Saturday, May 16, 2009

البحث عن عيل رخم

انا جاهل و افتخر

---

-0-

فى أحدى اعلانات شركة موبينيل لخدمات المحمول , كانوا مصورين راجل تخين محاط بالشعب المصرى الفرحان و السعيد و المزقطط و الراجل بيصرخ و بيقول : افرحوا يا شعب مصر , موبينيل جابتلكوا اكبر و احدث شبكة محمول فى العالم . و لأن الشعب المصرى جاهل و بيهيص فى أى حاجة و هو مش فاهم و مسئلش نفسه ازاى شبكة محمول ضخمة تتغير بين ليلة و ضحاها فقد هاص الشعب و هلل . الا طفل صغير تخين , شد المذيع من القميص و سئله سؤال بالعقل كده مدمراً فرحة الملايين : عمو عمو , هى الشبكة القديمة راحت فين ؟ . فما كان من الجمهور الا انه صمت لاعنا سلسفيل الواد الصغير الذى دمر فرحتهم و فوجىء الشعب و اتكسف بأنه بيهيص على الفاضى لدرجة انه واحد علق و قال للطفل الصغير : انت عيل رخم !!!

-2/1-  

حتى لا نضيع وقت فى مقدمات لا داعى منها , الخص ما سأكتبه فى كلمة واحدة : احنا دولة مسخرة و شعبها و مثقفيها بيعانوا من قلة ادب فوق الوصف و عندنا من البجاحة و الصفاقة اننا نبرر قلة الأدب دى بشجاعة تستحق التأمل !! .

-1-

علمياً

مع بداية ظهور انفلونزا الخنازير , خرجت علينا جميع التقارير بضرورة " القضاء " على عائل المرض و وسيط التحور من انفلونزا الطيور الى مرض قابل للأنتقال الى الأنسان ثم من أنسان الى أنسان و هو الخنزير . و لأن منظمة الصحة العالمية أعلنت أنه " قد يتحول " الى وباء , فقد نادى الجميع , مسيحيين قبل مسلمين , بضرورة ذبح " الخنازير " و التخلص منها كما تم من قبل مع الطيور ! . لحد دلوقتى شىء جميل . قعدنا أسبوع فى حالة ذعر و البيانات تصدر من " وزارة الصحة " و مع ظهور رئيس الدولة و المجموعة الوزارية و المقالات الصحفية التى كانت تكتب بضرورة الذبح و الخطر الهائل الذى ينتظرنا ( خد بالك ان الوزارة الصحة و الصحافة كانت بتقول إن كلامها مبنى على تقارير علمية !!! ) , خاف الناس الى درجة الرعب و التفكير فى لبس الكمامات و ضرورة ذبح " الوباء " و التخلص منه . ثم بدأ الحقائق تتضح و أن لا ضرر من الخنازير و لا داعى لذبحها , سخرت مننا منظمة الصحة العالمية و اتهمتنا بان كل ما نفعله جهل و أنه لا داعى لذبح الخنازير و انها قررت تغيير أسم المرض بسبب " جهلنا " , حتى ان عجوز شمطاء مهلوسة مخرفة زى بريجيت باردو أرسلت رسالة " مسخرة "  الى مصر تطالبها بوقف ذبح الخنازير .

قلة الأدب فى الموضوع , من أصغر طبيب بيطرى فى وزارة الصحة الى أكبر عالم بها , لم يخرج منها  دكتور واحد رخم يوحد الله او حتى يشرك بيه فاهم أى حاجة , يقولهم ليه ندبح ؟ او حتى قرأ تقرير واحد لمنظمة الصحة العالمية , او حتى يعتذروا للشعب و يقولولهم احنا كنا فاهمين غلط و الصح كذا و كذا . انما البجاحة و قلة الأدب وصلت لأتهام تجار الخنازير بأنهم لا يريدون التعاون !!! . حتى الصحافة مخرجش صحفى واحد رخم فى أى جريدة معفنة يقول يا جماعة احنا كنا بننشر تقارير غلط و لازم ننشر الصح او حتى نعتذر للناس عن جهلنا و اننا كنا منعرفش , لأ مفيش كده . الصحافة كأن شىء لم يكن و مكملة عادى و براءة الأطفال على صفحاتها .

احنا الدولة الوحيدة اللى على مستوى العالم اللى بتذبح الخنازير , احنا الدولة الوحيدة اللى شعبها فاهم المرض غلط لحد دلوقتى بسبب " عظمة علمائها و مثقفيها " , ممكن تقولى ازاى نستأمن الأطباء دول على حياتنا ؟ و ازاى ممكن تقنعنا وزارة الصحة انها عاملة كل الأحتياطات لحمايتنا من المرض و هى مش فاهمة المرض أصلاً ؟ لأ و بتكدب و تقول أن كل شىء مبنى على تقارير علمية !! .

-2-

دينياً

الصراحة انا لا أفهم رد الفعل الأسلامى . كثير من المسيحيين اصبحوا بيشوفوا الموقف الأسلامى بغرابة حقيقية . مسيحيين كتير و انا من ضمنهم بيبصوا لموقف المسلمين و يضربوا كف على كف . أى مسلم كان بيتكلم فى أى برنامج توك-شو , كان بيبتدى بالحمد و الثناء على نعمة الأسلام الذى حرم أكل الخنازير مما سينقذ المسلمين من الوباء و هو من دلائل عظمة الأسلام  . و كتير من اللى قالوا كده علماء و اطباء ( و هم على دراية بأن المرض بينتقل من أنسان الى انسان و مش من خنزير الى انسان ) , و كمان مشاهدين كانوا بيحمدوا الله برضه على نعمة الأسلام !!! الذى حرم من 1400 سنة اكل الخنزير  . الحمد و الشكر على نعم الله واجب على أى مؤمن سواء مسلم او مسيحى . لكن ....

لكن تحريم أكل الخنزير ليس " انفراد اسلامى " . أى مسيحى عارف بكل بساطة ان الشريعة اليهودية بتحرم اكل الخنزير من قبل الأسلام ب2000 سنة على الأقل . اى عالم دين اسلامى عارف انه اليهودية بتحرم أكل الخنزير . بالعكس ده فى الأسلام فى نص بيقول أن الضرورات تبيح المحظورات و ممكن السماح بأستخدام أى منتج من منتجات الخنزير و خصوصاً " الانسولين " لو فيه شفاء للمسلمين ( فى ازمة الدانمرك و الرسوم المسيئة .. الدول العربية التى قاطعت الدانمرك قاطعتها فى كل شىء ما عدا استيراد الأنسولين المستخرج من الخنزير ) . لكن فى الشريعة اليهودية لا يوجد هذا السماح .. أى أن اليهودية اكثر تزمتاً و تشددا من الأسلام فى مسئلة التحريم و مع ذلك , مسمعناش فى إسرائيل أن اليهود الأورتودوكس قالوا الكلام ده و لا نادوا بذبح الخنازير !! بل فى بعض الطوائف المسيحية بتحرم اكل الخنزير . الغريب ان هناك بعض الأديان الأرضية مثل التاوية و البوذية و الكونفوشسية تحرم اكل اللحوم من أساسه . معنى كده ان الههم الصنم كان أكثر حكمة و معرفة من ألهنا الحى الذى لا يموت و سبقه كمان بالتحريم !! . فقد حرمت تلك الألهة الأصنام اكل الطيور لأنها كانت عارفة انها حتصاب بأنفلونزا الطيور و حرم أكل الخنازير و أكل البقر و الجاموس علشان كان عارف أنها حتصاب بالحمى القلاعية و جنون البقر !! .

الغريب أن مفيش مسلم واحد رخم , سواء مواطن عادى او عالم او حتى طبيب قال يا جماعة بلاش الكلام , ده فى كذا و كذا , و ده شىء غريب . و مع احترامى لعامة المسلمين البسطاء , انا مش عارف ده اسمه جهل و لا تجهيل و تجاهل ؟ هل فعلاً المسلمين ما يعرفوش و لا تعمدوا اللعب على وتر الدين لتخويف المسيحيين و إرهابهم و السخرية من إيمانهم و خصوصاً ان الناس فعلاً خايفة و الوباء خطر جداً ؟ مفيش مسلم واحد رخم مثقف او عارف او فاهم يقول بلاش الكلام ده ؟

---

اما عن الكنيسة الأورتودكسية فحدث و لا حرج و نخص بالذكر الأكليروس من أصغر كاهن الى أكبر راهب. مع بداية الأزمة , ارسلت الدولة الى الكنيسة تطلب منها ان تساعدها و تقنع المسيحيين سواء المستهلك للحم الخنزير او المنتج له كالمربين او العاملين فى هذه الصناعة و خاصة انه اغلب المتعاملين بهذه الصناعة  مسيحيين . فما كان من الكنيسة بحكمتها !! الا انها اعلنت للدولة اعملوا اللى انتم عايزينه !! ... ترغى كثيراً الكنيسة و المسيحيين المصريين فى موضوع الاضطهاد و ان المسيحى مضطهد لكنه رغم الأضطهاد الا ان العلماء المسيحيين موجودين فى كل مكان فى العالم و اغلبية الأطباء و الصيادلة فى مصر مسيحيين ( بالنسبة طبعاً مش بالعدد ) . و كمان كل شوية يقولك مجلس المستشارين للبابا و المجلس الملى ( منهم دكتور صاحب شركة ادوية معروفة !!! ) .

مفكيش يا كنيسة كاهن واحد رخم يخرج يقول ليه ندبح و المرض ملوش دعوة بالخنازير ؟ . الكنيسة كان عندها فرصة لا تعوض لأثبات مكانة المسيحيين فى مصر  بالتدليل المباشر بأن المسيحى مش جاهل بل عالم و فاهم  و انه ما يضحكش عليه و كانت ممكن تحرج الدولة بأكملها  لو سئلت : ندبح ليه و منظمة الصحة مقلتش ندبح يا متعلمين يا بتوع المدارس يا وزير الصحة ؟؟ .  و لكن لأننا امام اكليروس مش فاهم أى حاجة مفهوش حتى كاهن يوحد الله خريج طب بيعرف يقرا و يكتب يقولهم منظمة الصحة مقلتش كده , انتم بتعملوا كده ليه ؟؟ .. جهل غريب و بجاحة أغرب .

الأغرب و الأغرب بقى انه لما اتفضحنا على مستوى العالم , مش يخرج عالم مسلم يقول بلاش الكلام ده و ما يصحش كده  او يخرج حد من الأكليروس يعتذر للمواطنين و يقولهم أسفين مكناش نعرف صح . لأ , دى البجاحة وصلت لأن البعض اتهم المسيحيين بالكفر و انهم اساس أى بلاء يجتاح العالم .. و طبعاً  رجعت الكنيسة لنغمتها المفضلة الا و هى انهم مضطهدين و ان ذبح الخنازير ما هو الا اضطهاد للمسيحيين ( اضطهاد ايه و انت جاهل مش فاهم حاجة .. عامة القانون لا يحمى المغفلين ) .

قلة الادب و البجاحة وصلت كمان انه بعد ما اتفضحنا , الناس , كعادة المصريين ,  خرجت تقول ما احنا قلنا من الاول بلاش الدبح , ما احنا كنا عارفين و محدش سمع كلامنا . يعنى قلة أدب و صياعة ملهاش حل .

اتحولت القضية بكل بساطة الى خناقة دينية بين المسلمين و المسيحيين . و .. و لا دول مكسوفين و لا دول مكسوفين من الجهل , بالعكس بيزيطوا زيادة كأن الموضوع عادى و مفهوش مشكلة , تحس اننا اخدنا على الجهل و بقى شىء عادى بالعكس احنا مستمتعين تماماً .

-3-

وباء يجتاح العالم .. و احنا فى العسل : وزارة الصحة مش فاهة المرض و الشعب قلبها خناقة دينية !! . احنا فعلاً عايشين على باب الله و على بركة دعا الوالدين . و الله العظيم , ربنا هو اللى بيسترها معانا مش أكتر و لا أقل .

انا مش بدافع طبعاً عن الخنازير , تغور الخنازير فى 60 داهية . لكن بجد .. مفيش واحد بس خرج يقول للناس " الشبكة القديمة راحت فين ؟ " , قصدى : ليه بتدبحوا ؟ ليه بتعملوا كده ؟ . مصر كلها مفهاش دكتور رخم واحد يقولهم انتم مش فاهمين المرض ؟ .. بجد حاجة اخر قرف .

مفكيش يا مصر عيل واحد رخم يبوظ الهيصة و الزيطة دى عليكى و يقول للناس و الدولة :

عيب كده .. كفاية جهل .. فضحتونا  !!!!! .

---

لم تنتهى ...

 

33 comments:

mohamed hassan said...

انا عيل رخم و قلت لا
عندك كمان سلامة احمد سلامة
محمد المخزنجي
ابراهيم عيسى
عموما تحياتي

وجهة نظري said...

لسبب ما، القصد من كل دا هو دبح الخنازير في حد ذاته مش الوباء ولا أي حاجه تانيه

في أول ظهور المرض سموه أنفلونزا الخنزير "خطاء"، ودي كانت كلمة السر "لمن يهمة الأمر" في مصر، قبل ما يعلنوه وباء كان القرار متخذ بإعدام كل الخنازير

لو كان الغرض إتقاء المرض، همتهم مكانتش سخنه ليه في أنفلونزا الطيور، وسابو الوباء يعشش لحد ما بقينا أكبر بؤرة وباء في العالم؟

علشان يغطوا مصيبتهم، أطلقوا علينا علماء المسلمين وقيادات الكنائس يهفلطوا، كالعاده يشغلوا الشعب في الفتنه الطائفيه والصراع ما بين المسلمين والمسيحيين والحمد لله الإسلام إكتشف وباء الخنازير (مع إنه ماإكتشفش وباء الطيور) وإن التجار المسيحيين حيضاروا (مع إن في برضه تجار مسلمين) والحكومه جالها صمم إن الموضوع مبقاش ليه دعوه بالخنزير خالص

كله بيشتغل مع النظام، من أكبر راس لأصغر راس، وكل واحد ليه دور محدد، وبيشتغل بالإشاره، فمتشغلش بالك بالعيل الرخم، مش حيطلع غير لو جاتله الإشاره من الكبير

^ H@fSS@^ said...

و عاد قداسته من رحلة عمل الى ارض الوطن و حيمسكنا سلسلة مقالات عن العيال الرخمة

يعني استنى التكملة؟؟

Abdou Basha said...

الحكومة الظاهر لانها مش قادرة تتعامل مع بعض القضايا، فبتبقى الكوارث فرصة انها تتصرف معاها
يعني فيه عشوائيات، فتيجي الحرائق فرصة لتهجير الناس من منطقة، أو التمهيد لده، او اثارة الاستهجان ضد العشوائيات
فيه شركات قمامة موجودة، ومطلوب التخلص من عبء تجار الزبالة المحليين، وعشوائياتهم اللي هناك، فيتم التعامل مع نشاطهم اثناء ازمة الخنازير

أو مثلا مطلوب التعامل مع الإخوان، يبقى خطاب لنصرالله، أو اي مبرر أهبل سبب للتعامل مع الاخوان المحطوطين على الاجندة

واخر حاجة الانترنت ان شاء الله، واضح انها في الاجندة، وبعد مبررات كتير هيتم التعامل معاها

على باب الله said...

و الله في ناس كثيرة قالت لأ .. بس الصوت الأعلى لمعشر الجهلاء و اللي ما صدقوا هو اللي كسب في النهاية

أنت ناسي المثل المصري

" خدوهم بالصوت قبل ما يغلبوكم "

Bastawisi said...

المسلمين كان همهم يخلصوا من الخنازير و اصحابها عشان كده مادققوش فى الخبر و ما صدقوا

المسيحيين خافوا و حسوا بعار من دينهم اللى ماحرمش لحم الخنزير فحبوا يرضوا المسلمين بتقديم الخنازير و اصحابها على مذبح الكاتدرائية لنول الرضا

بغض النظر بقى عن الموضوع ده عموما احنا قطيع من الخنازير مش شعب محترم

Bella said...

الحكومة دايما بتدور على اي طريقة تلهي الناس وتشغل تفكيرهم عن المصايب الاصلية حتى لايسألها احد عن تقصيرها في توفير حياة معقولة للمواطنين
وكالعادة تتعامل مع اي ازمة بطريقة عبقرية تحولها لكارثة عظمى
وكما حدث في ازمة انفلونزا الطيور التي تحولت على ايدينا لكارثة وبلاء استفاد منه من استفاد ونزلت المصيبة على رؤوس المساكين العاملين في هذا المجال

حدث نفس السيناريو بحذافيره في مشكلة الخنازير بل حاولت الدولة ان تعطي انطباع بانها تحمي غالبية السكان من شر قلة قليلة غير متعاونة ولاتريد لغيرها الخير

وطبعا كالعادة لكل حرب طبول تدق فدقت طبول الحرب على الخنازير والمساكين العاملين فيها وفي كل مايرتبط بها من اعمال حتى وصل التحريض ضد العاملين في نقل مخلفاتنا ببجاحة منقطعة النظير وتصويرهم على انهم قادمون بالموت لنا واي اقتراب منهم يجب ان نقاومه بعنف

رغم ان الفئة العاملة في جمع المخلفات حتى لو لم يكن هناك اي وباء لو اضربوا عن العمل وامتنعوا عن نقل المخلفات ستقتلنا الجراثيم والميكروبات بدون انفلونزا او خنازير

لكن نقول ايه في بلد تعوم فوق محيط من الجهل والتخلف ولا يريد ان يفكر فيه اي شخص ربما خوفا من وصمه بالرخم

هههههههههه

لو كانت الدولة تريد حل بيئي للمشكلة اصلا كان يجب التفكير باسلوب سليم واقامة مقالب المخلفات بعيدا عن التجمعات السكنية وفي نفس الوقت توفير مزارع صحية للخنازير

يعني مقارنة بسيطة لمزارع الخنازير لن اقول في الدول الاوربية ولكن في الدول العربية التي تربي الخنازير وكيفية رعايتهم الصحية لها وطريقة تربية الخنازير عندنا لنعرف اننا اصلا لانستحق الحياة لاننا فضلا عن كوننا شعب جاهل فنحن نعيش في مزبلة كبيرة صنعناها بايدينا

اما المستفيد من هذه المجزرة فهي الحكومة واتباعها طبعا

والمساكين العاملين في هذا المجال عليهم العوض كما حدث مع اخوتهم مربي الدجاج والعاملين في صناعة الدجاج

مافيش فايدة

Bella said...

نسيت اقول حاجة

عن نفسي لما قلت ان التخلص من الخنازير ليس هو الحل هاجمني الكثيرين ولم يعطوني حتى فرصة لشرح ان اسلوبنا اصلا في الحياة وفي التعامل مع البيئة وتلويثها حتى لو لم يكن لدينا خنازير او اي دواب مكان خصب لتكاثر اي فيروسات او انتشار الاوبئة

المشكلة ان الناس لاتشعر بالكارثة البيئية التي نحيا فيها خاصة حرق المخلفات وتلوث المياة والمبيدات المسرطنة وغيرها من الكوارث التي نتنفسها في كل ثانية

مهندس مصري said...

كتير قالوا و أنا من ضمنهم
إن ما دام الفيروس بيتنقل بين البشر و بعض يبقى دبح الخنازير ملوش فايدة

بس رأي الدبح كان اعلى صوتاً

بس انا شايف موضوع الأنفلونزا واخد أكبر من حجمه بكتير
و الهيستريا بتاعته فوق حجمه بمراحل

و علشان كده أنا ما كتبتش عنه في مدونتي و كنت بأكتفي بالتعليق عند الغير

زمان الوصل said...

بما أنّى ممّن لم يروا غضاضه فى موضوع ذبح الخنازير تسمح لى أقول ما فهمته؟ سمحت طيب كويّس خالص :)

صحيح أن الفيروس أصبح ينتقل بين البشر لكن يا ترى هل ينفى هذا استمرارية إمكانية انتقاله من الخنازير للإنسان؟ الخنازير فى "مصر" تُربَى بطريقه مثاليه جدّا لانتقال المرض إليها -حسب ما سمعت فى أحد برامج التوك شوز- يعنى هى تعيش وسط القمامه اللىّ ممكن يكون فيها فراخ ميّته بسبب الانفلونزا و من ثمّ يصبح الخلطي الجهنّمى جاهز فى الخنزير و يمكن أن ينتقل منه إلى جامع القمامه ومنه لكل من يتعامل معهم ..

يعنى كونه بقى ينتقل بين البشر لم ينفِ استمرارية المصدر الأوّل و هو الاختلاط بالخنازير خصوصا فى الظروف التى تعيش بها فى "مصر" .. الموضوع إذن ليس موضوع مسلم أو مسيحى أو دين قال و دين لم يقَل و إن كنت أعتقد أنّه لم يحدث حوار عن تحريم اليهوديه لأكل لحم الخنزير ببساطه لأن اليهود الذين يعيشون فى "مصر" أكيد عددهم قليل جدّا من المسيحيين و المسيحيون هم المعنيون بالرساله التى يريد هؤلاء توصيلها لهم من أن ديننا أجدع إلى آخر هذه اللا أدبيات المعروفه :)ا

عزة مغازى said...

رغم انشغالى بحزنى على ضياع الخاتم

الا انه شتت انتباهى عن حزنى بعض الشئ تعليق عبد الرحمن

ربنا يبارك فيك يا بنى

Alkomi said...

اعترض على كلام بيللا اننا شعب من الخنازير

انا راجل مسلم و مارضاش اني ابقى خنزير ابدا

انا ابقى صقر و تنضرب انفلونزا

احسن مابقى خنزير و اتحرق بيمة نار و شبة

:))

رامز

انت مش رخم خالـــــــــــــــص في المقال ده

Alkomi said...

اسف جدا الاعتراض على قول بسطويسي و ليس قول بيللا

اختلط علي الامر

shaw said...

هايل هايل يا رامز
هاعملها بوست على الفيس بوك

we2am said...

أنا موافقة جداً
مع إني مسلمة
:)
بس نفس وجهة النظر دي كانت خناقة ف عيلتنا لأنهم مش مصدقين أن الرعب اللي حاصل ده،سببه الهاجس الديني اللي بيتزايد بشكل مرضي.

و أنا كمان يا أحمد هاعملها بوست علي الفيس بوك
:)

قلم جاف said...

أعتبر أن هناك من البداية من أراد للموضوع أن يسلك مسلكاً دينياً ، وهم نفسهم جنرالات جامعي القمامة الذين تتباين أديانهم ولكنهم اتفقوا على استخدام الدين في معاركهم.. وهذا النجاح المنقطع النظير لتلك الشلة سيجعل الدين ، إسلاماً أو مسيحية أو يهودية أو بهائية ، في أقرب لعبة تفاوض قادمة..

وإذا كان هناك من يعتقد أن ذبح الخنازير هو "عمل موجه ضد المسيحيين" كما روجت الشلة ، فهل الحل الوسط وهو نقل تلك المزارع عمل موجه أيضاً ضد المسيحيين؟ وهل تنظيم مزارع الخراف عمل موجه ضد المسلمين؟

لكنه موجه ضد الشلة ، إذن فهو موجه ضد الدين ، ورخم قوي اللي يقول غير كدة ودة علاجه يخبط راسه في الحيط..

الرخامة بعينها فيما كتبت قبل أيام:

http://eldeenweldenameet.blogspot.com/2009/05/blog-post.html

sameh eshra said...

بمنتهى الصراحة اى حد بيكتب فى نوت و بيحولها لمسلمين و مسيحين باعتبر ان ما يكتبة لا يستحق ان اكملة و لذلك فلم اكمل ما كتبتة بعدما بدات تحسب نسب المسلمين و المسيحين

بالمناسبة لا اعرف من اين اتت معلوماتك ان اغلب الصيادلة و الاطباء فى مصر من المسيحين
فاذا كانت لديك احصائية مثبتة ارجو ان تنشرها و الا فلا

عباس العبد said...

محمد حسن
مع أعتذارى الشديد يا محمد
انا تابعت على قد ما أقدر كتابات الناس و خصوصاً فى الأيام الأولى , محصلش الكلام ده غير لما سخرت منظمة الصحة العالمية مننا و نادت بتغيير اسم المرض . للأسف الكل وقع فى الورطة دى على الرغم من أن دوسة واحدة على موقع منظمة الصحة العالمية كانت حتعرف الكل الحقيقة
===
وجهة نظرى
انا معنديش مشكلة فى ذبح الخنازير و معنديش مشكة فى التوليع فيها بجاز حتى . لكن القضية اننا طلعنا جهلة من أصغر كاتب صحفى و احدث خريج من كلية طب بيطرى الى طقم الوزارة نفسه . هو ده اللى حازز فى نفسيتى مش ذبح الخنازير احنا بقينا مسخرة العالم !!. عارف لو كان المؤامرة دى بس بطريقة اكثر " شياكة " و من غير فضايح مكنش يبقى مفيش مشكلة
لو العيل الرخم مش حيطلع غير بأشارة من الكبير يبقى عليه العوض و منه العوض
===
حفصت
انا رجعت من السفر بس مفيش سلسلة و لا حاجة
لو عايزة تعلقى علقى

عباس العبد said...

عبده باشا
انا موافقك تماماً و ده اللى كنت ناوى اكتبه فى تدوينة تانية عن العقلية اللى بتحكم الفكر المصرى و نظرية الهيصة
مصيبة كبيرة و الناس خايفة يقوموا كل حاجة عايزين يعملوها , يعملوها علطول و الناس مش حتكلم
الله ينور عليك
===
على باب الله
لو تابعت اول المشكلة كنت حتفهم قصدى
فى مذيع فى قناة الحياة فى برنامج التووك-شو الحياة اليوم كان عنده ذعر لا يليق بمذيع المفروض يكون موضوعى .. و كان جايب دكاترة و أعضاء مجلس الشعب مسيحيين و مسلمين و اتفرج على المسخرة
===
بسطاويسى
و ان كان لى تحفظ على الأسلوب و خاصة اتهام الشعب بأنه قطيع من الخنازير لأنه مش مظبوط الكلام ده لكن فعلاً المسلم لعب على وتر أن الأسلام حرم الخنازير و دى هى عظمة الأسلام و كسوف المسيحيين من ان اغلبية صناعة الخنازير و مستهليكيها بالطبع مسيحيين حسسهم بالكسوف فما ترددوش بالموافقة على الذبح
بس ده لأنه قصة طويلة و ملهاش دعوة بالدين قد ليها علاقة بالعقلية اللى بتحكم الفكر المصرى

عباس العبد said...

بيلا
تمام مظبوط . البيئة اللى بيتربى فيها الخنازير ملهاش علاقة بالأنفلونزا قد ما ليها علاقة بالتلوث الماباشر . هى بيئة من الأساس بتنقل الأمراض لأن الوسيط البيئى هو مخلفات الصلبة و العضوية او بالعربى كده الزبالة . يعنى من الأخر الناس اللى بتتعامل مع الخنازير كده كده عيانة و كده كده البيئة اللى عايشة فيها بيئة غير صحية و الحل كان من الأول نقل الحظائر فى مكان خالى من التجمعات السكانية
لكن اخرتها
الجير الحى و الصور و الفيديوهات و ربنا يعوض علينا
===
مهندس مصرى
انا مختلف معاك يا بشمهندس . الموضوع خطير و مش سهل و واخد فى مصر أقل من حجمه بكتير . هو خطر مقسوم جزئين
الشق الأول : المرض
منظمة الصحة قالت انه من أجل استخراج شكل الفيروس حياخد من شهر لشهرين و من أجل إيجاد مصل ضد الفيروس حياخد وقت من 4 الى 6 شهور و لو تحول الى وباء ينتقل عن طريق التنفس حيتسبب خلال فترة ال6 شهور فى مقتل 2 مليار انسان على مستوى العالم
يبقى فين انه موضوع واخد اقل من حجمه ؟
اما المصيبة الكبرى او الشق الثانى : الجهل
أحنا طلعنا جهلة يا بشمهندس و اللى يسوى و ما يسواش بيسخر مننا
احنا بقينا أضحوكة العالم , بندبح جاجة ملهاش دعوة بالمرض و بنتهم بعض و حاجة اخر مسخرة
الدولة بحالها طلعت جاهلة
يبقى فين ان الموضوع اقل من حجمه ؟
===
زمان الوصل
الخنزير ما هو الا وسيط لتحور المرض و تحوله الى فيروس قابل للأنتقال من انسان الى انسان . يعنى الأجراء الأحترازى بقتل الخنازير كلها و التخلص منها مش حل لأنه المرض اتحول خلاص . زى كده لما ولد صغير يصاب بالجدرى او بالحصبة , علشان المرض ما يتنقلش للأطفال لازم نموت الطفل المصاب ؟
طبعاً مع فارق التشبيه و الأعتذار لجميع الأطفال المصابة بالجدرى
هههههه
اما بخصوص البيئة , فراجعى ردى على بيلا
البيئة المريضة دى ملهاش علاقة بالمرض قد ما ليها علاقة بالأهمال الحكومى " الطبيعى " لمصائر و صحة المواطنين
يعنى ممكن تلاقى بكل بساطة ان الفشل الكلوى او الكبدى منتشر ما بينهم و ده ممكن ينتقل برضه للمواطن العادى عن طريق اى حاجة
هم كانوا محتاجين ان الحكومة تعاملهم على انهم بنى -ادمين مش زبالين

عباس العبد said...

عزة
الله ينور على عبد الرحمن و يا رب تلاقى الخاتم
===
الكومى
انا فعلاً مش رخم خالص اعمل ايه ؟
===
شوقى
اعمل اللى انت عايزة اعمل يا باشا
===
وئام
نورتينى و نورتى المدونة

عباس العبد said...

قلم جاف
يا فندم انا قريت اللى انت كتبته . هو انا اقدر افوت بوست واحد انت كتبته ؟
انا موافقك فى اللى انت كتبته كرؤية عامة و خصوصاً التقريرين اللى يحرقوا الدم دول . لكن الفكرة مش فى جماعات الضغط او جماعات التحكم .
خلينا نمشى بالراحة
جامعى القمامة بكل بساطة هم تجمع لمواطنين مصريين بيعملوا فى مهنة واحدة مع اختلاف اديانهم و النسب المكونة لأديان هذا التجمع ( حيث الأغلبية مسيحيين - المرة دى بالعدد مش بالنسبة ) و بالتالى سواء عملوا تجمع - او نقابة او جماعة ضغط او أضراب فلازم يكون ليه مبررات من وجهة نظرهم .بتوع الضرائب العقارية عملوا اضراب , موظفى المحلة عملوا اضراب و عمال مصانع كتير عملوا اضراب و بالتالى الأضراب حق مشروع و كلنا لم نعترض ( انا شخصياً معترض على أضراب لجامعى القمامة حتى لو كانوا كلهم مسيحيين و حتى لو كان معاهم الحق ) .. ليه ؟
تحسن المعيشة حق من حقوق أى مصرى و بالتالى من حقه يطالب بيه
كان لازم يعملوا أضراب لنقل الحظائر بره التجمعات السكنية , كان لازم يعملوا اضراب ضد شركات القمامة الأجنبية , كان لازم يعملوا اضراب او يمارسوا ضغط علشان الحكومة تجيبلهم عربيات لنقل الزبالة . انما الوضع ده انا ضده لأنه ضد السريان الطبيعى للأحداث , قصدى اننا مش فى وضع طبيعى .لو مفيش و لا خطر و لا حاجة و بالتالى ممكن يضربوا او ما يضربوش ده كلام تانى
انما احنا فى حالة وباء و مفيش وقت للأضراب و التهريج و خفة الدم و الأستغلال و الضغط . لازم نفوق نعمل إيه
الحكومة فى الهيصة و مش فاهمة حاجة و ده اللى قلقنى و الناس بتكلم عن عظمة الأسلام و انه السبيل الوحيد للأنتصار على المرض و المسيحيين رجعوا للخانة المحببة و المربع الأثير عندهم , الأضطهاد
حلها انت بقى لو تعرف

عباس العبد said...

سامح
حضرتك تكمل التدوينة او تقول : تتحرق دى تدوينة
دى حريتك الشخصية و انا مقدرش اقول حاجة
لكن مش انا اللى حولت الموضوع الى مسيحى و مسلم لو حضرتك مش متابع التقارير و الاخبار فدى مشكلة كبيرة
يكفى انك تراجع التدوينة اللى كتبها قلم جاف و تقرا التقارير اللى هو اشار اليها فى صلب التدوينة
اما حكاية الأحصائيات فأنا قلت بالنسبة مش بالعدد
يعنى نسبة عدد الصيادلة المسيحيين الى عدد المسيحيين فى مصر اكبر من عدد الصيادلة المسلمين منسوبة برضه لعدد المسلمين فى مصر و ده لأن المسيحى ببيهتم بالبيزنس العام اكتر من المسلم
يكفى أن اغنى عشرة فى مصر منهم أربعة مسيحيين يعنى 40 % مسيحيين و ده اعلى من نسبتهم فى مصر اللى هى 1 مسيحى الى 7 مسلمين . يعنى عدد المسيحيين هو تمن عدد السكان فى مصر و بالتالى نسبة الأغنياء المسيحيين اعلى من نسبة المسلمين
فهمت قصدى ؟

أبوفارس said...

الموضوع كله تهريج..مافيش أى جديه فى البلد كلها وعلى كل المستويات باﻷضافه للنظره السحريه للعالم ياباشمهندس..نظره تحول اﻷشياء إلى أشخاص..الخنازير أصبحت شرير الشاشه..والظواهر الطبيعيه تتحول إلى أفعال غائيه..التسونامى غضب من ربنا..!!! ماذا تنتظر من مجتمع قادة الفكر فيه من شاكله زغلول الفشار..الخطر الحقيقى فى مصر حاليا هو أنفلونزا الطيور واللى نازله قش فى الناس ولاحد على باله سوا منظمه الصحه العالميه..فأنت تطلب المستحيل حاليا..التفكير بشكل علمى والتصرف بشكل منطقى..بأماره أيه..!! المسلمين نفسهم يلاقوا أى تأكيد "لتفوقهم" فى مقابل حالة الفشل المتكرر المزمنه التى يعيشوها... وأقباط مصر مستريحين فى أكلاشيه اﻷقليه المضطهده (بالضمه) وخلاص
الصديق العزيز د.أسامه القفاش -تعرفه..؟! أنت تصادمت معه من فتره فى مدونه هيثم جار القمر- د.أسامه كتب فى الموضوع وماكتبه أظنه أفضل تحليل ونشر -بعد تقيفه-فى جريده القاهره..بص عليه
http://kaffasharticles.blogspot.com/
تحياتى ومودتى..خالد

Monzer said...

يعني انت عاوز تثبت انك الرخم الوحيد الى فى مصر


علي فكرة كان فيه ناس رخمة كتير مسلمين ومسيحيين بس الظاهر انهم محتاجين يدخلوا الحزب الوطني علشان يبقوا رخمين علي حق


بس انت تكسبهم الصراحة فى الرخامة .. بهزر طبعا

hamada said...

يفتح باب بيت المدونين ذراعيه لكل الموهبين في :
1/ القصة القصيرة
2/ الشعر بشتى أنواعه
3/ الرواية "رواية سنوية سنقوم بنشرها في الجريدة"
4/ المقال الصحفي
إذا وجدت في نفسك القدرة على المشاركة أرجوا التواصل معي على الميل التالي
arabicsabah@yahoo.com
شروط المسابقة
1/ ..............................
2/ .............................
3/ ..............................
لا يوجد شروط الشرط الوحيد هو العمل الجيد , والعمل المحترم البعيد عن الإسفاف
المقالات أرجوا أن تكون تخص الانسان العربي , تاريخه , عاداته وتقاليده , مقالات إجتماعية وثقافية ....
أرجوا التفاعل معنا في الجروب على العنوان التالي
http://www.facebook.com/group.php?gid=45202724108#/group.php?gid=78080770039

زمان الوصل said...

أيوه يا "رامز" ما تقوله صحيح لكنّه لا يرد على استفسارى .. هل انتهت إمكانية انتقال المرض من الخنزير إلى الإنسان؟ يعنى لو خنزير أُصيب أو تحوّر المرض بداخله و أصبح معدّ للانتشار بين البشر هذا ينفى إمكانية انتقال المرض منه هو شخصيا -الخنزير يعنى- إلى البنى آدمين؟

طبعا الحل الأكثر مثاليه و اتّساقا مع العلم أن تُنقَل المزارع بعيدا عن المواطنين و أن تُربَى الخنازير مثل أى نوع من الماشيه على أكل نضيف و ليس على القمامه و الفضلات العضويه لكن انت عارف طبعا إحنا مش بتوع نظريات ولا حلول مثاليه إحنا بتوع إدبح يا "زكى قِدره"

Alkomi said...

حلاوته يا رامز

بيت المدونين عندك

محمود المصرى said...

بسم الله الرحمن الرحيم

بصراحة يا باشمهندس انا زعلان منك , يعنى انت كمسيحى حاسس بالتشنج تجاه ذبح الخنزير فدى قضية لكن مش معناها ان المسلمين هما كمان واخدين الموضوع حرب دينية , يعنى المسلمين عامتهم وخاصتهم مش مهتمين , لكن اللى لفت انتباهنا هو قلة ادب فئات معينة من نصارى مصر فى الداخل والخارج والاستقواء بالامريكان علشان شوية خنازير كما لو كان فى صلة دم او قرابه تربطهم بهم , يعنى واحدة دكتورة وعضو مجلس شعب تطلع تقول العمال الاقباط هاياكلوكوا لو دبحتوا الخنازير ولما الواد مايكل منير يقول دا من مظاهر اضطهاد النصارى فى مصر دا مش شايف انه فى منتهى السفالة وقله الادب بل وهو العيب بعينه اللى المفروض كنت تنتقده مش رايح تنتقد المسلمين اللى لا عملوا حاجة ولا اتكلموا ؟
وبعدين ما الحكومة كانت اعدمت كميات معتبرة من الدجاج ومازالت علشان انفلونزا الطيور , ماحدش قال فضيحتنا بجلاجل ولا شمتوا فينا الاعادى ولا كل الكلام اللى انت بتقوله اشمعنى بتتباكى على الخنازير يا باشمهندس؟
بالمناسبة الخنزير محرم فى العهد القديم ولم يباح فى النصرانية الا لفتح المجال امام الامميين لدخول المسيحية مثله فى ذلك مثل الختان , رغم ان المسيح لم يثبت عنه انه كان يأكل الخنزير او حتى انه اباحه ورغم انه اختتن ايضا , فياريت ماتاخدوش الموضوع بالحساسية دى يا عم الباشمهندس دا انت راجل متعلم وفاهم ولا ايه رأى سعادتك؟

عباس العبد said...

ابو فارس
صحيح انا اتصادمت معاه بس انا قابلته بعد كده فى مؤتمر للمدومنين عن الوصم بالأيدز و كان بيدى محاضرات عن الخطاب و أنظمة الخطاب و كان بيكلمنا عن الخطاب الأنتحارى .
قريت المقال بتاعة . متشكر جداً على اللينك
للأسف فعلاً احنا معندناش أى تخطيط علمى او حتى غيؤ علمى لحل أى ازمة
احنا بنتعامل فى الازمات بنظرية " ربنا يستر "
ربنا يستر يا ابو فارس ربنا يستر
===
منزر
لأ طبعاً يا باشا
التدوينة دى كلها بتقول انى مكنتش رخم و لا حاجة . يعنى دى اعتراف انى كنت زى أى موطن مضحوك عليه . انا من الناس اللى نادت فى أول الازمة بسرعة " ذبح الخنازير " لأنى كنت خايف وكنت باخد معلوماتى من الصحف و الأعلام الفضائى
انت لو شفت حلقة الحياة اليوم على قناة الحياة فى اول الموضوع و شفت المذيع و هو بيتكلم يجيلك الرعب . ماسك ورق و ادلة علمية و تقارير دولية و تحاليل عالمية . انا قلت بس احنا حنموت حنموت
و هو ده اللى مضايقنى انه كان مضحوك على و الأعلام و الحكومة بيستعبطونى
فهمتنى ؟
نورت المدونة
===
زمان الوصل
فى مصر لا يمكن انتقال المرض من الخنازير الى الأنسان لسبب بسيط هو ان العينات اللى اخدتها وزارة الصحة و كشفت عليها قالت انها خالية من المرض ( و لو انى مبقتش اصدق الحكومة تانى فى موضوع التحاليل العلمية و التقارير ده ) .. غير ان الأصابات الأولى و خاصة فى المكسيك كانت لناس مش بيتعاملوا مع الخنازير و دى نقطة الصراحة ملغباطنى
ما هو لو بيتحور فى الخنزير و بيتنقل من انسان الى أنسان .. يبقى لازم اول انتقال يكون من " خنزير " لأنسان و بعد كده ينتشر .. لكن عامة و حسب كلام التقارير الصحية و عينات المزارع " خنازير مصر خالية من الأصابة " و بالتالى الخوف كله من اللى جى من بره
الغريب ان الحكومة اعلنت خلو الحظائر و العينات من الأصابة و مع ذلك ما نقلتهاش خارج المدينة فى الحظائر الجديدة لأ , دى مستمرة فى التخلص منها و دى حاجة تدل على مستوى الأدراك
يعنى مفيش أصابة و مفيش خطر و منظمة الصحة قالت لا داعى للذبح و مع ذلك مصرين على التخلص منها
انا مش فاهم الصراحة القصة جاية منين و رايحة فين

عباس العبد said...

محمود المصرى
انا مش حاسس بالتشنج من موضوع ذبح الخنازير بالعكس فى اول الموضوع انا كنت بنادى بسرعة ذبح الخنازير و التخلص منها .. لأن مفيش وقت نضيعه . كنت متوتر جداً و متأهب جداً و منتظر سرعة الذبح لكن لما لقيت نفسى مضحوك على و احنا الدولة الوحيدة المصرة على الذبح و العالم كله بيسخر مننا .. حسيت بالعار . أزاى مفيش حد قرا تقرير واحد لمنظمة الصحة العالمية
دى المنظمة غيرت اسم المرض يا شيخ بسبب جهلنا و تقولى مفيش حاجة .. ولا حضرتك متعرفش انها عملت كده ؟
--
الحكومة لما اعدمت كميات من الطيور , كان العالم كله بيعمل كده مش مصر بس و كمان ده كان بناء على تعليمات منظمة الصحة العالمية بضرورة التخلص من الحظائر المصابة و البؤر الخطرة على صحة الأنسان (قريب لى اتخرب بيته فى الموضوع ده يا أستاذ محمود .. المزرعة بتاعته كلها اتقفلت ) .. يعنى ذبح الطيور كان دولى و كانت بتنادى بيه منظمة الصحة العالمية .. علشان كده محدش يقدر يفتح بقه
و ياريت حتى بعد ذبح الطيور , الحكومة فلحت فى وقايتنا من المرض ,, مصر تحولت الى بؤرة من بؤر توطن مرض انفلونزا الطيور فى العالم (نتيجة الذبح الخاطىء و طرق التخلص من الطيور اللى ساعدت على انتشاره ) .. و لا حضرتك متعرفش كمان الموضوع ده ؟
--
مين قال لحضرتك ان عامة المسلمين و خاصتهم مش مهتمين بالموضوع و لا أتكلموا فيه ؟
هو حضرتك ما بتركبش مواصلات و ما بتتفرجش على الحياة اليوم و العاشرة مساءا او المحور او قنوات فضائية تانية ؟ و ما سمعتش تعليقات المسلمين المتصلين ؟ ما بتشتغلش مع عمال او صنايعية ؟ ماركبتش مترو قريب ؟ كل ده مسمعتش تعليقات الناس ؟ مبتقراش جرايد و مقالات للمثقفين المسلمين ؟ مبتقراش المصرى اليوم و لا البديل و لا الاهرام او الأخبار ؟ أى جرايد ؟
الناس كلها مهتمة بالموضوع
يبقى فين عامة المسلمين و خاصتهم مش مهتمين ؟
و لا حضرتك مقاطع كل وسائل الأتصال بالناس ؟
ده فى فتوى لسه صادرة بتقول أنه لا يجوز فى دولة أسلامية ( مش مصر دولة أسلامية برضه ؟ ) ..أن قتل الخنازير بمواد كيماوية وهى حية مخالف لتعاليم الإسلام و لا مسمعتهاش دى كمان ؟
يعنى سابوا المصيبة الكبيرة و الا و هى جهلنا و قاعدين بيتناقشوا فى طرق التخلص من الخنزير
هل بالحرق بالجير الحى و لا الذبح ( حتى لا يخالف الشريعة ) ؟ و منظمة الصحة العالمية اتنبح صوتها و بتقول بطلوا ذبح
--
اما بخصوص موضوع الأضطهاد فانا قلت بالنص :
و طبعاً رجعت الكنيسة لنغمتها المفضلة الا و هى انهم مضطهدين و ان ذبح الخنازير ما هو الا اضطهاد للمسيحيين ( اضطهاد ايه و انت جاهل مش فاهم حاجة .. عامة القانون لا يحمى المغفلين )
و لا ده مش كلامى .. انا انتقدت رد فعل الكنيسة و تحججها بانها مضطهدة
ولا حضرتك مقريتش الفقرة التانية اللى بتنقد المسيحيين و موقف الكنيسة ؟
--
انا مش عارف مين اللى أخد الموضوع بحساسية
انا اللى اخدت الموضوع بحساسية و لا انت اللى اخدت التدوينة بحساسية لدرجة انك بتقول ان فى مسيحيين بتربطهم صلة قرابة بالخنازير
قلة ادب فئات معينة من نصارى مصر فى الداخل والخارج والاستقواء بالامريكان علشان شوية خنازير كما لو كان فى صلة دم او قرابه تربطهم
بهم
--
انا مش عارف مين اللى اخد الموضوع بحساسية

Adam said...

الطيور ثم الخنازير وماذا القادم

ربنا يسترها
تحياتي لاختيارك لموضوع جيد وجميل

ادم

طه عبد المنعم said...

يسلم أيدك على التدوينه دى
أفتكر
أن لواء شرطه حب يعمل فيها عنتر فى بداية انفلونزا الطيور
وكان رئيس وحدة عسكرية وقام أمر العساكر أنه يدبحوا فى الحمام فى البنيتين اللى بيربوا فيهم الحمام فى الوحده العسكرية ومش يدبحوا عشان يكلوهم لأرموهم

مع أن الحمام هو الطير الوحيد الذى لا ينقل المرض

رخم الله الرخامه