Saturday, November 08, 2008

الحمل طلع كاذب 5


قولوا ورايا يا ولاد

على بابا راجل طيب !!

--

فرويد : يولد الأنسان و معه غريزتين .. غريزة الحياة و غريزة الموت .. غريزة الحياة – الجنس , و غريزة الموت – العنف و العدوان .

--

قال الفيلسوف العلامة، أن السلطة والعقاب أمور ليست فقط بيد الدولة تمارسها من خلال أجهزة الجيش والشرطة، بل هناك شركاء كالأكاديميات العلمية و المؤسسات الإعلامية . أعتقد أن الفيسبوك أيضا ـ الأخ الأكبر ـ أصبح صاحب سلطة جبارة، يمارس سلطاته من خلال مجموع أعضائه . فمديرك الذي يشاركك العضوية يراقبك، و الشخصيات التي تضعك في مكان رفيع تراقب أفعالك حتى لو من باب الفضول، ولو خرجت عن إطار توقعاتهم فأنت عرضة لعقاب.. سواء بالوصم أو بالاستبعاد.. وقد يصلك العقاب أيضا... خارج الانترنت

عبد الرحمن مصطفى .. من وحى كتاب المراقبة و المعاقبة – ميشيل فوكو

--

انا لا ادافع عن المرأة و أقول انها مظلومة . فالضغط الأعلامى الشديد جعل البعض يتكلم عن الرد بالمثل او بالأسوأ . و لا أهاجم الرجل معلناً أنه سبب كل الشرور .

هل كان التحرش شىء جميلاً ثم اكتشفت النساء فجأة على يد نهى ان التحرش شىء مرفوض ؟ . هل أكتشفت المرأة فجأة أن هناك الف عين تفحصها و انه يتم أختزالها الى عضو مثير ؟ هل حاول الرجل أن يتخلص من ميراثه الثقافى عن المرأة ؟ .

ثقافة المجتمع ثقافة عنف . اذا كانت قدرة الرجل أعلى فى تطبيق العنف, فأن المرأة تتحين فرصة لرد هذا العنف ( خدى حقك بأيدك ) و تسعى للحصول على سلطة الرجل . لعبة توازنات , من يسيطر على من . فالحديث موجه للذكر و ليس هجوماً على الرجل ( لدرء الشبهات و أظهار حسن النية ! ) .

 فأما أن المرأة تسعى لتكون أمازونية تمارس العنف , أو تدخل الكهف بأرادتها و تدعى ان حالة نهى لن تتكرر لأن الظروف هى التى ساعدتها !! .

فالصورة الحالية هى وجه العملة الأخر . عنف الرجل يقابله عنف المرأة . لا فرق لأنها ثقافة مجتمع . كل ما هنالك ان البعض قد أستغل الزخم الأعلامى ليحقق مقاصده , فمنهم من تبحث عن سلطة و اخرى من تحب الهيصة . فعندما يصل بنا الحال أن تعلن بعض الاخوات أن خطاب الرجل هو خطاب سلطة و خطاب المرأة هو خطاب مقاومة , تتيقن و انت مستريح الضمير أننا امام مسخرة حقيقة أوصلتنا لأستخدام الألفاظ لا علاقة لها بما حدث .

من وجهة نظرى أن خطايا الرجل لا تزيد و لا تنقص عن خطايا المرأة . لا ينبغى علينا أن نفكك المجتمع و نقسمه الى نصفين , و نضعهما فى حالة صراع . لأن اذا كانت هناك نظرة " دونية للمرأة و جسدها  " فالجميع مشترك فيها حتى المرأة نفسها ( الأم , الأخت , الأب , رجل الدين , العلماء , المثقفين .. الجميع مشترك بلا أستثناء  - كما ستقرأ فى تعليق مراقب مصرى على تدوينة أحمد شقير ) . إذا كانت الفكرة المنتشرة عن الرجل انه دائماً " هيجان " فأن الفكرة المنتشرة عن المرأة انها دائماً " عايزة " . المرأة صدقت انها أقل درجة و تتحين الفرصة لرد الضربة او حتى قبلت أن تكون أقل منزلة و تبحث عن " ضل راجل " , و الرجل يتمتع بصلاحيات لا يريد ان يتنازل عنها .

--

المرأة ضد المرأة

نجلاء الأمام vs.  نهى رشدى

1

2

--

رغم أقتناعى بتعليق مراقب مصرى عند كبيرنا أحمد شقير :

بص يا أستاذ أحمد
ابن الو**ة اللي عمل الجريمة دي مش أول مرة يعملها ولا كانت هتبقى المرة الأخيرة وبيعملها مش عشان هو بروح امه مكبوت... بس بيعملها لأنه ابن مجتمع وسخ بيحقد على الستات عموما والستات اللي من طبقة اجتماعية أعلى خصوصا
المجرم ابن الك**ة اللي ما عرفتش تربيه مسك الضحية من صدرها وشدها منه لحد ما وقعها على الأرض ودا مش سلوك واحد عايز يشبع حاجة جنسية... دا سلوك مجرم ابن ستين كلب يريد أن يذل ضحيته ويشعرها أنها لا شيء وأنها حقيرة وضعيفة ومهزومة وضحكته لم تكن ابتسامة نشوة الوصول لشبق جنسي بل ضحكة سخرية وتلذذ بإذلال وإهانة "المرأة" التي تربى على أن يحتقرها باعتبارها "الركوبة" التي لم يوفرها له المجتمع (لأسباب مختلفة) لكي "يركبها" في الحلال!! فقرر أن يذلها ويقهرها ويدوس على كرامتها وإنسانيتها بالجزمة وبالقهر وبهتك عرضها.... أنا مش بحب مسمى التحرش الجنسي وباحسه خواجاتي أوي
نهى اتعرضت لهتك عرض ودي التهمة اللي اتحاكم بيها الوسخ ابن الو**ة شريف جمعة جبريل ومحتاجين نشوف جريمته بالمنظر دا وبالتوصيف ده... ابن الو**ة ده هتك عرض البنت دي وبيتعاقب على جريمته الوسخة دي
ولا يوجد أدنى تعاطف مع "حرمانه" من "الركوب" ولا مع أمه حتى اللي بكت ساعة الحكم... في الحقيقة الصورة صورة أم ما عرفتش تربي ابنها أو ربته على إن المرأة كائن حقير يبقى يستاهل هو وأمه ولتكن صورة المرأة الباكية أيقونة تحذيرية لكل أم بتربي ابنها على إن المرأة حقيرة و"هتجوزه ست ستها" وإنه البيه الدكر المفضل على أخواته البنات وغيرها من المفاهيم التي تزرعها أمثال تلك الأم البائسة في نفسية ابنها الحقير شريف جبريل

--

الأ انى اختلف معه فى ان الأمهات من نوع ام شريف جبريل سيؤكدوا لأبنائهم ان المرأة " ركوبة " و الدليل نهى , ستصبح نهى هى الدليل على أن ما حدث هو تأكيد للركوبة .

لأن للأسف يا مراقب مصرى , ناس كتير رجالة و ستات فرحانة ان البنت اتمسكت من صدرها اكتر ما فرحانة ان الواد اتقبض عليه , لان زى ما أنت عارف أن السجن للرجالة !!! .

--

لا أستطيع أن أنكر أن مجتمعنا فاسد كما يقول مراقب مصرى , و الأعلام أظهر لنا أن على بابا \ المرأة .. مطلعش راجل طيب . كل ما فعله الأعلام أنه اظهر رد الفعل " الانثى \ المرأة " على حقيقته . منهم من تبحث عن العنف لترده بالأسوأ لأن هذه هى فكرتها عن المساواة , و منهن من ترغب فى السلطة و منهم من تحب الهيصة و الهتاف . و منهن من أرادت ان تظل " انثى مغلوبة على امرها – تسكن بداخل الكهف " تخاف ان تخرج بكامل أرادتها " من ضل راجل " و هن من تحججن بأن الظروف هى التى ساعدت نهى .

--

قولوا ورايا يا ولاد

على بابا راجل طيب !!

لأ للاسف ,, على بابا مطلعش راجل طيب .

 

يتبع .. 


11 comments:

An Egyptian said...

فعلا الموضوع مش موضوع كبت جنسي على اد ماهو رغبة فى الاذلال
زى الاغتصاب كده فى رجاله بيغتصبوا نوع من التحقير و الاهناة اكتر من الحصول على الجنس
طيب مانا عندى كبت بالهبل مابمشيش اقرص فى الحريم ليه؟

زمان الوصل said...

ليه يعنى كان فيه حد فرحان بما وقع على "نهى" من تحرّش أكثر من فرحتهم بسجن "شريف" !! لا صحيح فيه حد حسّ كده !!

أنا كمان عندى تحفّظ على قصر تصنيف النساء على ما ذكرته .. فيه ناس كتير -نساء و رجال- كل اللىّ كانوا عاوزينه القانون يطبّق لأن لازال لديهم ثقه فيه أو بصراحه أكبر لأنّهم ليسوا راغبين فى مواجهات مباشره بالإيد و المطوه و غير قادرين عليها و فى نفس الوقت مقتنعين أنّه ليس دورهم أن "ياخدوا حقّهم بإيديهم" ..

عزة مغازى said...

شوف يا رامز اختلافى معاك مش كبير المرة دى
بس بصراحة انا عايزة استغلك واستغل مدونتك عشان اقول حاجة
انت شايف ان التحرش بيتم رغبة فى اذلال الركوبة الغير متوفرة وقهرها
بس انا بيتهيالى ان المسالة مش متعلقة بالركوبة لوحدها
المجتمع ده بيقدس اجساد النساء لان فيها يكمن شرف المجتمع والاسر على اختلاف انتماءاتها " عدا فى بعض الطبقات التى لا تقيم اى قدسية لاى شئ " ولان المجتمع ده بيقدس اجساد نساؤه يبقى اى حد مقهور من المجتمع ده مش بس لانه مش لاقى ركوبة على حد التعبير اللى استخدمته لكن كمان لانه مش لاقى كرامة من اى نوع بينتقم من المجتمع اللى بيهينه وبيحقره ويهمشه طول الوقت ده بانتهاك اكثر ما يقدسه هذا المجتمع

التحرش فعلا مهواش فعل جنسى انا معاك تماما
لكن برضه بيمنح صاحبه لذة ربما تفوق لذة الاشباع الجنسى لديه
يمنخه نشوة انتهاك المجتمع والتشفى فيه واذلاله
اذلال كل حاجة بيتمناها ومش قادر يحصل عليها

للاسف الناس فى البلد دى مختلفة فكل حاجة الا حاجة واحدة الكل متفق فيها
الكل سادوماسوشيتس
للاسف

ذو النون المصري said...

لا اظن ان التحرش جديد لكن ربما كان متداري زمان و مكانش فيه جراه في الشكوي و مكانش فيه علانيه في التحرش
يعني كان بيتم في الضلمه و علي السطوح و في بير السلم الخ
و الان في الشارع عيني عينك
و خوف الناس منه الان بسبب انه بقي عيني عينك مش متداري زي زمان
بقي بفضيحه مش مستتر

محمد الكومي said...

لأن للأسف يا مراقب مصرى , ناس كتير رجالة و ستات فرحانة ان البنت اتمسكت من صدرها اكتر ما فرحانة ان الواد اتقبض عليه , لان زى ما أنت عارف أن السجن للرجالة !!! .

اه انا معاك في ناس بتضحك من الموقف البسيط ده و ناس معتبراه كوميديا

لاحظ سيادتك ان عادل امام عمل افلام نص الضخك فيها على ايده اللي بتلطش سلوى عثمان على ......

او عادته التي توارثها عن اسلافه في فيلمه الاهبل رسالة الى الوالي

و طبعا فيلم عريس من جهة امنية اللي كان معلم لبلبة من مؤخرتها و اتعرف عليها من خلالها

و فيلم مرجان و الخلفية الحضارية الممتازة

و انا لست في معرض الهجوم على عادل امام لئلا يتهمني احد بهذا و لكن فقط اسرد بعض من هذه الامثلة لنتذكر كيف كان تلقينا للمشاهد

كلنا كان يحك ملئ شدقيه و كانه منشكح بهي الطلعة

و كلنا تساوينا في التلقي رجالة و ستات بسطاء و مثقفين ستات عادية و ستات حقوقيات

ذكرت عادل امام لانه الاشهر فقط

و لكن السينما مليئة

الشاب تامر و مفكوك العضم و العضل سعد الصغير و الراقصة العامرة صاحبة الوقائع الغريبة دينا هانم كعب الغزال

بمعنى يا رامز

ان اصلا انتاجنا الفني و الثقافي و في بعض المسرحيات تعرض للتحرش و كانه موضوع كوميدي و محبب و مضحك و ان المراة عايزة على طول بل و مبسوطة كمان

و ماشفناش واحدة من بتوع حروق المراة طلعلها حس ساعتها

و دلوقتي كلنا بنفوق على كارثة رغم اننا عارفين ان الكارثة موجودة على الدوام و ان الجديد فقط هو علمنا بحدوثها لانها في جميع الاحوال تحدث


تابعت البوست 3 و 4 و ارجو ان تتفهم فقط في تعليقاتي عليهم انني علقت عليهم في فترة اقل من نصف ساعة يعني قريت و دبيت البقيت بتوعي طوالي فممكن يبقى مافيش ترابط شوية

و هل في اجزاء تانية في الحمل ولا قيصري و هيقفل على 5 بس

و تحياتي ليك يا

محمد الكومي said...

و تحياتي ليك يا رامز باشا

وقعت من الكومنت اللي فات

عباس العبد said...

مصرى
ربنا يستر من كبتك
هههههه
===
زمان الوصل
كتير اوى من اللى كانوا بيتفرجوا على نهى فى العاشرة مساءا , لما أتقابلنا تانى يوم , و بعديها ليكى تانى , بنات و رجالة و ستات , قاللولى " ان البنت صدرها صغير , ما يستحملش الهيصة دى كلها , ماسكة تفوت و لا حد يموت " .
-
شوفى
انا شايف ان تصنيف ردود الافعال النسائية انقسمت الى أربع
-1-
محبو الهيصة
و دول اللى هللوا و هتفوا و بحثوا عن ليلة كبيرة , و صالوا و جالوا , اللى استخدمها للتأكيد على أهمية الحجاب و اتخرسوا دلوقتى بعد عائلة السوينجرز و الزوجة المحجبة , و ماتوا خالص بعد التحرش بامرأة منقبة على يد عامل محارة , و اللى استخدمها علشان يفتى علمانياً و دول قصتهم خلصت بدرى بدرى , لأنهم بيهيصوا فى كل حاجة كبيرة
-2-
الباحثات عن النموذج
و دول الغلابة اللى فرحوا بأن فى بنت اخدت حقها , لأنهم ضعفاء و عايزين يحسوا بأدميتهم , ففرحوا بنهى و عملوا حملة كلنا نهى علشان يعيطوا على بابها , يمكن تساعدهم , و دول اللى عمرهم ما حايعملوا مبادرة ايجابية و دول الللى انا بحس ان المجتمع لازم يجيبلهم حقهم . لأن لو عملوا مليون حملة , و لا حيعملوا حاجة . غلابة
-3-
محبو الكهوف
بتوع حملة كلنا مش نهى
و دول اللى استكتروا على نفسهم الفرحة , خافوا ليضيع منهم " ضل الراجل " , دول اللى قالوا لنفسهم , نجيب حقنا اه , بس بلاش نعلى صوتنا علشان " الراجل " ما يزعلش مننا . دول بتوع " خلينا نستحمل و احنا ساكتين " , و لينا الجنة فى الأخر , استخسروا فى نفسيهم و فى غيرهم الفرحة من كتر خوفهم و رعبهم من " غضب الرجل " ,
و همدول اللى اتهموا نهى بأن الظروف ساعدتها و ان المتحرش اهبل " معرفش يعمل حاجة " علشان متبقاش فرصة ان كل واحدة تطلب حقها و تزعل " دكرها منها " .
عاملين زى البنت اللى ترضى بقليله علشان خايفة تعنس , فتلما تلاقى واحدة احسن منها و اخدت راجل ملو هدومه , تقعد تنبر و تفقّرو تندب حظها و تقول " حظها حلو " " اهو نصيب " " ربنا حيعوض علينا عوض الصابرين " .. فاهمه انتى الحاجات دى , علشان دول محبو الأنكماش و كفاية قوى كده .
-4-
البلطجية
بتوع الرد ب " الأسوأ و خدى حقك بايدك " . و دول همهم السلطة و القوة و السيطرة , مش فارق معاهم " سيطرة القانون و تنفيذه و مساوتنا جميعاً امامه " , دول عايزين " ما كان للرجل " , عايزين قوة و سلطة الرجل تبقى فى أيديهم , و دول اللى هاصوا علشان عندهم نقص , لدرجة التهديد بالأسوأ .
مش فارق معاهم تطبيق القانون المدنى , قد ما فارق معاهم تطبيق قانونهم الخاص , يعنى لو الراجل , اى رجل , حيضرب و يتعذب فى أى قسم او حاجة , ما يفرقش معاهم لأنه مش " ست " , يعنى ممكن يقبلوا أن القانون ما يتطبقش " طالما اللى حيتأذى راجل " , زى ما فى رجالة مش فارق معاها أن القانون يتطبق " طالما اللى حيتأذى ست " , زى ما حضرتك ذكرتى مثل الضابط اللى قال للبنت " دى حاجة تافهة , هم عايزين يعملوا نفس الفكرة بس نسوية .
عايزين فوضى مش اكتر , بس بدل ما تكون فى أيد الرجل تبقى فى أيد المرأة . دول اللى استغلوا " نهى " لتحويل المجتمع من " مجتمع ذكورى " كما يدعوا , الى مجتمع " نسوى " , تبادل ادوار مش اكتر , دول ممكن ينبسطوا لو مليون بنت حتغتصب , لأن فى مليون راجل حيعدم !! . فاهمه قصدى ؟
مش قصدهم العدالة و المساواة قد ما قصدهم " سيطرة نسوية " . ما فرحوش لتتفيذ القانون , قد ما فرحوا " من ان الرجالة حتخاف بعض كده . هم مش شايفين " متهم و مجنى عليه " , هم شايفين " راجل و بنت "
---
و فى طبعاً الأستثناء , زى حضرتك كده , اللى فهمها انها قصة تطبيق عدالة مش اكتر , سواء كانت لرجل او ست , حق و رجع لصحابه , سواء رجل او ست . و الأستثناء ده هو اللى بياكد كلامى .

عباس العبد said...

عزة
أستغلينى براحتك يا فندم , و قولى اللى انت عايزه تقوليه .
بس مجتمعنا لا يقدس أجساد النساء , قولى أى حاجة موافقك فيها , بس هو لا يقدس أجساد النساء .
===
ذو النون
المصرى معنهوش مشكلة أنه يغلط , بس عنده مشكلة ان ينكشف . المجتمع اتخنق لما نهى ما سكتتش و هى دى القصة اللى انا بحكى فيها من زمن , و حفضل احكى فيها .
احنا نحب نظرية " اكفى على الخبر ماجور " و بنحبها رجالة و ستات . اللى مضايق الناس من نهى من وجهة نظرى - علشان كده طلعوا عليها أشاعات - أنها مكفتش على الخبر ماجور , بدل ما تقول " ماسكة تفوت و لا حد يموت " , فضحت الواد .
و ده حسس الناس - رجالة و ستات - انهم عالم وسخة :
أم وسخة ما ربتش ,
اب وسخ ما رباش ,
رجل دين اوسخ اهتم بالفلوس اكتر ما اهتم بالأخلاق فمرباش الولد دينياً زى ما هو مفروض من رجل دين بينشر الفضيلة ,
مدرسة بنت وسخة ما ربتش ,
حكومة اوسخ مش عارفة تحمى الناس فى الشارع .
مجتمع اوسخ و اوسخ , معرفش يبقى محترم فحاول يدارى على الواد علشان المجتمع ما يتفضحش .
نهى فضحت الكل , بس و نعم الفضيحة . يا ريت كل فضايحنا كده .

عباس العبد said...

محمد الكومى
انا معاك و قريت تعليقاتك التلاتة , بس اجملهم التعليق ده
لأنه بيوضح الرافد الأساسى للوساخة . الأعلام
هو اللى زرع فى نافوخ الناس , ان لما واحد يضرب واحدة على مؤخرتها , حتتكسف و تضحك . لأنه شىء عادى .

بنت القمر said...

رامز
=========
مين قال مش كلنا نهي رشدي غيري؟؟!!
لو مفهمتش انا قولت ليه مش كلنا نهي رشدي
ها اقول للمرة الاخيره!!
انا قلت - مش دايما المواجهة الجسديه نافعه
- دور الدوله غائب و ده مش مقبول ابدا
= الظروف اللي خلت نهي تنجح خليتها بطله واللي تخلي غيرها يفشل يخليها ضحيه وده ظلم
-------------------------------
مش ها اكررالكلام ده الا اذا انت مصر انك تتكلم في اتجاه واحد وخلاص
اذا انت مصر تشوف كلامي انه تقوقع داخل الكهف ومحبي الكهوف انت حر
خلاص انا بحب الكهوف
ارتحت
انا كهفاويه الهوي!!
وضل راجل احسن من ضل حيطه زي ما قلت:((
---------------
يا ريت يا استاذ رامز تقري تعليق هدي البوست الاخير
هتلاقيها قالت جمله مهمه اوي
قالت انا مقدرش اقول لجوزي انه حد اتحرش بيا ازاي اقوله انا في القسم بعمل محضر!!!!!!!
فهمت
فهمت انا اقصدايه بالظروف؟؟
ان ابو نهي مش جوز هدي
نهي في حواراتها التلفزيونيه كل كلمه تقول استمناء اعلامي
استمناء اعلامي!!
( اللي انا محرجه وانا بكتبها)
ومع تحفظي علي الكلمه بتعكس نمط ثقافي هي عايشه فيه
مش متوفر لضحيه اخري
وبعدين بنت ... طلعت في ستين برنامج وتقول اصله في استمناء اعلامي
هو مين بقي اللي استمني الاعلام ان شاء الله؟؟!!
مش هي بظهورها المبالغ فيه؟
يعني هي نفسها ركبت الموجه عشان تعيش دور البطله!
لو كانت شايفه انه حقها وخدته مكنتش طلعت بالصورة المبالغ فيها دي
صباح الفل.... واكتب بقي براحتك

عباس العبد said...

بنت القمر
انا مبتكلمش عليكى اصلاً , علشان تقوليلى مين قال كده غيرى ؟
ناس كتير , كتير جداً , مقالات فى الصحف , و برامج و ندوات و منتديات , مش علشان استعملت مصطلح " مش كلنا نهى " المكتوب فى المدونات , يبقى انا بكتب تحليل عن ما حدث فى المدونات . انا ما بكتبش عن المدونات انا بكتب عن كله ( صحافة و أعلام و تلفزيون و مدونات ) . اصل مش كل واحد او واحدة حيلاقى لفظ مستعمل من مدونته يبقى انا اقصده , انا لما بقصد حد بحط لينك . لما كتبت عن احمد شقير حطيت لينك , لانى كنت اقصد حاجة معينة . انا محطش لينك لمدونتك أصلاً علشان أقصدك انتى .
--
اما اللى اقصده انا من كلامى , ان اللى بيتحججوا بالظروف و الأحداث هى الى ساعدت نهى , دول معنهمش نية " تغيير " زى ما حتقرى فى أخر بوست , دول بتوع " حجة البليد مسح التختة " , كل ما حايحصل حاجة ايجابية حيطلعوا الققط الفاطسة فيها , نهى يقولوا ما ينفعش المواجهة الجسدية , واحدة تانى اصل كان فى شهود , واحدة تالتة اصلها بتعرف تلعب بوكس , واحدة رابعة بتعرف تنط الحبل , واحدة خامسة اصلها بتعرف تتطرقع اللبانة , و السادسة كانت لابسة كعب . كل ما يحصل حاجة ينفوها بسلبية , يندبوا حظهم , يهبطوا الناس , مرة ثقافة البنت , مرة ثقافة القرد , مرة ثقافة المناخوليا . أصل البنت من طبقى غير الطبقة , و من استك غير الأستك . طيب و البنت اللى اتحرش بيها مبيض محارة و مسكته و كانت محجبة ؟ حجتها ايه المرة دى ؟ شوفولنا حجة كده .. حتعدى كده بالسهل ؟
فهمتى قصدى , انا ما بتكلمش على نهى بالتحديد او على البوست بتاعك بالتحديد , انا بتكلم عن الفكرة عامة , فكرة التحجج بالظروف علشان ما يحصلش تغيير .
فهمتى قصدى ؟