Saturday, June 16, 2007

يا هبل ... ما يهدك ريح

هذه التدوينة

اهداء الى مناضلى الوطن

و ناصرييه

و اخوانه

و جماعاته الوطنية

سواء التقدمية او الرجعية

سواء التى تقبض من الداخل

او الخارج

سواء مع الشعب

او ضده

و اخص بالذكر

فتح

و

حماس

و الى كل من دعوا لحماس بالنصر

لا اعلم على من

.................

تقول الاسطورة

ان الالهة عندما نظرت الى العالم ... قررت ان تختار

لنفسها جزء تصنع منه درتها لكى يخلدها الانسان

فارسلت انبيائها الى المنطقة لكى تصير

جنة الشريعة و المحبة و السماحة على الارض

ثم قام اله البحر بوضع لمساته عليها فصارت المنطقة

محاطه ببحار و محيطات و يمر بها انهار

فمد اله الخير و النماء اصبعه و رسم عليها

فأغرقت بعض مناطقها بخصوبة ارضية

عالية تكفى زراعتها لكى تطعم البشرية

اما اله الثروات البخيل الذى رفض ان يكون سخيا

فقد امره اله الالهه فنزل بنفسه و زرع بها

ما جادت به يداه .... فسبحت المنطقة على

بحار من الذهب الاسود و الابيض و الاصفر

و لكى تكتمل الاسطورة فقد وضع اله الزمن

بصماته فأعطاها تاريخ البشرية ... و ترك اثار

تدل على فعلته .... الحضارات التى ستخرج

من المنطقة هى التى ستغير العالم

مما حدى اله الطبيعة بأن يضحك و تخرج مع ضحكاته

نسمات طيبة اغرقت المنطقة بمناظر طبيعية

اصبحت قبلة انظار الالهه

فقررت لذلك الهة الجمال ان تصير بنات المنطقة

بشرقيتهن يلهبن خيال العالم بألانوثة و الجمال

اما اله الحرب فقد شعر بالغيرة من الهة الجمال

فقرر ان يكون شباب المنطقة اقوى جنود العالم

............

و لكن الاساطير لا تكتمل بل دائما ما يحدث شىء

يهدم الطبيعة الاكتمالية فى الاسطورة

فأذ بخطأ ادارى حدث من اله الشعوب

فى توزيعها على الارض

فقد سلم اله الشعوب الاوراق الى

اله جديد تحت التمرين

فحدث خلط فى الاوراق لم يلحظه

هذا الاله الجديد

قام هذا الاله الذى هو تحت تمرين بخطأ فادح ادى

الى معاقبته هو شخصيا بطرده من مجلس الالهه

هذا الاله المطرود ... خطئه كان كالتالى

بدل من ان يضع شعب صالح فى هذه المنطقة

يعمل على حفظ ما صنعته الالهه

و يرعى العالم و يكون السبب فى تقدمه

وضع شعب اخر .... كانت الالهة قد

رفضت اوراقه و طلبت تمزيقها

و التخلص منها فى مزبلة التاريخ

لأن هذا الشعب معروف عنه ... الفشل و الخيبة و الصوت العالى

أو كما اطلق عليه ... مجرد ظاهرة صوتية

بدل من ان يضعه الاله الصغير فى مزبلة التاريخ

سلمه جنة الالهه على الارض

سلمه الشرق الاوسط

المنطقة التى صنعتها الالهه لنفسها

و عقابا له على فعلته الشنعاء تلك

طرد هذا الاله المستجد من المجلس

و لتشديد العقاب عليه طرد الى منطقة الشرق الاوسط

و حكم عليه ان يصير اله هذا الشعب الذى

اسماه الالهه ... الشعب العربى

هذا الاله كما اسموه فى مجلس الالهه

هو اله الهبل

و هكذا صار اله المنطقة العربية

اله الشرق الاوسط هو

اله الهبل

لذا فأنه على الرغم من الكمال البادى فى المنطقة

الا ان الهها هو

اله الهبل

................

شكرا

لمناضليك

ايها الوطن

اما انت ايها الانسان العربى

فقد حكم عليك ان تركع

للهبل الوطنى و تعتبره مثلك الاعلى

2 comments:

مصرى said...

مدد يا سيدي الأهبل مدااااااااااااد
بصراحة مش عارف أقول إيه البوست حلو و مؤلم فعلا

Mirage said...

بوست حلو وبس

انت شغلك يارامز بجد تحفة كيك

ومتميز جدا

ومبروك يامعلم الشغلانة الجديدة

بس يهون عليك ست سنين مع دكتور خروف

:)