Thursday, September 18, 2008

طريق الهداية

من خمس سنين كنت بروح الشغل بالميكروباص . كنت بصحى بدرى و انزل من البيت على الساعة 7 . أتمشى لغاية الموقف , اشترى علبة عصير و أقف استنى ميكروباص يكون فاضى . بحب أركب قدام جنب السواق . فكنت أستنى لغاية ما الموجود يمشى و أركب اللى بعديه من أول التحميل علشان احجز الكرسى اللى قدام . اول ما أركب و الميكروباص يطلع , اشرب العصير علشان أعرف أولع سيجارة فى الربع الأول من الطريق و واحدة تانية فى الربع الأخير . كله محسوب و بدقة , امتى تولع الاولى و امتى تولع التانية  . طبعاً كل يوم بيتكرر المشهد ده , خمس مرات فى الأسبوع . حفظت السواقين و فى سواقين حفظتنى و بقت تحجز لىّ المكان . فى سواق من اللى بيحجزولى حصل بينى و بينه  موقف غريب .

من خمس سنين كانت الفضائيات مش بنفس القوة و الكثرة و الأنتشار دلوقتى . فكنت بسمع الشيخ محمد حسنين يعقوب و الشيخ محمد حسان فى الميكروباص قبل ما يظهوا دلوقتى فى قناة الناس . اول شريط سمعته كان للشيخ محمد حسنين يعقوب . مش فاكر أسمه .. بس كانت داخلة الشريط قوية , صوت رعد جامد و بعدين صوت الشيخ يعقوب بيقول : " انت ما بتصليش ليه ؟ " . فكان السواق اول ما يطلع يروح مشغل الشريط و كان بيبدل مرة للشيخ يعقوب و مرة للشيخ حسان . و كل ما ينزل شريط جديد يروح جايبه و بما أنى بركب من أول الخط لقبل اخره بشوية فكنت تقريباً بأسمع الشريط كله . المهم , من كتر الركوب مع السواق ده , اتعرفنا على بعض . عرف انى مهندس و عرف أسمى و أسم الشركة و الكلام العادى ده . و بما أن أسمى لا يحمل أى دلالة دينية و مش داقق صليب لأنى كاتوليكى و كمان مش لابس لا سلسلة و لا خاتم و لا حتى ساعة فى أيدى . و سيجارتين الصبح كنا بندخنهم مع بعض و نحكى فى أى حاجة , الغلاء و المعيشة و امى العيانة و امه ست كبيرة و الأدوية الغالية و شقا طول النهار و الفلوس مش بتكفى و بنشتغل شغلانة و أتنين و بنتكلم طبعاً كأى اتنين رجالة عن النسوان و جسم النسوان و كل حاجة . و لأن الهموم و المشاكل مشتركة و الكلام واحد , فالراجل معرفش أذا كنت مسيحى و لا لأ . و لأن الفرض الطبيعى ان المسيحيين بيظهر عليهم حتى لو من الصليب اللى فى أيديهم , فالراجل محطش فى دماغه حاجة و هو أساساً راجل محترم و حبيبى يعنى . عشرة ميكروباص . كل الأحاديث شغالة و الشريط شغال يا اما بتاع الشيخ حسان يا أما بتاع الشيخ يعقوب . نسمع كتير و نتكلم . و كل ما الاقي السواق ده , أركب معاه كده و الحياة ماشية .

المهم , دخل الصيام بتاعنا و انا بصوم " طقسى كامل " , يعنى بصوم من 12 بالليل لغاية الساعة 4 تانى يوم أنقطاعى و بعدين أفطر على أكل بالزيت . و كنت لازم أقرأ الصبح المزامير أو الأجبية ** . و كتاب المزامير اللى معايا كانت نسخة شرقية و النسخة الشرقية كانت بالتشكيل و النص متبروز و حجمها صغير و فى غطاء جلد و مكتوبة بخط نسخ عربى أصيل . و كمان مش بحلق دقنى طول الصيام طول 45 يوم . و لأن اجازة الشغل سبت و أحد , فاول يوم شغل نزلته صايم كان يوم " الأتنين " . طبعاً الفترة اللى قبليها كنت سمعت شرايط كتير للشيخان .

ركبت الميكروباص و مولعتش سيجارة طبعاً . فراح السواق عازم علىّ بسيجارة على أساس انه أفتكر ان مش معايا سجاير . عزم على بسيجارة فقلتله شكراً . فالراجل أستغرب و سئلنى عن السبب , طبعاً جاوبته عادى : معهلش أصلى صايم . الراجل سكت لكن لأن اليوم كان " الأتنين " فربطها ربطة تانى خالص  و قالى ربنا يتقبل . المهم طلعت المزامير اقرأ و الراجل بص كده على الكتاب  فقالى : الله يفتح عليك . و راح موطى صوت الشريط شوية و كان الشريط اللى بقاله فترة شغال بتاع الصلاة و الصوم للشيخ يعقوب . خمس و أربعين يوم مش بحلق دقنى و دقنى عمالة تطول و كل يوم قاعد أقرا و صايم . الراجل ابتدا يحس ان الشرايط هى اللى غيرتنى و انه ربنا حيهدينى و ده شجعه كمان انه ينزل يجيب بقية الشرايط و يشغلها . و كان بيسئلنى : تحب أغيرها و أحط حاجة تانى ؟ . و لأن الرد لازم يبقى ديبلوماسى و ما ينفعش اقول حاجة لأنى مش متضرر و كمان مليش دعوة . فكنت برد برضه بطبيعية : بدل كلام خير و ناس بتاعة ربنا يبقى سيبه شغال ,  كله كويس . الراجل طبعاً اتأكد تماماً ان ربنا هدانى و بقيت أصلى و أصوم . و بعد ما كنا بنكت و نضحك و نتكلم على النسوان و الغلاء و القرف , بقيت اقرا " قرآن " و " اطلق اللحية " و كمان " بصوم " . مفيش اجمل من كده و الراجل تقريباً بقى فخور أنه هو السبب . كل ما يجيب شريط لأى من الشيخان يقولى : ده شريط بركة للشيخ فلان .. و ربنا يهدى الجميع . لغاية ما حصل اللى زود الطين بلة .

يوم الخميس و انا رايح الشغل و فى الصيام , اتصل بىّ أبونا على الموبايل . كان عايزنى .

أبونا : الو .. ايوة ازيك , معهلش صحيتك بدرى من النوم .

انا : لأ ابداً .. انا رايح الشغل . أمرنى ؟

أبونا : عايزك تدى الدرس بتاع بكرة.. ينفع ؟

انا : ينفع طبعاً .. و حضرتك عايزنى ادى الدرس عن أيه ؟

أبونا : عن الصلاة و الصوم و الصدقة

انا : ماشى .. يعنى درس يوم الجمعة و عن الصلاة و الصوم .. ماشى ححضره و ربنا يكرم .

ابونا : سلام .

انا : سلام .

و لأن السواق مش سامع غير صوتى و كلامى أنا و مش عارف انا بكلم مين . ففهم الموضوع بطريقته , فالحكاية فى دماغه باظت خالص لأنى فى نظره كمان بقيت بدى درس الجمعة !!! . و انا نازل يومها من الميكروباص قلتله سلام عليكم . راح قاللى : و عليكم السلام يا شيخ !!! .

طبعاَ انا مش كل يوم بركب معاه , اغلبية الوقت . الراجل لقيته بيحجزلى كل يوم و يقولى اتفضل يا شيخ , حصلت البركة . انا مكنتش فاهم الحكاية وقتها و ابتديت اتضايق و افتكرته بيسخر من دقنى . فأبتديت اقلل من الركوب معاه . خلص الصيام و اخدنا أجازة من يوم خميس العهد لغاية اتنين شم النسيم . طبعاً ليلة العيد حلقت دقنى و عيدت و انبسطت . خلصت الأجازة و نزلت يوم التلات الشغل , حالق و معايا العصير و علبة السجاير . ركبت معاه و أول ما ولعت السيجارة و أتكلمت معاه شوية  .. الراجل قعد طول الطريق يضرب كف على كف و  يقول : سبحان مغير الأحوال .. لله فى خلقه شئون .. يهدى من يشاء و يضل من يشاء , لا حول الله يا رب . انا أتخنقت جداً من كلامه و طبعاً حسيت انه بيلقح كلام علىّ . قبل كده افتكرته بيسخر منى لما كان بيقول : ادعيلنا يا شيخ , دعواتك يا شيخنا , ادعيلنا بالهداية يا شيخنا , الحاجات دى . و بعدين قلب و يقول : يضل من يشاء . فغضبت جداً منه و قلتله : لو سمحت أقف و نزلنى على جنب . فالراجل سئلنى : فى حاجة يا هندسة ؟ . جاوبته بغضب : مفيش , حنزل على جنب . فالراجل حس انه عك و هو فهم طبعاً . فقالى : معهلش يا هندسة أصلها دنيا سبحان الخلاق . بعد ما التزمت و بقيت بتصلى و تصوم , ترجع تانى ما ينفعش , التوبة حلوة و كويس ان ربنا كتبهالك و يا رب يكتبها لكل المسلمين  . مت طبعاً من كتر الضحك و قلتله : و أنت عرفت منين ان ربنا هدانى ؟ . رد : كان باين يا بشمهندس باين . و حكالى كل التفاصيل زى ما فهمها . قعدت أضحك و قلتله : انت عارف انا أيه ؟ . سكت و قاللى : يعنى أيه انت أيه ؟ . قلتله : انا مسيحى يا ريس . الراجل أتصدم صدمة جامدة قوى . طبعاً مش علشان انا مسيحى لكن أعتقد علشان الراجل بنى حاجات كتير على بعض و فى الأخر أتهدمت . المهم الراجل بعد ما فاق من الصدمة , قعد يضحك و يقولى : انت عارف انا افتكرت الشرايط اللى انا مشغلها هى اللى هديتك , و قلت ان الشيخ حسان و الشيخ محمد حسنين يعقوب هم السبب , سرهم باتع ,  الله يسامحك , خلتنى اشترى كل الشرايط , طيب و العمل دلوقتى , يعجبك كده ؟ على العموم , برضه ليك واجب عندى . سئلته : ايه الواجب ؟ . رد علىّ و هو بيعزم على بسيجارة : مش امبارح كان العيد بتاعكوا ... صح ؟ يبقى كل سنة و انت طيب و ربنا يعود عليكم و علينا الأيام بخير .

---

و كل سنة و انتم طيبين .

=======

** الأجبية : السبع صلوات المفروضة على الرهبان طوال العام و على المؤمنين طوال الصيامات . و هى موزعة حسب ساعات اليوم الطقسية . 

39 comments:

77Math. said...

هههههههههههههههه

جامدة جدااااااا... مثال حيّ على ان الواحد لازم ما يتسرع في الحكم والاستنتاج..

بـس أعتقد خلاص دلوقت رجعت تركب معاه :D

على كل حال..

دعواتك يا بركة :D

تحياتي

محمد الكومي said...

ههههههههههههههههههههه

بركاتك يا شيخ رامز

TAFATEFO said...

هههههههههههه .. لا لا .. حرام عليك يا شيخ رامز اللي عملته في السواق ده .. ده كان فاضل أسبوع ويبطل السجاير ويربي دقنه هو كمان

Appyplanet said...

ههههههه ماشى يا رامز

ملحوسه خلى بالك واحد واخد اسمي وبقول كلام وحش عن لساني انا كاتبه بوست عن كده ابقى خلى بالك

A.SAMIR said...

موقف جاااااامد جدا
اعتقد فعلا ان الحياة اليومية للمصريين مليانة بالمواقف المضحكة دي من سوء التفاهم
بس دة بيدل ان لمظهر الخارجي خادع جدا وغير كاف لتكوين انطباع عن شخصية الشخص اللي قدامك
عموما
كل سنة واحنا كلنا طيبين
تحياتي واحتراماتي

hesham said...

هههههههههههههه

لا لا لا

بصراحة البوست ده معدى جامد و مالوش حل

و بصرف النظر عن خفة الدم و الاسلوب الجميل

من اهم خلاصات البوست ده ان مظاهر التدين او الروحانيات ما تفرقش بينا كتير

و ربنا يهدينا جميعا

تحياتى
هش

عزيز عيني said...

ده احنا غلابه قوي
الخُطب دي مش كانت هوجه من ٥ سنين وبتتوزع مجانا عالسواقين ؟

قلم جاف said...

بمناسبة الشيخ يعقوب..

تصور إن فيه ناس مش مصدقة لغاية دلوقت إنه بيزعق؟

زي ما تكون المسألة دي الجون التالت لإنجلترا في ألمانيا في نهائي كاس العالم 1966 اللي لسة مفيش مخلوق يعرف إن كانت الكورة دخلت ولا لأ!

أنا قلت ضمناً عندي في أحد التدوينات إنه بيزعق.. طلعلي ناس قالولي إنه مش بيزعق.. جايز ما أكونش شفتها في الإعادة!

فكرة الهداية الفضائية والشريطية والميكروباظية لا تروق للعبد لله.. وما يحدث فيها لا علاقة له لا بالحكمة ولا بالموعظة الحسنة..

m5m said...

انت خايف يارامز تقول ان شرايط الشيخ يعقوب اللى تقطع الخلف قد أرشدتك الى طريق الهداية؟

عادى ياريس يعنى بتحصل ماتخافش...فيها ايه لما تقول الحقيقة و تقوم مصر كلها على رجل..أهو الشباب المسيحى يعمل مظاهرات والشباب المسلم يعمل مظاهرات مضادة والمحامى نبيه الوحش (بفتح الواو) يجرى يرفع قضية ع الكنيسة انهم حاجزينك فى الدير...ده أحلى شغل يامعلم

ليه ترفس النعمة دى ؟ أكيد خايف ع الوحدة الوطنية يا لئيم

................
الا صحيح يا هندسة : يعنى ايه موزعة حسب ساعات اليوم الطقسية؟
ويعنى ايه انقطاعى؟

طالب ثانوى said...

ههههههههههههههههة
بوست جامد جدا ياشيخ رامز ياريت تزورنى فى المدونة وتقولى اية رايك

ابو احمد said...

البوست ده فهمنى جمله كنت قريتهالك من فتره كان نفسى أسالك عليها بس مرضتش لا تنشطنى زى العاده
علمانى متطرف مكنتش فاهم معناها دلوقتى فهمت قصدك بيها ايه
تحياتى للأسلوب الرائع وللعين الفاحصه الفنانه التى تلتقط التفاصيل الصغيره
فهذا هو الفن
استمتعت جدا
تحياتى ياهندسه

بنت القمر said...

عارف احسن حاجه ايه؟؟
انك عندك قدرة انك تتعامل مع المختلف عنك او المضاد ليك فكريا
وده ذكاء اجتماعي
اعرف مسيحيين مستحيل يركبوا مع واحد مشغل شرايط حسان واليعقوبي
ومسلمين كمان!!
ولو حصلت صدفه ما تتكررش!
قريب لي طبيب اسنان.. دايما بيشغل قناه المجد اثناء عمله وهي لا تذيع سواء التلاوات فقط
بعد احداث كنيسه سيدي بشر مريض مسيحي كان يسمع ا لقرآن علي مضض_ بعد الحادث طلب بحده من الطبيب انه يقفل التلفزيون
يا عم مش عشان جاي اخلع درس ها تسمعني قران بالعافيه!
البعض من هنا وهناك ينفذ خلف المظاهر ونقط الخلاف ومظاهره ليعرف الاخر حق المعرفه!
وقد يجد ان المستمع للثقافه الدينيه الشعبيه_ الحسان والحويني ويعقوب
ربما قد يكون اكثر سعه صدر من بتوع.. تفكيك البنيه الحداثيه وتماهي السردوالالف المختفي خلف سحب حكمته!
وقد يكونوا اكثر قبولا للاخر وده مش بسبب نوع الثقافه دي تحديدا!!
ولا ما تقدمه!!
ولكن بسبب بساطه المتلقي واريحيته!
وربنا يهدي الجميع:))

بنت القمر said...

انتي بتدي درس!!!!!!!!!
ليه؟؟؟؟
بأنهي صفه دينيه!!؟؟؟؟؟
ولمين؟؟؟؟!!!
وفين؟؟!

hedoo2 said...

جميل أوي البوست ده يا رامز , انا عايز ابصله بصورة تانية , الحل للمشكلة الطائفية الموجودة مش في العلمانية اللي بتخلي كل واحد ميعرفش دين التاني إيه , وإنما في أن كل واحد يعرف دين التاني ويتعلم إزاي يتقبله ويتقبل الاختلاف (اللي بيوصل لحد نقض الدين نفسه) ..
لازم ميكنش كل طرف غامض أوي للطرف التاني لأن ده اللي بيولد الخوف والكراهية بين الناس ..
بالمناسبة الموقف اللي حصل معاك ده حصل معايا كتير أوي أيام المدرسة بس بالعكس لأني كنت بدرس في مدرسة إنجيلية ولبسها مميز , وكان بيتم اعتباري مسيحي أغلب الوقت , لدرجة أن كان في سواقين مبيرضوش ياخدي مني فلوس عشان أنا تبع الأب صبحي زكيان ! الله يرحمه بقى ..

سؤال بقى , ايه ساعات اليوم الطقسية عشان أنا معرفش الموضوع ده؟

Tinkerbell. said...

ضحك جدا... انا باستمتع بالحاجات دى لأنى انا اسمى مالوش دلالة دينية برضه... فعشت حياتى كلها فى اشتغالات كدة... وكل سنة وانت طيب :)

عباس العبد said...

77 رياضة
هى مش مثال حى و لا حاجة . العقلية المصرية بالطبيعة عقلية متدينة و بالتالى السؤال ده " سؤال الدين " بيطرح نفسه على السائل حتى لو كان السائل مش فارق معاه الأديان . يعنى السواق مش قاصد حاجة معينة و لا رافض للاخر بل بالعكس الرجل متقبل جداً للأخر .
و لأننا شعب متدين بطبعه و فى مظاهر معينة مربوطة بالتدين ده و شروط لازم تتحقق علشان " تبقى متدين " فى نظر العامة و كل دين له مظاهر معينة . لكن و لأن الأديان بتشترك فى مساحات واسعة فكتير من المظاهر دى بتبقى مشتركة و خصوصاً فى الصوم و القراءات اليومية و مواعيدها .
--
اما انى رجعت أركب معاه , فده حصل بعديها لفترة و لكن للأسف انا غيرت الشغل و بركب عربية الشغل دلوقتى . و اكيد كله بيتنسى .
=======
محمد الكومى
الرب يباركك يا ولدى .
نسيت أرد عليك فى الموضوع اللى فات لكن منستكش
انا كنت فى الأتحاد العام للكشافات الكاتوليك و مجموعات وادى النيل , عضو فى المكتب العربى الكشفى .
=======
مصطفى
انا معملتش فيه حاجة , هو اللى عمل فى نفسه .

عباس العبد said...

آبى
موضوع الأنتحال ده بقى زيادة عن اللزوم و بقت شىء سيىء جداً و حاجة ملهاش مبرر فعلاً غير أن قلة أدب الشارع و العقل المصرى أتنقلت بكل حقارتها الى الأنترنت و ده شىء ظريف و دليل على اننا بنتطور و مش واقفين محلك سر , بعد ما كان الشعب قليل الأدب فى الشوارع بقى قليل الأدب فى النت , عظيمة يا مصر .
=======
سمير
الراجل مكنش بيفكر فى تكوين أنطباع بالمفهوم بتاعنا , الراجل اضحك عليه , اتخدع و الخدعة هنا نتيجة منطقية للمقدمات و ليس لسوء نية السواق .
=======
هشام
فعلاً المساحات المشتركة بين الاديان اكتر من مساحات التفريق .
أمين يا رب .
=======
عزيز عينى
معرفش بتتوزع مجاناً على السواقين و لا لأ . بس كل اللى أعرفه انها كانت هى الطبع السائد لكل سواقين الميكروباص .

اجندا حمرا said...

أنت عسل و الله يارامز
انا بتنرفز جدا اما بركب ميكروباص و الاقيه مشغل اليعقوبي و لا محمد حسان
صوتهم كده مزعج و يجيب صداع
بس انت عسل تعاملت معاه
الا مافكرتش تمثل؟
:))))))
تحياتي ليك ياجميل
معلش ياجميل علقت التعليق ده في الموضوع اللي قبله و تنبهت لده فمسحته و حطيته هنا
سوري ياجميل

عباس العبد said...

قلم جاف
شوف انا معرفش اذا كان بيزعق و لا لأ . بس هو كان بيعلى صوته فى مواضع معينة , و معتقدتش ان تعلية الصوت دليل زعيق . و عموماً هو كان له خطب دمها خفيف . و كان بيضحك و يضحّك المستمعين .
بالنسبة لموضوع هداية الميكروباص , اذا كانت لا تروق لك , فأنا لى رأى مخالف . ربنا ممكن يدعوك و يكلمك و يهديك فى أى حتة و فى أى مكان و عن طريق أى انسان او بأى وسيلة . طرق الله فى الهداية دى حاجة ترجعله . بس فى نقطة مهمة و هى أن مش كل حاجة فى الدنيا هى " دعوة الهية للتوبة " و مش كل الناس مؤهلين للدعوة . لكن لأن مفيش تقنين و تظبيط للحاجات دى , فدع الخلق للخالق و اهو كله بياكل عيش .
( بينى و بينك .. انت عارف أيه هى أكبر تجارة بتدخل ربح فى العالم ؟ تجارة الدين .. تليها الدعارة و السلاح و المخدرات .. !! يعنى الدين و بعديه الدعارة علطول .. أحصائية امريكية 2007 ) ,
( بينى و بينك تانى .. احصائية فرنسية نشرت فى أخبار الأدب : متوسط القراءة السنوية فى أمريكا 7 كتب \ مواطن .. فى أنجلترا 4 كتب \ مواطن .. فى فرنسا 5 كتب \ مواطن .. فى الوطن العربى نصف صفحة \ مواطن .. و عايزنى أكسبها ) .

عباس العبد said...

م5م
حخاف من أيه و من مين ؟ . قول يا باسط .
--
الصوم فى الكنيسة هو أنك تأكل منتجات طبيعية " زراعية " و لا تأكل لحوم او منتجاتها . فى الصوم الكبير , بيتقسم الصيام لجزءين . من الساعة 12 بالليل لحد 4 بعد الضهر تانى يوم الى صوم أنقطاعى يعنى زى رمضان لا اكل و لا تشرب و لا أى حاجة . بس بعد الساعة 4 ممكن تاكل أى حاجة صيامى بالزيت " منتجات طبيعية زراعية و لا تأكل لحوم أو منتجاتها " .
أما الصلوات و المواعيد الطقسية
فهى صلاة باكر بتبقى الساعة 7 الصبح و بعدين صلاة الساعة 12 .. صلاة الساعة 3 .. صلاة الساعة 6 .. صلاة الساعة 9 .. صلاة الساعة 11 .. و أخيراً صلاة منتصف الليل او صلاة الستار . بس كده . اما ليه المواعيد دى فده موضوع طويل جداً و لما ييجى الصيام ممكن أبقى أشرحه فى كذا تدوينة لكن ببساطة هى مواعيد المسيرة اللى عملها المسيح يوم الجمعة العظيمة .
=======
طالب ثانوى
منورنى و ان شاء الله حزورك .

عباس العبد said...

أبو احمد
أهو انا كده مش فاهم انت عايز تقول أيه ؟ و على أى نقطة فهمت كلمة علمانى متطرف فى بوست " دينى صرف " , انت بتضللنى كده و مش فاهم قصدك . نرجو التوضيح ؟؟ !! .
--
ميرسى جداً على المجاملة الظريفة دى . بس هو مش فن أوى , علشان متزعلش منك بتوع النقد الأدبى و يكلموك عن السرد فى المسرود و الكوانة التى هى فى بياصة النص . ههههه . احسن دول عمليلى وجع فى نافوخى . و جابولى قرف الدنيا . نفسى حضرتك مرة لو فاضى تقرا أخبار الأدب و تقولى سر طاقية الأخفا اللى بيكتبوه ده .

عباس العبد said...

بنت القمر
نعم يا فندم , نعم
انا كنت بدرس فى الكنيسة " عقيدة و شرح كتاب مقدس " لثانوى و جامعة .
اما بأى صفة دينية فأسمحيلى أصدمك :
العبد الفقير اللى قدامك ده معاه " ديبلوما فى الدراسات الدينية – من معهد التربية الدينية الكاتوليكى " الأول على الدفعة التلات سنين ورا بعض .. و بحضّر حالياً ماجيستير فى اللاهوت ( ربنا يسهل و تكمل على خير ) . و الله ولى التوفيق .
--
اما حكاية الذكاء الاجتماعى و قبول الأخر .. ففى بعض النقط انتى مخدوعة فيها و بشدة فاسمحيلى اوضحهالك :
الخدعة الأولى :
الميكروباص ليس وسيلة نقل " ديموقراطية " بل هو ملكية خاصة و بالتالى مقدرش اقول للسواق أطفى او شغل حاجة تانية لأن عملياً و علمياً و ملكياً " مش من حقى " و بالتالى انا زى ما مضطر اسمع فى ميكروباصات شعبان عبد الرحيم و عبد الباسط و الأغانى الغريبة الشعبية دى , ببقى ساعات مضطر اسمع شرايط الوعظ الدينى اللى ساعات بتكون لناس فعلاً ملهمش علاقة بالوعظ .
الخدعة التانية :
انا مغرم لدرجة ما بوسائل الوعظ و الأرشاد . طرق الكلام , طرق الوعظ , كيف تقرأ النص و كيف تفككه و تعيد تركيبه بطريقة تخدم توجهاتك و اللى عايز تقوله , ازاى توصل المعلومة , الوسائل المستخدمة و الحيل فى الكلام , أزاى تركب نص على نص ملهمش علاقة ببعض و كده يعنى . فبسمع لما بتطلع الميكروباص للشرايط دى بأنصات شديد , يمكن اتعلم " تكنيك معين " لتوصيل المعلومة . فتلاقينى مثلاً بتفرج على محمد هداية او قناة اقرأ او الناس او الأنوار " شيعة " او القبطية . و كده .
الخدعة التالتة :
نحن فى بلد أسلامى و التركيز الأعلامى بالطبيعة منصب على التعاليم الاسلامية و الأنتشار الأكبر طبيعى يبقى للكتب و الشرائط الأسلامية نتيجة لأن عدد المسلمين أكتر . و زى ما فى ناس مختلفة مع الشيخ حسان و الشيخ يعقوب و بترفضهم و بترفض طريقتهم و أفكارهم بأعتبارهم مرفوضين او ارائهم غلط . فده طبيعى يكون معروف على مستوى الدولة نتيجة لوسائل الأعلام .
الخدعة فين ؟ أقولك .. الخدعة اننا عندنا ناس بتوعظ و تتكلم زى الشيخ حسان و الشيخ يعقوب , بنفس الطريقة و النفس النبرة و نفس الأفكار و نفس التخويف و الترهيب . و فى ناس كتير بترفضهم و بتختلف معاهم و بترفض طريقتهم فى الكلام , لكن انتم متعرفوش علشان الأعلام مش بيركز عليهم و لا منتشرين زي عندكم كده .
فلما الواحد بيركب ميكروباص و يسمع لأى شيخ , بقول أه , ده بيفكرنى بشريط فلان عندنا , بيتكلم بنفس الطريقة .
--
الصحيح فى كلامك فعلاً .. هو ان عندى مساحات ضخمة من قبول الأخر .. و أنا أعتقد أن الدين الذى لا يقبل الأخر هو دين " ناقص غير مكتمل " , لأن الله خلق البشر جميعاً مش أتباع دين ما , و بالتالى أى دين غير قادر على أحتواء الأخر و قبوله على أختلافه , هو دين ل- اله غير مكتمل ناقص غير قادر على الاعتقاد أن جميع البشر خليقته هو , مش مناصفة مع الهه اخرى خلقت بقية ال" كيانات " الموجودة و الى مش قادر يقبلها زى ما هى و دون أملاء شروط . و كأن فى صراع الهه على مين الأعظم .
--
عارفة مدونة الدين و الديناميت " قلم جاف " , فى بوستات كتير بيكتبها , بحس فى معظمها ان لو غيرنا الألفاظ بأخرى مسيحية , حتبقى نفس المشاكل .
معهلش , طولت عليكى .

عباس العبد said...

هدوء
المواقف دى بيبقى دمها خفيف , بس ساعات بتبقى صادمة و ممكن تعمل مشاكل .
--
انا شايف أن القضاء على الفتنة , هو بقبول الأخر دون املاء شروط و قواعد , و ربنا يستر علينا .
=======
تينكر
الأسم اللى بلا هوية دينية , أسم جميل جداً , بيطلع مصالح جامدة . ههههههه
كنت رايح اشترى عربية و مش حقولك على الواجب اللى اتعمل معايا . هههههههههه .
و كل سنة و انت طيبة
=======
أجندتى المفضلة
أمثل ؟ ايدى على كتفك .. لو تعرفى حد , يا ريت أطلع فى راجل و ست ستات و خصوصاً لو أبقى صديق اخت مرات اشرف عبد الباقى , اصلها حلوة . هههههههه

Founoon said...

انت مدهش

ودا مش بسبب الموضوع وبس ...ردودك الحقيقة ادهشتني فعلا

ربنا يحميك

ابو احمد said...

الباشمهندس رامز
انا كنت قريت لك التعبير ده فى بوست قبل كده وكنت عاوز استوضح المعنى منك
مكنتش مكون فكره عن ثقافه حضرتك دلوقتى أنا فهمت انت تقصد إيه مع انى مختلف بس ده لا يفسد للود قضيه
أما عن مسأله أسلوبك الأدبى فهو ماجذبنى ومازال الى مدونتك فأنت بلا مجامله تملك ناصيه قصاص مبدع بصرف النظر عن آرائك التى ربما نتفق أونختلف فيها
تحياتى لقلمك المبدع

بنت القمر said...

انا مش مصدومه!
واتصدم ليه انك بتدّرس.. انا كنت فاكراك دارس مجرد متلقي يعني.. لانك قلت قبل كده علي حكايه العلماني في المسيحيه يعني ملوش منصب ديني علي ما اذكر ولو غلط صحح لي وانت قلت انك كده علماني يعني مش قسيس ولا راهب.. الجديده انك بتدرس يعني هي ملخبطه شويه بالنسبه لي او غامضه تحديدا.. وعموما اللي بيدرس دينه يزاد شرف وعلم وبيكون مدعاه للاحترام بالنسبه لي شخصيا
--------
مخدوعه!! امممممم
انا عارفه ان عياده طبيب او ميكروباس ملكيه خاصة!!
واللي بيتسمع فيها مفروض عليك
الفكرة انك ازاي بتتقبل الفرض ده!!
في ناس ممكن تاخد موقف حاد زي بتاع دكتور الاسنان اللي حكيت لك عليه
ناس تاخده باقل حده وتطنشششش وتقفل ودانها وقلبها وعقلها يعني تسمع بطرطوفه ودنها بس
وده حيله دفاعيه نفسيه
ها تجبرني مش ها اسمع
طبعا انا مليش موقف ضد شيخ معين بالكراهيه لكن الثلاثي ده لا يأسرني
لانهم اميل للتشدد ولانهم اقل حرفنه في اسلوب الدعوة وكمان مش بفضل الدعوة علي الطريقه دي
افضل مثلا اسمع لهدايه وامنه نصير لو تعرفها... مزيج بين قوة العلم و اطلاله التنوير
الكويس فيك ومتعتبرهوش شكرانيه
انك ممكن تسمع عشان تفهم
زي اعرف عدوك!! طبعا مقصدش انهم اعداء لكن ان الواحد مخه ما يبقاش ضيق
هو منقوع في وسط غالبيه مسلمه
وده اكيد لمصلحتك
فكرة التكنيك وتفكيك النص والكلام العظيم ده كله... يعني انت استفدت من الفرض الغير ديموقراطي اللي اتفرض عليك وعشان كده قلت ذكاء اجتماعي
عارف ليه بتوع حوار الاديان وما شابههم بيفشلوا؟!
وده وصلتله اخيرا!!
انهم حافظين اوي هما عاوزين يقولوا ايه
لكن مش قادرين يسمعوا
لو تسمح لي ها اديك مثل عشان ماضطرش اجيب امثله عن حوار الاديان واعك
لو انا عاوزة اشيل علي كتافي عبء قضيه المرأه
مفروض اكلم مين؟؟
راجل ليبرالي حقيقي وتقدمي وثوري؟؟
ولا راجل عربجي بيضرب مراته وحابسها!!
مشكله بتوع المرأه انهم بيدوروا في حلقه مفرغه.. وبيكلموا نفسهم ويسمعوا روحهم
نفس مشكله بتوع حوارات الاديان
بيكلموا نفسهم يجيبوا ناس زوق وتقدميه ومتسامحه ويكلموهم
رغم ان الحوار مفروض يكون مع المتطرفين او المتشددين.. عشان دول اللي تقدر تكسبهم ودول الحوار معاهم هو المكسب الحقيقي والنتيجه معاهم برضه هي النتيجه الحقيقه.. مش النتيجه مع الاشباه.. لكن اكيد ده عاوز طووووووله بال
وعبث في انف الاسد
يارب اكون واضحه
------

ست المرتفعات said...

بحب طريقتك فى التعامل وتحليل الأفكار
اعجبتنى غوايتك جدا

علياء

مهندس مصري said...

ياه يا بشمهندس رامز
دا انت دماغك ملك تاني
عجبني قوي البوست ده و عرفني حاجات مكنتش عارفها عن الصيام المسيحي
و عجبني المقلب اللي شربه السواق
:)

عباس العبد said...

فنون
مش عارف أقولك أيه . ميرسى جداً طبعاً
بس ما تنخدعيش أوى كده . انا شخص عادى جداً .
بلاش الأندهاش ده . الواحد حيتغر فى نفسه كده .
=======
أبو احمد
انا علمانى يا استاذى , مش كاهن و لا اى حاجة .
و مش فاكر بالظبط فى أى تدوينة كتبت علمانى متطرف .
بس ده ما يمنعش ان زى ما فى علمانيين معتدلين فى علمانييين متطرفين . و زى ما فى متدينيين عاديين فى متدينيين متطرفين . التطرف ده شىء عادى موجود فى أى ايديولوجيا . فى شيوعيين متطرفين , ليبراليين متطرفين , فى كل شىء فى مبالغة . فبرضه فكرنى بالبوست و انا أقول لحضرتك قصدى أيه .

عباس العبد said...

بنت القمر
انا مش فاهم قصدك . ايه علاقة الدراسة بأنى كاهن او علمانى ؟ . مش كل علماء اللاهوت كهنة و لا رهبان .
انا بدرس لأنى بحب العلم و بعدين العلم مش معناه الايمان . مش معنى الدراسة ان اللى بيدرس ده متدين درجة اولى و خلاص مغسل و ضامن جنة .
موافق أن حولت الجبرية الى أختيار و حولت السمع الى تعليم . بس ده طبيعة مش خبث و لا أعرف عدوك و لا أى حاجة من دى .
اما بتوع حوار الأديان فهم مفشلوش , هم ما بينتجوش .
=======
ست المرتفعات
علياء , متشكر جداً و منورانى .
=======
مهندس مصرى
منورنى و ده شىء يسعدنى أننا نعرف بعض أكتر .
و كل ما تزداد المعرفة كل ما يزداد التقارب و التسامح لأن زى ما انت عارف .. المعرفة ضد التعصب و طريقة لقبول الأخر .
و كل سنة و أنت طيب .

SaSo said...

ههههههههههههههههه
بصراحه انت شكلك عجبتك الحكايه وعيشتله ف الدور اوى

ibn_abdel_aziz said...

يخرب عقلك يا رامز
:)))

وكمان بتدي دروس؟
لا بجد بتدي فين ؟

اعترف يابن اللذينا

Che_wildwing said...

انا بصقف دلوقتى وانا بكتب التعليق
بجد موقف غريب وتركيباته منطقية جدا
وان كانت صعبة انها تتجمع كلها مرة واحدة ..
تحياتى

عباس العبد said...

ساسو
الف مبروك الخطوبة .
و لا عيشتله فى الدور و لا حاجة . هى اللى قفشت معاه كده .
=======
شريف
بدى دروس لولاد اللذين .
ههههههههههه
=======
شى
هى اتجمعت صدفة بحتة علشان كده بانت حاجة مش طبيعية .
انا نفسى مفهمتوش .

الازهرى said...

صديقى العزيز
عندما كنا ندرس مسرحقال لنا لداحد المخرجين ان الفنان الجيد هو الملحظ الجيد لشخصيات الحياة فى داخله ليتمكن من اخراجها فى العمل الفنى بصورة قريبة من الواقع
وقد ابدعت فى ملاحظة الموقف وكذلك فى طريقة عرضه وهذا يدل على روح فنية حقيقيةفى الكتابة
كماارى فى الموقف الروح المصرية الحقيقية التى تتقبل الاخر بدون ان يكون هناك ما يمثل مشكلة ما لان هذا هو الاصل فى التعامل وليس بعض ما تدعيه بعض الفرق الجديدة التى لا تفقه شيئا وفى نفس الوقت تقود البعض الى التعامل غير المنطقى وابلغ مثال تم تقديمه فى ذلك هو فيلم حسن ومرقص
ارجو ان تكون شاهدته
وشكرا

أبوفارس said...

مسا الخير ياهندزه..أعتقد أنك لابد تشرح جمله "انا علمانى يا استاذى , مش كاهن و لا اى حاجة . " اللى قلتها ﻷبو أحمد..ﻷن حسب فهمى تعبير علمانى فى الكنيسه تعنى واحد خارج سلك الكهنوت..وليس لها مدلول سياسى..غير واحد زى حالاتى -كمسلم- أقول أنا علمانى ..اللفظ رغم تطابقه فى حالتى أنا له مدلول سياسى وهو الفصل الكامل بين الكنيسه -المؤسسه الدينيه على عمومها- والدوله أو الفصل بين الدين والدوله..صح..وفعلا أنت أشرت الى مجموعه بعينها ووصفتهم بالعلمانين المتطرفين..وحتى ده كان بدايه الحوار بيننا..وأنا لاأظنه توصيف دقيق..سيبك من المسيرى لخبط الدنيا بكلامه عن العلمانيه الكامله واﻷخرى المنزوعه الدسم واللايت ده كلام بصراحه وهمى..أما أن تكون علمانى بالمعنى السياسى تؤمن بأن للدين -أى دين- مجال محدد ولايتعداه..أو تؤمن أن "مش حاتعرف أحسن من اللى خلقك.." وبناءٌ عليه فهناك نص لكل موقف..فهنا أنت غير علمانى-سياسيا برضك- ومافيش فيها لاتطرف ولادرجات..بالمناسبه التدوينه طريفه جدا وجميله..اللهم قوى إيمانك..تحياتى وخالص مودتى..خالد
"

عباس العبد said...

الأزهرى
شكراً جداً للزيارتك و سعيد أكر بكلامك .
انا شفت الفيلم بس الصراحة معجبنيش , لأنه اخراجياً زفت و الحمد لله .
بس المواقف دى فعلاً بتبين قد أيه أن المصرى بيتقبل الأخر لأنه مصرى زيه . يا ريت مصر تفضل على كده علطول .
نورتنى و اتمنى متكونش اخر زيارة .
=======
أبو فارس
المشكلة صدقنى فى أن فى نقطة مش واضحة . لما سئلنى أبو احمد على تفسير الكلمة معرفتش لأنى مش فاكر انا قلتها فى أى بوست و كنت أقصج بيها أيه .
أما بالنسبة لكمة علمانى فى المسيحية فهى زى ما حضرتك شرحتها .
اما أن فى علمانى متطرف , فاكيد فى متطرفين لأن أى ايديولوجيا لازم يكون فيها متطرفين , ده شىء طبيعى .
انا عن المجموعة الى أختلط بيها و كانوا علمانيين , فأسكندرانى مرة أتناقش معاهم فى احدى جروبات الفييس-بووك و ممكن تسئله قال عليهم أيه .
اللهم قوي ايمانا كلنا .

qwert anime said...

جميل البوست ده اوى يا شيخنا

Karim.. said...

ياه من زمان مقريتش حاجة حلوه كده!!

بجد فعلاً إستمتعت بكل كلمة فى البوست ده.

كريم.