Sunday, October 14, 2007

من الركابى الى الوثيقة ... يا قلبى لا تحزن

قرأت هذا المقال عند جبهة التهييس الشعبية

و هو بعنوان

هى دى اوروبا يا هبلة ؟

و قد صدمت تماما عند قراءة المقال

المقال عبارة عن صراع بين مدرستين

المدرسة الدينية و المدرسية العلمية

او اختلاف بين نظريات الخلق و التكوين

المدرسة الدينية صاحبة .... نظرية الخلق

و المدرسة العلمية .... بنظرية التطور و الأنتقاء الطبيعى

فهو بأختصار شديد

يدل على ردة و رجعية و قمة فى التخلف

ان يعود الاوروبيون الى عبادة الاوثان

لذا فانى قد طلبت منها لينكات الموضوع

حتى اقراه من مصدره و قد قامت هى مشكورة

باعطائى اللينكات

..........

اللينك الاول

لكاتب اسمه

زين العابدين الركابى

و اسم المقال المنشور فى الشرق الاوسط

انتصار للمعرفة العلمية ...ام عودة لوثنية ( تعدد الالهة ) ؟

اللينك بطىء ... يأخذ وقت طويل حتى تظهر الصفحة

برجاء قراءة اكثر من مقال للوقوف على فكر الكاتب

ستجد مجموعة من مقالاته فى اقصى اليمين اسفل صورته

فى صفحة مقاله

.......

اللينك الثانى

من البرلمان الاوروبى و هى بعنوان

خطر الخلقية على التعليم

او

خطر نظرية الخلق على التعليم

The dangers of creationism in education

..............

بعد قراءة الثلاث مقالات السابقة لى بعض الملحوظات

-1-

تتكلم الوثيقة الصادرة من البرلمان الاوروبى عن خوفها من انتشار

نظرية الخلق او تطورها .... نظرية التصميم الذكى (intelligent design )

و ان تلك النظرية تخالف العلم كلية و انهم يرفضون تدريسها فى الجامعات و المدارس

و ان انتشار تلك النظرية يهدم العلم و البحث العلمى و التطور الدوائى

و يؤثر بالسلب على النظر الى الطبيعة و الخلايا و الباكتيريا و الامراض و عقول الاطفال

و الحرية و حقوق الانسان و الديموقراطية و كل هذا الكلام ... كما قرأتموه

...........

-2-

لا اعرف من اين اتى السيد الركابى بفكرة الوثنية و تعدد الالهة

اذا كان هم يرفضون فكرة ان الكون قد خلق على يد خالق

و انه اتى نتيجة نظرية التطور

فأذا كان يرفضون فكرة اله خالق .... سيوافقون على وجود الهه خالقة ؟؟!!!

كلمة الله لم تذكر اساسا فى مقال البرلمان الاوروبى الا فى شرح نظرية الخلق

على اساس انه الخالق الجزء الخاص بشرع نظرية الخلق

............

-3-

فى الفقرة الرابعة يقول البرلمان

انه اذا كان اصحاب نظرية الخلق يقولون بان نظرية التطور و الانتقاء الطبيعى

لم تكتمل و لا توجد ادلة كافية عليها

فأن نظرية الخلق من اساسها غير علمية

4. Creationists question the scientific character of certain items of knowledge and argue that the theory of evolution is only one interpretation among others. They accuse scientists of not providing enough evidence to establish the theory of evolution as scientifically valid. On the contrary, they defend their own statements as scientific. None of this stands up to objective analysis.

........

-4-

هناك ازمة دائمة بين العلم و الدين

بين الخلق فى المفهوم الكتابى الدينى و بين نظرية التطور الداروينية و الانتقاء الطبيعى

و هى ازمة و تعارض قديم لم تفجره المقال الخاص بالبرلمان

و لكن ما يدفع للتفكير بعد نهاية القراءة هو نقطتين

الاولى

ما الذى دفع البرلمان الى كتابة هذه " الوثيقة " الان اذا كانت تلك الازمة قديمة

منذ ايام جالليلو كما استشهدت الوثيقة ذاتها ؟

الثانية

الاخ الركابى .... عن ماذا يكتب ؟

...........

-5-

فى الفقرات من 9 الى 28 .... يشرح فكرة التطور

مبسطة و بتحليل علمى بسيط

و فى الفقرات من 29 الى 37 .... يشرح الخلق

..........

-6-

نعود الى السؤال الاول

ما الذى دفع البرلمان الى كتابة هذه " الوثيقة " الان اذا كانت تلك الازمة قديمة

منذ ايام جالليلو كما استشهدت الوثيقة ذاتها ؟

الاستمرار فى قراءة الوثيقة يصلنا الى

هارون يحيى ... التركى !

مؤلف كتاب او مجلد اسمه .... اطلس الخليقة (the Atlas of Creation )

و يبدا هجوم الوثيقة على هذا الهارون و انه ارسل بكتابه هذا الى كافة الدول

محاولة منه لنشر الفكرة

اى ان هذا التركى هو السبب فى هذه الوثيقة

اقرأ الفقرة رقم 54

........

-7-

اذا نحن امام رفض اوروبى للاخوة الاتراك فكرا و شكلا و موضوعا

لماذا ؟

لان الاتحاد الاوروبى من يرفض نظرية الخلق فى وثيقته

تمارس اكثر من نصف دوله نشر نظرية الخلق

و رفض نظرية التطور الداروينى و الانتقاء الطبيعى

راجع فقط كمثال صارخ و واضح

الفقرات رقم 65 و 66و 67و 68 و 69 و 70

الخاصة ببولندا و ايطاليا و روسيا و اليونان و المملكة المتحدة و صربيا

...........

-8-

المرجعية الدينية

على الرغم من اختلاف التوجه بين المدرستين

الا ان الوثيقة تستشهد بالفاتيكان و بمرجعيات اسلامية اوروبية

و الهدف الهجوم على تركيا

كلام بابا الفاتيكان .... فقرة 75 و 76

The Pope rejects both a creationism that categorically excludes science and the theory of evolution, which hides its own weaknesses and does not want to see the questions that arise beyond the methodological capacities of science

و المرجعية الاسلامية .... فقرة78

Islam has never been afraid of science … Islam does not need to be afraid of Darwinism … Islam does not fear the story of evolutions and of the mutations of the human race

ثم يبدأ الهجوم مرة اخرى على تركيا

The Atlas of Creation is the product of a sectarian organisation close to the Turkish extreme right, which disseminates “truths” on glossy paper that have nothing to do with Islam

..........

-9-

اذا هم يرفضون ما يأتى من تركيا رفضا قاطعا

على الرغم من وجود مماثل اوروبى بل و امريكى لنفس الفكرة

و تقابل فكرى بين الكنيسة و المرجعية الاسلامية

بأختصار

الديموقراطية الاوروبية كما هو واضح و جلى

لا تريد انضمام تركيا اليها مهما كان تشابه الافكار

و لكنها لا تقوى على اعلانها صراحة

فيبدأ " التلكيك " لتدمير تلك الفكرة و نسف اى امل او رجاء لتركيا للانضمام

........

-10-

اى ان السيد الركابى كما هو واضح او بالاحرى كما هو ليس واضح

يكتب عن هلاوس لا اعلم من اين يستقيها و لا من اين جاءته

الوثيقة واضحة .... وضوح الشمس و هى لا تحوى اى كلمة مما قاله

ثم انه استخدم وسيلة غريبة

اذ قام بتقرير فرضين بالاتحاد الاوروبى

اما

حنين الى ايام الوثنية

اما

جهل بالحقائق العلمية

حتى يتجه عقلك فورا الى انه حنين الى ايام الوثنية

محاولة بيسطة للتكفير ليس الا

اما انا اقول

يا اخ ركابى

ان تثبت انهم فى حالة جهل بالحقائق العلمية

فأخر حد يثبت انهم جهلاء علميا .... اكيد احنا .... العرب اقصد

لأنه – العلم - لا هو سكتنا و لا حيبقى سكتنا و لا احنا بتوع علم و لا حنتعلم

طول ما حضرتك موجود

اما انه ارتداد الى عصور الوثنية

فسلملى على الوضع الدينى فى المنطقة العربية

الى بيته من زجاج ميحدفش الناس بالطوب

ربك هو الشافى

............

-11-

طبعا انا لا اؤمن بأوروبا و بافكار اوروبا و بلا بمنظومة قيمها

و لست مع لا نظرية الخلق و لا نظرية التطور

كل ما هناك

ان منظومة القيم العربية التى تتبنى هذا الخطاب تسعى بكل هدوء

لتدمير عملية النقد و تحويل عقولنا الى " عقل جمعى " فقط

ان نستمع و نقتنع .... فنرضى و نقبل

فألاخ الركابى قد تعمد استفزاز الناس بدون ان يحترم ابسط القواعد

و هو ان يضع لينك للوثيقة او حتى عنوانها

بل هاجم على طول الخط

طيب يا اخى سيب الناس تقرأ و هم يحكموا

اعتقد ان تلك هى الازمة العربية الحقيقية

لا نقرأ .... نثور فقط .... دون ان نعرف

............

-12-

طبعا انا لا اهاجم جبهة التهييس

فهى تعرف كيف اقدرها و احترمها

يكفى ان تقرأ ما كتبته عنها صحيفة البديل

حتى ترفع لها القبعة و تنحنى احتراما لما تقوم به من خدمة

يحتاج اليها الوطن

كل ما هنالك ان صدمة المقال جعلتنى لا اصدق

و ان ابحث عن الوثيقة لأقرأها

فمقال الاخ الركابى مصيبة لمن يقدر

و انا اعتذر لجبهة لو اتخذ كلامى على انه هجوم

فهى تعرف ما اقصد

اعتذر مرة اخرى

........

شكرا لسعة صدركم

و اعتذر لطول التدوينة

6 comments:

بنت القمر said...

ان عقيدة الخلق في الإيمان المسيحي لا تقصد تفسير كيفية وجود العالم وكيفية تكوينه. بل جلّ قصدها إظهار معنى وجود العالم والتأكيد أن هذا الوجود يستقيه من الله ينبوع كل وجود ومصدر كل كيان. واذا استطاع العلم يوماً تفسير كيفية تكوين العالم تفسيراً أكيداً ونهائياً -كل التفسيرات التي يعطيها اليوم العلم إنما هي مجرد نظريات قابلة للنقاش- فالإيمان وحده يستطيع اكتشاف العلاقة الحميمة التي تربط هذا العالم بالله.

وتلك العلاقة هي علاقة محبة، فالعالم هو فيض من محبة الله اللامتناهية وعطيّة مجانية من إله العطاء والمحبة.

http://www.rezgar.com/debat/show.art.asp?aid=44178

------------الكلام دا كان في الرابط اللي تحته
وكذلك نقرأ في محور (نظرية الحدوث من العدم) هذه الإشارات:
هذه النظرية الفلسفية الفكرية، في تراث الفكر العربي الإسلامي، اعتمدها من يعرفون (بعلماء الكلام).
ولا يخفى أن انفتاح الفكر العربي في مرحلة الفتوحات الإسلامية الأولى، قد هيأ له الإطلاع على ثقافات الأمم الأخرى، وبخاصة ثقافة الإغريق (اليونان) وغيرهم، فأقبل العلماء العرب على الترجمة والتصنيف والتأليف، بفكر منفتح على كل هذه المناهل الثقافية دون أن تتأثر مكوّناتهم الإسلامية التي هي المرجعية الأساس في كل المعايير الفكرية والفلسفية التي أطلعوا عليها فأقروا ما كان متوافقاً مع هذه المعتقدات الإسلامية،
http://www.balagh.com/deen/6q0v0f6d.htm
والكلام دا كان في الرابط اللي تحته
______________________________
بس خلاص الموضوع كبيييير
العالم من قال لا اعلم
اشكر سيادتك علي تحريك ملكه البحث والتفكير رغم قناعاتي الدينيه
رغم هذا معرفتش برضه رايك وقناعتك ايه بالنسبه للخلق وسيبك من تركيا والاتحاد الاوروبي لو تركيا قالت لهم الارض كرويه ها يقولولها لا دي مربعه لمجرد الاختلاف وتحقيرها مش اكتر
http://www.science-islam.net/breve.php3?id_breve=499
كمان دا رابط مهم
تحياتي

بنت القمر said...

معلش اللي فوق مش تعليق دا مجرد كوبي وبيست
لينكات دورت فيها ذات صله بالموضوع حبيت اشركك فيها
واشكرك اني رحت اشوفها واستفيد
تحياتي

أبو العلاء said...

لا أعتقد أن الموضوع خاص بتركيا على الإطلاق. الفقرة التى يذكر فيها هارون يحيى الهدف منها ببساطة توضيح أن المشكلة تعدت المسيحية البروتستانتية إلى الأديان الأخرى. لاحظ الإشارة إلى التعارض الأساسي بين نظرية التطور و التفسيرات الحرفية لسفر التكوين لاحظ أيضا أن فى استعراض التقرير لعلامات الخطر فى الدول المختلفة إسم هارون يحيى لا يظهر فى جميع الدول كما أن النقد يوجه حتى لتصرفات على مستوى الوزراء.

التقرير ليس موجها ضد تركيا (على الأقل الهجوم على تركيا ليس هو الهدف الأساسي). أيضا كما هو واضح من الصياغة المصدر الأساسى للحركة هو الولايات المتحدة. أضف إلى ذلك أن التقرير رصد الإشارات السلبية و الإيجابية من جهة الكنيسة الكاثوليكية و لم يكتف برصد الجانب الإيجابى فقط. بل يمكن القول إن التقرير يتعامل مع موقف روما من الموضوع بقدر من التشكك ليس بقليل و يتعمد الفصل بين موقف الكنيسة و موقف الكاثوليك كأفراد.

فى الواقع أنا أرسلت وصلة القرار لنوارة الأمس و اعترضت بشدة على المقال الذى دفعها لكتابة التدوينة. و لكن يبدو أن نوارة مشغولة و لم تر التعليق بعد.

أنا أسجل هذا حتى أوضح أن الحس النقدى ليس حكرا على نوع فكرى معين كما توضح كتابات عبدالمعطى حجازى أن التهويل و التعامل مع القارئ على إنه معزة فى القطيع ليس حكرا على نوع فكرى معين.

كلنا فى الهم شرق.

جبهة التهييس الشعبية said...

عباس فيه جزء في الوثيقة بيقول انه من المستحيل علميا ان تكون قوة واحدة هي اللي خلقت العالم

كمان حاجة تانية

ايه اللي خللا الوثيقة تهاجم المسيحيين والمسلمين وما جابتش سيرة اليهود كأنهم ذات مقدسة لا يتم المساس بهم ابدا

بص

The prime target of present-day creationists, most of whom are Christian or Muslim, is education. Creationists are bent on ensuring that their theories are included in the school science syllabus. Creationism cannot, however, lay claim to being a scientific discipline.

جبهة التهييس الشعبية said...

مع ملحوظة ان فيه يهود كتير ضد نظرية التطور

أبوفارس said...

الله يسامحك..
خليتنى أجرى أقرء التهيسه العظمى..
وجالى تلبك عقلى مانفعش فيه أقراص "الهضم" الموجوده فى تدوينتك السابقه..
تدوينه "نواره" دى ياعزيزى جزء لاينفصل من ثقافه السماع والعنعنه.. عن نواره عن الركابى عن واحد ماعرفوش أنه قال..
ونسينا حتى الحكمه التقليديه العبقريه "أن كان المتكلم مجنون..المستمع عاقل"
" البرلمان اﻷوربى أجتمع عشان يقرر العوده للوثنيه..وماله يجتمعوا مايجتمعوش ليه هم صغيرين..عليه العوض ومنه العوض..