبط كنهها كال " اتش أر " , او " الكونسالتانت " .. و لا تعرف كيف وصل اليها شاب فى سنه , هو فقط تجده هناك . شبكة علاقاته ممتدة , فدائماً هناك صديق لديه شاليه او فيلا بالعين سخنة و مارينا لزوم قضاء الويك اند , و أخر وكيل نيابة و ثالث ظابط شرطة لزوم تخليص الاوراق , و رابع يعمل فى السياحة لزوم التخفيضات على الكروزات السياحية بين الأقصر و أسوان و الحجز فى فنادق شرم و الجونة . فهو لا يستطيع السفر الى الخارج .. لا يذهب الى مايوركا بأسبانيا او نيس بفرنسا او فلوريدا بأمريكا او احدى جزر الكاريبى كما يفعل العيال المستريحة كل عام , و لكنه يستطيع تدبير المال اللازم كل 3 او 4 سنوات للسفر الى لبنان او المغرب او اليونان او حتى جنوب إيطاليا . و فى نفس الوقت لا يريد ان يكافح فى سبيل 5 ليال بالغردقة او 10 أيام بمرسى مطروح كما الطبقة المتوسطة .. فهو كما قلنا بين بين .. هو فقط ابن ناس .

أبن الناس مثقف بالطبع و لكن ثقافة ولاد الناس , فهو لا يعرف المدونات و لا يهتم بتهييسات نوارة و لا كراكيب هانى و لا أسرائيليات الطوخى و بالطبع لا يسكن فى حارة . لا يشاهد قناة الجزيرة المستفزة و يفضل عليها قناة العربية بنظافتها و مذيعاتها الجميلات . هو قارىء و متابع جيد , و لكنه لا يقرأ تفاهات تورجينيف و لا سخافات فوكو  بل تجده هناك فى ديوان فى قسم الكتب الأجنبية , يقرأ لباولو كويلهو بالأنجليزية او الفرنسية , قرأ اولاد حارتنا لمحفوظ و يعقوبيان للأسوانى و تاكسى الخميسى و هو اول من قرأ secrets  قبل ترجمته الى العربية . لا يعرف بأصدارات الكتاب الجدد فهم خارج حساباته , يقرأ المصرى اليوم و احياناً مجلة روزاليوسف !! . لا يشترك بأحزاب و لا حركات معارضة و بالطبع لا ينزل الى مظاهرات فهو - ابن الناس - لا يركب مترو الانفاق او الأوتوبيسات حيث الأزدحام , فمابالك بمظاهرة عن عرق الشعوب !! . لا يستمع الى محمد منير لأنه سخيف و يكره هانى شاكر و أنغام , يفضل فرانك سيناترا و إينجما و إيرا و عمرو دياب و روبى و إليسا . طبعاً لا يذهب الى ساقية الصاوى , يفضل الأوبرا نهاراً و بورا بورا ليلاً . لا يهتم بالسياسة و لا تشغله القضية الفلسطينية و إن كان يعرف تاريخ النكبة جيداً من الأفلام الوثائقية الأنجليزية التى يشاهدها ك" سى ديز " من أنتاج قناة البى بى سى , قناة بريطانيا العظمى صاحبة وعد بلفور !! .  تجد فى سيارته كتابين او ثلاث بلغات مختلفة انتهى من قراءة احدهم و بدأ فى اخر .

هو متدين , لديه سجادة الصلاة الخاصة به و يرتدى صليب ذهبى . لا يذهب الى الجوامع المزدحمة و لا يستمع الى الخطب الطويلة , لا يذهب الى كنيسة منطقته بل لديه كنائس مفضلة  كالمرعشلى بالزمالك او البازليك بمصر الجديدة . يضع سبحة ك" عليقة " حول مراية السيارة سواء من السعودية برائحة المسك او بصليب خشب برائحة جبال الزيتون من القدس . يستمع الى عمرو خالد و ال" better life  " , يصوم و يصلى و لكنه كأبن ناس له خطاياه أيضاً و لكنها مغفورة بأذن الله . فهو يدفع الزكاة و العشور بأنتظام . من وجهة نظره لا يعيش فى الرذيلة كالعيال المستريحة و لا يعانى من تزمت الطبقة المتوسطة , فهو كما قلنا بين بين .. هو فقط ابن ناس .

يحتاج ابن الناس دائماً الى خصوصية . يخرج كل أسبوع مع صديقاته و أصدقائه . بالطبع لا يجلس على قهوة بلدى او قهاوى وسط البلد او حتى كافيهات مصر الجديدة او مدينة نصر . يخرج فى اماكن ليدخن الشيشة مع صديقاته , المدخنات أيضاً و بالطبع يحتاج الى مكان " نضيف " , علشان محدش يعلق عليهم تعليق سخيف , مكان يكون كله " عيال مستريحة " " فرى " فى تصرفاتها  او على الأقل كله " ولاد ناس " . بالطبع لا يدخن معسل النخلة او قص البرج او سلوم مزاج عالى , هو يدخن نكهات الفواكه و خاصة العنب الفاخر من ام الحجر ب35 جنيه . لا يستخدم " لَىّ " عام , بل " يستخدم " لَيّه "  البلاستيكى الخاص الذى ياخذه معه بعد الأنتهاء . هو لا يذهب الى " بينوس " او " كوستا " , او " سيلنترو " او " ستار باكس " فتلك الاماكن مرتع لأبناء الشريحة العليا من الطبقة المتوسطة و هو لا يريد الأختلاط بها و لكن يذهب الى أماكنه الخاصة المغلقة ك" سيكويا ", " سنجرية ", " هارد روك "  او " جراند كافيه " . بالطبع لا يأكل فى " ماك " , " كنتاكى " , او " بيتزا هت " , فهو يذهب الى " لاكازيتا " , " كورتيجيانو " , “alain le notre “ , " Johnny carino’s " , " ابو السيد " , او " ستوديو مصر " و " ابل بيز " كأضعف الأيمان " !! . هوس الخصوصية جزء من تفكيره حتى فى مسكنه . فوالده قد دفع مقدمة تلك الشقة فى القاهرة الجديدة او الرحاب او مدينتى و عليه أن يكمل اقساطها ( بجوار اقساط السيارة ) لأنه كأبن ناس لا يسكن فى مناطق عالية الكثافة , يحتاج الى الراحة و الهدوء و الرحابة . لذا فانه من كثرة الأقساط يتزوج متأخراً فى اواخر عشرينياته . فهو لا يتزوج صغيراً ك" العيال المستريحة " و لا متأخراً بعد كفاح كأبناء الطبقة المتوسطة . فهو كما قلنا بين بين .. هو فقط ابن ناس .

ابن الناس , لا تستطيع ان تكون صديقه , فهو مختلف عن أبناء الطبقة المتوسطة . فهو يصرف كل مرتبه بينما ابن الطبقة المتوسطة مصاب بهوس " التحويش " ( ليه تصرف 500 جنيه فى خروجة لما ممكن تخرج نضيف برضه ب100 جنيه و تحوش 400 ؟ ), ( ليه تاكل بره أصلاً لما ممكن تاكل احلى اكل فى البيت ؟ ) . لا تستطيع ان تتكلم معه , فابناء الطبقة المتوسطة لهم لزمات فى كلامهم ك" جامدة اخر حاجة " , او " عيل سيس " او " خد فيها لأخفيها " و " اديك تقول مخدتش " , مع بعض الشتائم المحببة للنفس و الجسد , لكن ابن الناس لا يستعمل تلك اللزمات فكلامه فى اغلبيته انجليزى – عربى او فرانكو – اراب , كلام بستايل , بنضافة و ليس كلام بيئة تتردد به الفاظ طبقات اخرى  !!! . لديهم عاداتهم و تقاليدهم التى لا تستطيع مجارتها و اماكنهم الخاصة التى قد تذهب اليها مرة فى العام اذا تيسر لك ما تيسر . لا تستطيع ان تعمل معه فى مكان واحد , فهو لا يتحمل الشقا , لا يعمل فى مواقع , لا يمد يده على العمال و لا يشخر لصنايعى و لا يسب لفنى تركيبات حتى ينهى عمله . لا تستطيع ان تأمن له و تكون معه على راحتك أو تتعامل معه برجولة و جدعنة , فهم - كما يراهم أبناء الطبقة المتوسطة - " عيال سيس بتاخد فيها " . فأبن الناس لا يتورع أن يبيعك فى أى لحظة لمديره . المكانة و المرتب الذى وصل اليهما فى سنه الصغيرة لا يسمحان بأى نوع من الرجولة والجدعنة مع " ابناء الطبقة المتوسطة المستهترين الذين يطلقون على أنفسهم مكافحين " !!! فهو حاد جداً فى عمله , لا يعرف الليونة التى نعرفها . ايذاءك و رفدك او طردك من العمل لا يمثل له أى إشكالية من النوع الذى يؤرقك كإشكالية " قطع العيش حرام "  , فرأسه المهووس بالخصوصية و الملىء بالأقساط لا يلقى اليك بالاً .  ليس شبعان كالعيال المستريحة و لا مكافح كالطبقة المتوسطة .. هو دائماً فى منطقة الخوف حيث الأقساط و الخروجات و البكاء و صرير الأسنان .

ابن الناس يظل دائماً ابن ناس بشبكة علاقاته الواسعة و الممتدة . فى مسيرة لا تنتهى من البحث عن " النضافة " و الرحابة و الأستقرار و الخصوصية . ينظر الى " العيال المستريحة " على انهم ارباب الأرض الجدد و يتحاشى النظر الى الطبقة المتوسطة كأنهم خطيئة العالم الشرير .

-3-

اذا كنت تقرأ هذه الكلمات على مدونتى فأنت أما من " العيال المستريحة " أو من " طبقة المكافحين " سواء المتوسطة او الفقيرة و لكنك بالتأكيد و سامحنى فى قولى هذا " انت لست أبن ناس " . فكما قلنا , ابن الناس لا يهتم بتلك التفاهات و بالقطع لا يتابع مدونات و لكنه هناك منشغل بالبحث عن النضافة و فى أنتظار سداد اقساطه التى لا تنتهى حتى ينعم بالراحة و السعادة و مزيد من الخصوصية .

-4-

كلنا نحتاج الى الخصوصية , فلم اسمع حتى الأن عن أى شخص سعيد بالعيش فى زنزانة او حتى شقة بها 15 نفر . فالجميع يحتاج الى الخصوصية حتى لو كانت من اجل ممارسة بعض التقاليد و العادات السرية . و جميعنا يحب النضافة فلم اسمع عن أحد سعيد و هو يعوم فى اكوام من الوساخة و الطين والقمامة . و لكن حالة ولاد الناس - او بالأدق -  حالة طبقة ما فى البحث عن الخصوصية حالة هوس حقيقى و رغبة غريبة فى البعد عن الطبقات الأخرى و خاصة طبقة العمال . فكل ولاد الناس الأن يعملون أعمال مكتبية و دبلومة ال" H.r. " اصابت البعض بالعته من أجل الحصول عليها و من قبلها كانت ال" M.b.a " . أصبح النظر الى الخصوصية و النضافة و البعد عن الطبقات الأخرى .. ظاهرة حقيقية تستحق التأمل و المراجعة و التفكير و البحث عن أسباب هذا الجنون الرسمى . 


Sunday, June 21, 2009

خاتمى " فى صباعى "

المرشد الأعلى

أية الله عباس العبد فى طفولته

---

لازم نعترف ان الشعب المصرى شعب مش طبيعى بجد و ان مخه ضرب رسمى و أن الهلاوس السمعية و البصرية قد سيطرت عليه لدرجة أصبح الواحد معها خايف من انه يصاب بجنون رسمى . سيبك من اننا الدولة الوحيدة الفخورة بانها ذبحت الخنازير و مازالت مستمرة فى ذبحهم مع ان كل الحالات المرضية اللى ظهرت , ظهرت عن طريق بشر !!! . و سيبك من جنون الناس باننا احتمال ناخد كاس القارات و نخش بعديه على كأس العالم و احنا اساساً موقفنا منيل بنيلة فى المجموعة بتاعتنا بعد هزيمتنا من الجزائر . و سيبك من التحليل النفس- عصبى و الجمهو- ديموقراطى و التفسيرات المصطاباوية – القهوجية لأنتخابات لبنان و اللى تحس معاها أن المصريين كلهم بقوا يقولوا " شو يا زلمة ؟ " .. و إن علشان المصريين هم المحللين الرئيسيين لأنتخابات لبنان , ربنا ستر و محصلش أى اشتباكات طائفية و أن اللبنانيين ربنا هدى سرهم علشان خاطر مصر أم الدنيا !! ..

كل اللى فات كوم و الأنتخابات الإيرانية كوم تانى .. مفيش واحد فى مصر و الحمد لله متحولش الى " أيات الله " .. كل الشعب المصرى من اول راكبى الأوتوبيسات مروراً بمترو الأنفاق و سواقين التاكس وصولاً الى بائعى الخضار و الصحفيين حتى القنوات المتخصصة كلهم بيحللوا الموقف الأيرانى كأن احمدى نجاد و مير موسوى ولاد منطقتهم و واجب عليهم يتدخلوا . و ناس تتكلم عن حق التظاهر و ناس تتكلم عن التزوير و هيصة و مولد و محدش فاهم أى حاجة من أى حد ..

و يا سلام بقى لو ربنا رزقك و قعدت على قهوة و كان فى حد بيحلل أحداث إيران .. يا حالولى .. حتسمع احلى كلام و احتمال تضرب نفسك بالنار فى ميدان عام .. تبقى متابع خطبة خامنئى و قاريلك 5 او 6 كتب عن النظام الأيرانى و متابع الأنتخابات من اولها و طلعان عينك علشان تقدر تُلم بالموضوع يدوبك .. و هوب تلاقى واحد حاطط رجل على رجل و فى إيده كوباية شاى و سيجارة كلوباترا و قاعد دَش فى نافوخ 3 او 4 بنى أدمين بيهزوا فى دماغهم منبهرين بكلام الراجل و كأنهم قاعدين بيسمعوا الخومينى بذات نفسيته !!! . او تركب اوتوبيس و تلاقى واحد ساحل نافوخك بتحليلات سياسية ما انزل الله بها من سلطان و كأنه واحد من أهم خمس ملالى فى طهران !! او تروح الشغل تلاقى واحد جامع زمايلك و بيتكلم عن الأصلاحيين كأن مير موسوى يبقى جوز خالته !!! ..

الجميل فى الموضوع ده أن الكل بيتكلم عن التزوير و الأنتخابات و الحركات "القرعة " الأيرانية دى .. كأننا فى سويسرا و عادى خالص خالص الأنتخابات بالنسبة لينا . لأ و الأحلى انك تلاقى ناس فوجئت يا عين امها و مستغربة – يا قلبى -  من أن فى " تزوير " فى الأنتخابات كأنها أول مرة تسمع الكلمة دى . و ناس تانية ( مصريين برضه صدقنى ) مندهشين و حيموتوا أزاى يحصل تلاعب بأصوات الناخبين !!! ..

اللى دمهم خفيف أوى بقى الناس اللى بتدين " منع خروج مظاهرات سلمية " .. كأن المظاهرات فى مصر شىء عادى و ان المواطن بيخرج فى مظاهرة و لا أتنين كل أسبوع ينشط بيها الدورة الدموية و أنك ممكن ب3 جنيه تاخد دورة تدريبية على المظاهرات فى مركز شباب طوخ ! . 

احنا بقينا بنفتى فى كل حاجة و نحلل كل حاجة ببساطة مستفزة و كأننا فاهمين فى كل حاجة .. بقينا ممللين و عندنا كم من اللامبالة مش طبيعى .. لدرجة انه أذا كان اليهود بيطلقوا على أنفسهم شعب الله المختار فأحنا لازم نطلق على انفسنا بكل صراحة و وضوح و بدون كسوف :

شعب الله الممل

---

كتبها اليكم :

أية الله الشاه عباس خامئى العبد بهلوى

مرشد ثورة ملالى أم ترتر  بطهقان 


 

Thursday, June 11, 2009

انت جيت يا حسين ؟

نقل الجبرتي أن نابليون عندما دخل إلى مصر جمع العلماء والمشايخ وألقى فيهم خطابًا تاريخيًا استفتحه بالبسملة, استشهد فيه بالآيات القرآنية قائلاً:

" بسم الله الرحمن الرحيم.. لا إله إلا الله، لا ولد له ولا شريك له في ملكه.. من طرف الفرنساوية المبني على أساس الحرية والمساواة، السير عسكر الكبير أمير الجيوش الفرنساوية بونابرت، يعرف أهالي مصر جميعهم أن من زمان مديد الصناجق الذين يتسلطون في البلاد المصرية يتعاملون بالذل والاحتقار في حق الملة الفرنساوية، يظلمون تجارها بأنواع الإيذاء والتعدي؛ فحضر الآن ساعة عقوبتهم، وأخرنا من مدة عصور طويلة هذه الزمرة المما ليك المجلوبين من بلاد الأزابكة والجراكسة يفسدون في الإقليم الحسن الأحسن الذي لا يوجد في كرة الأرض كلها، فأما رب العالمين القادر على كل شيء فإنه قد حكم على انقضاء دولتهم   ..

ياأيها المصريون قد قيل لكم إنني ما نزلت بهذا الطرف إلا بقصد إزالة دينكم، فذلك كذب صريح فلا تصدقوا. وقولوا للمفترين أننى ما قدمت إلا لأخلص حقكم من يد الظالمين، وأنني أكثر من المماليك عبادة لله سبحانه وتعالي واحترام نبيه والقرآن العظيم، وقولوا أيضاً لهم أن جميع الناس متساوون عند الله، وأن الشىء الذى يفرقهم عن بعضهم هو العقل والفضائل والعلوم فقط، وبين المماليك والعقل والفضائل تضارب، فماذا يميزهم عن غيرهم حتى يستوجبوا أن يتملكوا مصر وحدهم ..

رب العالمين رؤوف رحيم وعادل وحليم ومن الآن فصاعداً لاييأس أحد من أهالي مصر من تقلد المناصب السامية، واكتساب المراتب العالية ، فالعلماء والفضلاء والعقلاء سيدبرون الأمور وبذلك يصلح حال الأمة كلها .. والمصريون ينبغي أن يشكروا الله سبحانه وتعالي لانقضاء دولة المماليك قائلين بصوت عال، أدام الله إجلال السلطان العثماني، أدام الله إجلال العسكر الفرنساوي، لعن الله المماليك، وأصلح حال الأمة المصرية.

أيها المشايخ والأئمة قولوا لأمّتكم أن الفرنساوية هم أيضًا مسلمون مخلصون .. و الفرنساوية في كل وقت من الأوقات صاروا محبين مخلصين لحضرة السلطان العثماني، وأعداء أعدائه أدام الله ملكه. ومع ذلك إن المماليك امتنعوا من إطاعة السلطان غير ممتثلين لأمره فما أطاعوا أصلًا إلا لطمع أنفسهم.

طوبى ثم طوبى لأهالي مصر الذين يتفقون معنا بلا تأخير فيصلح حالهم وتعلو مراتبهم. طوبى أيضًا للذين يقعدون في مساكنهم غير مائلين لأحد من الفريقين المتحاربين فإذا عرفونا بالأكثر تسارعوا إلينا بكل قلب . لكن الويل ثم الويل للذين يعتمدون على المماليك في محاربتنا فلا يجدون بعد ذلك طريقًا إلى الخلاص ولا يبقى منهم أثر‏..  "

---

من طرف السير عسكر الكبير أمير الجيوش الفرنساوية

بونابرتة حسين بونابرتة

--

ملحوظة على جنب :

بعد 200 سنة من تاريخ الحملة الفرنسية على مصر , احتفلت مصر بمرور 200 سنة على الشراكة المصرية الفرنسية !! و أسمت الحملة " حملة التنوير .. رحل المدفع و ظلت المطبعة " .. !

---

يا حسين .. انت جيت يا حسين ؟

حمد الله على السلامة يا ولدى

 

Saturday, May 30, 2009

مكان


انا فى المكان حيث تركنى الرب و رحل .. و لم يعد بعد ليأخذنى

انا فى المكان حيث عطشى يرويه الظمأ .. و أشتهائى يشبعه الجوع

انا فى المكان حيث الظلام نور لى .. و البكاء هو ضحكاتى

انا لم أذهب هناك و هو لم يأتى .. تقابلنا لأن قصتى تشبه قصته .

-1-

ننتظر فى نفس المكان و نقرأ نفس الجرائد .. نتبادلها .. يجلس بجوارى منتظراً دورى حتى يأخد دوره . يعانى من مشكلة اعانيها و لما علم اننى لم اتخلص منها و اتيت للعلاج .. ارتاح و تنفس بهدوء معلناً سعادته بأنه ليس الوحيد . اضحك فتنهمر دموعى , اضمه الى صدرى معلناً تضامنى معه .

-2-

منتظرين فى العيادة , اتكأ على الأريكة و اخبرنى بأن عمله غير مرهق لا يؤرقه لكنه أصبح ممل و الملل يخنقه . كما يقول " انا سعيد جداً بعملى و فخور به , ابتكر انا طريقة جديدة كل شهر , اراقب و اتابع و ابتكر و اقوم بالتنفيذ . استغنيت عن مساعدىّ و أقوم  بالعمل بمفردى لمزيد من الأثارة و لكن ... و لكن آه من الملل . "

انهى فنجان القهوة و طلب ويسكى بالصودا و طبق سجق شرقى مزة . نظر الى و أكمل كلامه " كل شهر نفس العمل , عملية واحدة . تصل الىّ الصور و البيانات على الميل . اقوم بطباعتها و ادرس الموقف و ابدأ فى المراقبة حتى أفهم كيف يمكننى سرقتهم . اسرقهم و ابعث بسرقتى مشفوعة بالصور . اخر الشهر أذهب الى البنك فأجد ان رصيدى قد زاد " . صدقت على كلامه بأن طريقة العمل لا تتغير . أكمل " الشهر الماضى كانت الخطة بسيطة . فالولد الذى يجب على سرقته كان بطل سباحة , ابواه كانا حاضران نهائى بطولة السباحة . و كالعادة الولد - كان عنده 8 سنين على ما أتذكر – بعد المباراة , دخل غرفة الملابس للتغيير و لم يخرج . انتظراه والداه بالخارج و لما تأخر دخلا اليه , هههههههههههه , فوجدوه و قد تكسرت يداه و رجلاه . هههههههه .. فكرة بنت لذين . انتهت قصة بطولته و تحطمت امال والديه الى الأبد .. موجود هو الأن فى المستشفى يجلس و يتحرك على كرسى بعجل , ههههههه " ..

ضحكت كثيراً و قد أعجبتنى الفكرة .. بسيطة و سهلة و تستحق مكافأة فوق المرتب الشهرى . اخبرنى انه حصل بالفعل على مكافأة . أكمل حديثه بعد أن طلب كوب من الحلبة الحصى حتى يتطهر من أثار الخمر " اما اكبر مكافأة حصلت عليها فكانت من سنة تقريباً , طفلة صغيرة عمرها 3 سنوات ملائكية الوجه " . طلبت توضيح منه ( يبدو انه محترف و قد استفيد من خبراته ) . اخبرنى " والد الطفلة و والدتها قد ظلا محرومين من الخلفة لمدة 7 سنوات و قد ذهبا الى كثير من الأطباء الا ان الله لم يشأ لهما الى ان جاءت تلك الطفلة بعد 7 سنوات من الأنتظار . طفلة صغيرة جميلة ملائكية تحب النظر الى وجهها , سبحان من صور فعلاً , اية من أيات الله . اوكل الىّ ان اسرقها . اخذت الأوامر و بدأت فى المراقبة و لما خرجا من عند الطبيب بعد ان اخبرهما انهما لن يستطيعا الخلفة مرة أخرى , نفذت خطة بسيطة و سهلة . ماء ملكى , حمض كبريتيك مركز , هههههههههه , ستظل تلك الطفلة مشوهه الى الأبد , كل مرة سينظرا فى وجه تلك الطفلة سيبكيان الى الأبد . هههههههه "

تأملته و هو يضحك و لم اتمالك نفسى . وقفت و انحنيت امام عبقريته , ظللت اصفق له حتى اوقفنى هو . و أجلسنى و طلب منى أن نذهب لنصلى العصر و نعود . تركته يذهب و اخرجت كتابى المقدس و بدأت فى قراءة سفر التكوين .

-3-

عاد و قد اشرق وجهه من الصلاة . اخبرته ان طريقتى فى العمل مختلفة عنه فأنا لا اترك الهدف حياً مثله . انا اتخلص منه مباشرة . أخبرته بتلك الأم التى أرضعت ابنها لبن مسموم و مات فى أحضانها و قد جنت تماماً و تعالج الأن . ضحك و أخبرنى بأنه فعلها بعد ذلك عندما قرأ الخبر فى الجرائد . أثنى علىّ و على فكرتى الأ انه اخبرنى بواحدة اطلق عليها تحفته الخالدة " التطعيم .. هههههههههه .. التطعيم يا أستاذ .. طفل جاء ليأخذ الجرعات المنشطة فتم حقنه بسرنجه ملوثة كانت لمدمن هيروين .. ثلاثة أيام متواصلة بثلاثة تطعيمات و انتهت قصته الى الأبد .. ههههههههههههه " . لم أتمالك نفسى من الضحك حتى أدمعت عينى . ظللنا نضحك حتى اوقفنى جرس الموبايل . كان أبونا يذكرنى بدرس الأحد عن سر الخلاص فأجبته بأنى قمت بتحضيره و لم انسى الموعد . نظر الى صديقى الجديد و سئلنى " عملية جديدة " ..اجبته : نعم , ابن الكاهن !! .

-4-

ظللنا نتبادل أطراف الحديث و الذكريات و انه بدأ العمل بأطلاق النار على الضحية و قتله بين يدى والديه الا انه مع الملل الذى أصابه قد طور طريقة العمل و بدأ فى ترك الضحية كعلامة أبدية للألم , ان يراه والداه دائماً امام اعينهم و قد اصبح بلا وجود . فتارة يحقن الطفل بفيروس نقص المناعة المكتسبة و يترك لأهله ورقة يخبرهم حتى لا يصاب أخرين بالمرض فمهما كان هو لا يحب الأذى , هو فقط يؤدى عمله . و تارة أخرى يقطع لسان تلك الطفلة التى تغنى فى الأوبرا و يرسله الى امها . و ثالثة يقطع يدين الولد الموهوب فى العزف على البيانو و يرسل اصابعه لأبيه . أما المرة التى اوجعت ضميره هى عندما قتل طفلة فى الصعيد و ادى ذلك الى اشعال فتنة دينية فهو يرى كرجل يؤدى فروض ربه أن الدين لله و الوطن للجميع . اكدت على كلامه بأن المؤمنين اخوة و انه لا فرق بين مسيحى و مسلم و اخبرته انى اراعى تلك النقطة جيداً " لأنه – كما تعلم يا صديقى – قد تثار بعض الحساسيات بسبب تلك الأحداث و الوطن و سلامته أهم شىء !! "

داهمنا الوقت و قد حان وقت صلاة المغرب , فطلبت منه ان نذهب الى الصلاة . تركنى فذهبت توضئت لأصلى المغرب و اخرج هو الكتاب المقدس و بدأ فى قراءة إنجيل لوقا .

-5-

عدت فرشم الصليب و اغلق الكتاب المقدس . طلبنا نعناع مغلى و ينسون . تنهدت ببطء و زفر هو زفرة حارة . أكملنا حديثنا حتى حان دورى . فوجئنا بأننا سندخل سوياً  . دلفنا الى غرفة الطبيب الذى استقبلنا ببشاشة و أشار الينا بالجلوس . و طلب منى الكلام فحكيت له اننى اعانى من الملل كما يعانيه صديقى . صدق صديقى على كلامى و اخبره انه على الرغم من الأبتكارات  التى ادخلها الا انه يعانى ايضاً من الملل . ضحك الطبيب و اخبرنا انه يعلم ذلك من الميل الذى ارسلناه نشتكى من الملل و أنه مر بهذه التجربة و انه بفضلها اصبح لا يشعر بالممل نهائياً الأن . بكى الطبيب و اخبرنا انه يشعر بالخوف و الترقب و الأنتظار و انه يفعل كل شىء بجوع حقيقى و شهوة فعلية لأنه يريد ان يعيش " فاهمين انا عايز أعيش "  . و أخرج مسدسه يريد ان يقتلنا و هو يصرخ فى وجهنا : اذهبوا و لا تعودا الى هنا مرة أخرى . اخرجت مسدسى و اطلقت النار على الطبيب فى هدوء . سقط الطبيب ميتاً . فوجئت بأن صديقى قد اخرج سلاحه و اطلق النار ايضاً على الطبيب . نظر كل واحد منا الى الأخر و ضحكنا . كانت تلك كما يبدو عملية مشتركة من ضمن تلك المهام الجانبية التى توكل الينا بخلاف عملنا الرئيسى.

صافحت صديقى الجديد و اخبرته انه لابد من لقاء فى القريب . اكد على كلامى بأنه هو أيضاً يريد أن يرانى و لكنه مشغول بعملية جديدة الأن و يتوق الى تنفيذها . تصافحنا و اذ به يطعننى فى رقبتى من الخلف فأسقط على الأرض . لا استطيع ان احرك و لا عضلة واحدة .

-6-

مال صديقى الجديد على و هو يقول " انا عارف انك تسمعنى و ترانى جيداً و لكن لا يمكنك تحريك عضلاتك .. الخنجر مسموم و ستعود لطبيعتك بعد سنة على اقصى تقدير , فكما تعرف لا ينبغى ان اترك شاهد خلفى .. سامحنى .. ربنا يحميك و يحفظك .. انا حبيتك بجد لهذا لم اقتلك .. انت الوحيد الذى صفق لى .. لقد طلبت لك الأسعاف و ستنقل الى المستشفى و بعدها سأكون سافرت الى الخارج و لن ترانى مرة اخرى " .. استدار و هو يزيل القناع من على وجهه . لم المح وجهه الحقيقى . اطفأ النور و هو خارج من الغرفة قائلاً " لأنه حرام الأستهلاك على الفاضى لغاية ما تيجى الشرطة و الأسعاف .. لابد من الحفاظ على البيئة " .

كنت أريد ان اصرخ فى وجهه بانه حمار و انى انا الأستاذ و لكنى لم استطع تحريك عضلاتى . صرخت فى أعماقى " صدقت انى لن اراك مرة اخرى .. انت حمار حمار .. انا سأعيش حتى لو ظللت سنة هكذا .. الم تفهم بعد يا حمار ؟ .. انا لا أشعر بالملل .. انا كنت هنا لأتخلص منك انت و الطبيب .. كانت تلك أيضاً عملية جانبية .. انا نجحت و انت لا .. انت لا تعرف .. لقد قتلت زوجتك و طفلك قبل أن اتى الى هنا .. السنا سارقو اطفال ؟ و قد ازدت علي الطفل زوجتك لأحصل على مكافأة كبيرة .. اما أنت فستنفجر بك السيارة ما أن تركبها .. الم تقل انت : انه لا ينبغى ان نترك احد خلفنا ؟ .. انا ساحيا .. اما انت فلا .. فأنا لا اترك الهدف حياً مثلما تفعل يا حمار .. انا اتخلص منه نهائياً "

وصل الى مسامعى صوت الأنفجار . و اهتز موبايلى مرتين متتاليتين .. مساعدى يخبرنى ان الهدف كان فى السيارة ( عرفه من ملابسه ).. حاولت ان اضحك الا اننى فشلت فنزلت دموعى .. اتنفس ببطء شديد .. لقد أنهيت مهمتى بأقل خسائر .. سأحصد مكافأة كبيرة ما أن اقف على رجلى .. هذا الى جانب صلوات الكاهن التى ستلد زوجته اليوم أبنه ,, الذى خططت لقتله بعد عام , يوم عيد ميلاد الأبن ,  السنة القادمة سأقتل الأبن . ما ان يعرف الكاهن بما حدث لى حتى ستنهال علىّ صلواته و سيظل بجوارى فى المستشفى  . او لست انا خادم الرب الأمين ؟ . الحمد لله , كل شىء يسير حسب الخطة .. اما الأن فأمامى سنة من الراحة و الرعاية و الأستجمام .

---

انا فى المكان حيث تركنى الرب و رحل .. و لم يعد بعد ليأخذنى

انا فى المكان حيث عطشى يرويه الظمأ .. و أشتهائى يشبعه الجوع

انا فى المكان حيث الظلام نور لى .. و البكاء هو ضحكاتى .

انا لم أذهب هناك و هو لم يأتى .. تقابلنا لأن قصتى تشبه قصته .

انا فى المكان حيث احيا حتى الأن اما هو فلا ... لا تنسونى فى صلواتكم .