Monday, December 01, 2008

فرج


" ليس المهم أن يكون الأنسان ماركسياً أو مسلماً او بوذياً او مسيحياً و لكن المهم أن يكون ماركسياً شريفاً او مسلماً شريفاً أو مسيحياً حقاً "

 

سهام

--

من رواية فرج

للكاتبة رضوى عاشور

أصدارات دار الشروق

13 comments:

محمد الكومي said...

و ايه الجديد يعني

الجملة دي فكرتني بعبقرية خيري بشارة اللوذعية في فيلمه الفحلقي ايس كريم في جليم لما عمرو دياب انشكح بطلعته البهية و قال مش مهم اكون ايه المهم اكون نفسي

معلش بقى يا رامز

انا مابشوفش اي جديد او ابداع في ان الاقي واحد بيقولي السرقة حرام و الكذب كخ

بالنسبة لرضوى عاشور ربنا يوفقها و تعمل شوية شغل حلوين

و انت مش هترجع تكتب ولا ايه يا بوب؟

Mohamed Hamdy said...

انا شايف ان الجمله مهمه فعلا فى زمن الاكتفاء بالانتماء لشىء وخلاص دون الاهتمام بمحتواه او أوامره ونواهيه

تحياتى

زمان الوصل said...

الجمله دى فكّرتنى بجملة "الماء ماء و الهواء هواء" !! :))) يعنى حاجه كده زى لازم أمّا نؤمن بحاجه نؤمن بيها بجد !! طيب إيه الجديد؟

على فكره .. تعتقد إن بعض الكتّاب بييجوا أوى على نفسهم عشان يكتبوا جمل يمكن اعتبارها
quotes
ولاّ إحنا كقرّاء اللىّ بنجهد نفسنا فى البحث عن هذه ال
quotes?

Lasto-adri *Blue* said...

zaman el wasl

bas radwa 3ashoor mesh keda
deh mn a7san el nas elli 2aretlohom el ftra elli fatet...

mohra said...

الجمله جميله جدا زى رضوى عاشورتمام
انسانه لها فكر عاشت و عانت عشانه العمر كله ...انسانه شريفه

ذو النون المصري said...

والله ما قصرت في كلامها
فعلا ياريت تكون حكمة نلتزم بيها
لو قريت الروايه هحط الكلمة دي في مدونتي فلسفة حياة

ما أنا عايف طبعا !! said...

مع خالص إحترامى لمحمد الكومى وزمان الوصل واسفى لرامز بأنى سمحت لنفسى بالرد على تعليق فى مدونتة
إلا انى احب اقول اننا فعلا فى حاجة إلى تبسيط الامور بالشكل ده
..
وبأبسط صورة ممكنة كمان
...
وخصوصا اننا بدأنا فعلا نتفلسف ونتفنن فى تعقيد الأمور وتوصيل المعنى بسياسة المعنى فى بطن الزير
!!

شكرا رامز
شكرا رضوى

زمان الوصل said...

يا إخوانى و حبايبى و المجتمع و الناس سؤالى كان عن الكتّاب بشكل عام لتوسيع مجال النقاش و ليس عن الاقتباس المذكور من رواية "رضوى عاشور" !! أنا لم أقرأ لها من قبل و من ثمّ ليس لدىّ الجرأه ولا القدره لتناول أعمالها سلبا أو إيجابا لهذا سؤالى ليس عنها هى شخصيا :)

كذلك ليس لدىّ أى مشكله فى اختلافنا حول الإعجاب بالاقتباس المذكور الاختلاف سنّة الحياه ..

عباس العبد said...

محمد الكومى
مفيش جديد طبعاً فى الجملة , الجديد فى الرواية مش فى الجملة
الرواية قوية جداً و حلوة جداً , لازم تقراها
===
محمد حمدى
منورنى يا باشا
===
زمان الوصل
هو المفروض طبقاً لأنى مدون جامد جداً انى مرة امدحك فى تدوينة بما انك من المتابعات الفتيات ( المعجبات ) و التدوينة التالية أهاجمك , و بما انى مدحتك التدوينة اللى فاتت , اهاجمك المرة دى !!!!!!
ههههههههههههههه
سيدتى الجميلة
الأختلاف على الجملة حرية شخصية , ممكن اشوفها جملة حلوة و حضرتك لأ , عادى ما يزعلنيش , بس الرواية تستحق القراءة بجد , و نختلف عليها مفيش مشكلة , بس حتستمعى بالرواية فعلاً ,
واخدة بالك انى مهاجمتكيش , تجديد برضه فى منهج المدون الجامد جداً
ههههههه
انتى تنورينى و تختلفى و تعملى اللى انتى عايزاه فى المدونة , ده بيتك التانى يا فندم .

عباس العبد said...

لست أدرى
منورانى , و كلامك سليم تماماً
الرواية جميلة جداً و تستحق القراءة , و أن كان ال" quote " المتاخد من الرواية من مذكرات سهام فى الرواية , مش مقصود منه ال" quote " نفسه , قد ما يدفع الناس للرواية .
===
مهرة
من زمان لم تأتى للزيارة
منورانى
رواية رضوى عاشور جامدة موت و خصوصاً الفصل الأخير .
اختراع بجد
===
ذو النون
الف مبروك الجواز و لكنها متأخرة
و الرواية لازم تقراها , لازم
===

عباس العبد said...

ما أنت عايف
منورنى يا باشا
بس كل واحد حر فى رأيه , انا شايف ان كل واحد يشوفها من أى وجهة نظر تريحه .
===

زمان الوصل said...

أنا بردو خفت أحسن تعتبر تعليقى اختلاف معاك لمجرّد الاختلاف على أساس البوستات اللى فاتت كنت متّفقه و مهللّه وووو كده يعنى .. فأنت كرد فعل على الاختلاف ده تقوم هابدنى بالشومه أو ترمى الطبق فى وشّى :) بس الحمد لله جت سليمه ..

يمكن لأنّى لم أقرأ ل "رضوى عاشور" من قبل كان ده انطباعى بس أنا سعيده أوى إن فيه حد قرأ روايه حديثه و عجبته لأن ده بقى بالنسبه لى شئ يشبه الحدث النادر جدّا .. ع البركه :)

FAWEST said...

يعنى المسيحى الديفلت بتاعه شريف

ولا نديله أُوبشن تانى