Thursday, March 13, 2008

ملاحظات

الاولى :

البنى أدم غريب فعلا . مصر عدد السكان عمال يزيد و فى مشاكل كتيرة فى السكن و الأكل و الشرب , مشاكل فى الزحام و الخنقة , و الناس مش لاقيا شقق , و مع ذلك الناس عايزة تعيش فى براح و وسع . و ده الى بيرفع سعر و تمن الأرض لأن مساحة المبانى قلت , ده غير أرتفاع سعر الحديد . المدن الجديدة كلها مساحات واسعة و كبيرة و كل مدينة جديدة بتتباهى بأنها بتقلل مساحة المبانى و تكبر المساحات الخضرا ... البلد ناساها كتير و دول بيقدموا لأسرة أربع أفراد مساحة 200 او 300 متر ك- شقة , او مابين 300 لغاية 700 متر ك- فيلا و حولها 3 او 4 اضعاف المساحة أراضى خضرا و حمامات سباحة ... بس .

===========

الثانية :

الصراحة أنا مش فاهم أيه المطلوب منى كقارىء ؟ انا بقوم بواجبى ناحية الكتٌاب كما ينبغى , المفروض يشكرونى . بتابع الاصدارات الجديدة سواء من كبار الكتاب او دور النشر الجديدة للكتاب الشباب , لكن أنا مش فاهم هم عايزين مننا أيه ؟ و أيه النظريات الى بتحكم أفكارهم , و خصوصاً الكتاب الجدد , يتهموك علطول أنك مش فاهم و مبتعرفش تقرأ . انظر مثلا ما كتبوه عن كتابات صديق ليهم محمد ربيع كاتب شاب توفاه الله , علاء الدين , نائل الطوخى , سهى زكى . نقد غريب صح ؟ . أنا مش ناقد و لا متخصص لكن بحب قراءة الأدب و دى حاجة مش عيب , و لو قلت إن فى رواية من رواياتهم مش عاجباك , يتهموك علطول إنك مبتفهمش ( و الموقف ده حصل معايا شخصياً ) . أنا قلت مش مشكلة , أنا قارىء عادى و دى وجهة نظرى و بلاش ياواد تحشر نفسك وسطهم و تتطفل على موائد الأدب ... أنت قارىء عادى . رضينا بالهم و الهم مرضيش بينا , يقوم كمان يخرج علينا واحد منهم و يقول : ولكن هذا هو القارئ العادي، وأنا لا أراهن عليه !!! . طيب انا أعمل أيه بقى , و مين هو القارىء المطلوب الى يرضى سعادتهم ؟ و لا هم بيكتبوا لنفسهم ! و ينشروا لنفسهم ! و ينقدوا لنفسهم ! مثقفين لنفسهم ! و كل حاجة مع بعضهم و لوحدهم !!!, و مش عايزين ناس عاديين ينحشروا وسطهم , و المفروض اننا منقراش ليهم تانى ! على أساس نظام ياللى داخل بين البصلة و قشرتها ... , قولولى أعمل أيه ؟ .... بس .

============

الثالثة :

قاعد اقرأ اليومين دول كتاب أحمد المسلمانى ما بعد اسرائيل , بداية التوراة و نهاية الصهيونية . كتاب ممتع جداً , يعرض كثير من الافكار بكثافة شديدة و ترتيب مريح للذهن و معندهوش مشكلة من اهم مشاكل الكتب السياسية , الرغى و التوهان . الكاتب مبيرغيش , معندوش ملل انه يعيد و يزيد , الصفحة الواحدة نهر معلومات متدفق . القارىء ميتوهش , لأنه مرتب جدا فى تسلسل افكاره . فى الفصل الأول و بعنوان ما قبل اسرائيل يتكلم الكاتب عن الفيلسوف اليهودى موسى بن ميمون و محاولته التوفيق بين العقل و النقل فى الفكر الدينى اليهودى . بعد حرق كتب ابن رشد فى الاندلس , هرب موسى الى مصر و استقر بها و أقام فى القاهرة 37 سنة كطبيب فى البلاط الايوبى و له كتاب فى الطب اسمه " الفصول " و معروف بأسم فصول موسى و له كتابات أخرى فى الطب منها " شرح أسماء العقار " و " مقالة فى الربو " . لكن الى خلانى اضحك و اموت من الضحك هى رسالة طبية كتبها إبن ميمون اسمها " رسالة فى البواسير " و دى كتبها فى البلاط الايوبى , معنى كده انه مارس الكشف و الفحص و التوصيف و العلاج على مرضى عرب . قعدت اضحك موت , الظاهر ان اليهود من يومهم و لحد دلوقتى مدمنين يلعبوا فى المؤخرات العربية ... بس .

========

الرابعة :

القنوات الاخبارية الاسبوع ده زى الجزيرة و العربية و الحرة ! عايزين يقنعونا أن الشعب الامريكى شعب أهبل و جاهل , شعب غلبان و منكسر و مش دارى بللى بيحصل حواليه , و لو وقفت امريكانى فى شوارع منهاتن , نيويورك , واشنطن او واحدة من مزز ميامى و سئلته عن مصر , قطر , السعودية او أى دولة عربية , مش حيعرف هم فين , و لو عرف صدفة كده , حيفتكر انهم بيركبوا جمال و عايشين فى خيام و ده يبقى إنجاز لأن الشعب الامريكى غارق فى المحليات و معندوش أى اهتمام خارجى , و اننا مش ضد الشعب الغلبان بل نحن اصدقاءه و بنمد ايدينا للشعب الامريكى علشان ننتشله من مستنقع الجهل و الهبل الى هو عايش فيه . لكننا نحن الشعب العارف بالله بنعادى الادارة الامريكية الىٌ بتهاجم الشعب العربى المثقف الىٌ فاهم الفولة و بتغيب الشعب الامريكى المنكسر !!!!!!!! . إدينى نافوخك بقى .

ماشى يا شعب المفتحين , ياللى هارشين الليلة , قولولى إحنا عملنا إيه بالمعرفة العظيمة دى ؟ الشعب الاهبل ده وصل للقمر . و بعدين هو ميعرفناش مش جهل لأ , لأننا ببساطة نكرة . يعرفنا ليه ؟ و حيستفيد مننا أيه ؟ قدمنا أيه للبشرية و للتاريخ علشان يسمعوا عننا ؟ . و بعدين انا مقبلش إن عدوى يبقى أهبل , دى إهانة لىٌ قبل ما تكون له , تخيل أنت كده لما يكون عدوك و هو منتصر و متقدم عليك علمياً و تكنولوجيا , أهبل . يبقى انت إيه بالصلاة على النبى كده ؟؟!!! . و الاسوأ من كده انه مش معتبر إنه عدو ليك , لأنك ببساطة لا ترتقى الى مرتبة عدو .

أنا مبقتش عارف مين الأهبل بالظبط ؟! . يبقى الواحد من دول يروح و ياخد بعثة علمية و تعليمية فى بلد الجهل و يرجع , او قاعد قدام كمبيوتر اختراع امريكانى و معمول فى الصين و بيكتب بلغة برمجة هندية فى غرفة اضائتها بلمبة سويدى و منورة بكهرباء اختراع انجليزى على مبانى من الطراز الايطالى و بيشرب عصير أسبانى و يتعطر بعطور فرنسية و بيتعالج بأدوية دانمركية , و يقول عليهم بكل ثقة شعب اهبل و جهلاء ( و يمد رقبته للأمام و هو بيقولها و يشدد كمان على الهمزة فى أخر الكلمة ) . طيب يا مفتح ربنا يزيدك كمان و كمان و يكملك بعقلك ... بس .

============

الخامسة :

نحن شعب منتصر دائماً . لا يمنى بهزائم . و دى حاجة جميلة و عاجبانى جدا و الصراحة مريحة نفسياً جداً . إيه الهلاوس دى ؟ أنا عارف ( واحد بيهز كتافه ) .

معندناش هزائم خالص , ضياع فلسطين حاجة مش كبيرة لا ترتقى الى مستوى الهزيمة و إسمها نكبة 48 ! , و طبعاً فى عدوان 56 الخفيف الحونين و نصره السياسى ( الى محدش بيجيب سيرة الشق العسكرى فيه خالص , حد عارف ليه ؟) ! , و حاجة صغنتتة كده على جنب لا تذكر و يمكن كتير نسيوها إسمها نكسة 67 ! . أما انتصارتنا فكاسحة , نصر اكتوبر 73 ( الى وقف القتال فيه عند الكيلو 17 شرق القناة ) !!! . إيه الحلاوة دى ؟ أنا عارف ( واحد بيهز كتافه ) ... بس .

==========

السادسة :

أنا واخد بالى جدا من الى أنا بعمله , بقالى أسبوع كده جالى حنين مفاجىء و إهتمام غريب باللاجئيين الفلسطينيين , مش عارف ليه ؟ . عمال أتابع اخبارهم و أقرأ كل حاجة مكتوبة عنهم . عندى إحساس إنى متضامن معاهم و غضبان جداً من الىٌ حصلهم و بفكر اعمل حملة للتضامن أو دراسة عنهم و انشرها , المهم إنهم مسيطرين على تفكيرى ... بس .

إقرأ عن اللاجئيين الفلسطينيين

هنا و هنا و هنا

ملفات مهمة جداً .

========

و اخيراً

حتى لا ننسى

كل بلد ليها شيخ الا ابو العلا ليها سلطان , كل منطقة ليها محطة اوتوبيس الا إمبابة ليها مطار .

و إن

ناهيا أقرب من كرداسة و زنين أقرب من الاتنين و أبو أتاتة أقرب من التلاتة .

....

ياما انا خايفه يوم يشتاق للخلفه و يميل بختى معاه زى ما مال مع الى قبله

يختى اردمى على الى قبله بالنيلة الكحلى !

من فيلم العار

.......

بس كده

سلام

35 comments:

وجهة نظري said...

جميلة ملاحظاتك واسلوبك

محمد صبحى said...

أيوة كده قول حاجة نفهمها

بس بجد ختامه مسك

HafSSa said...

الثالثة:
خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
يخرب بيت شيطانك و ملايكتك مع بعض يا عبس
يعني نقرا قد ما نقرا و هي حاجات معينة نفكر فيها
بس عندك حق
هما متخصصين في حكاية اللعب بالبواسير دي كويس جدا

انا مفهمتش الخامسة
وكالعادة حاقولك انت عاوز تقول ايه؟؟
و اضيف ليها اخر حاجة
ايه امبابة و تلاتة و الموال ده كله
و ايش دخل فلم العار
هو كل بوست لازم ابوس ايدك عشان افهم
طيب مش فاهمة

بس صحيح
ليه فعلا لما بقول ان فلان معجبتنيش كتاباته بيتهموني بالتقليدية و الرجعية و التخلف و الانهزامية و عدم ادراك البعد الخماشر في زاوية الكتاب و ان العيب فيا انا؟؟
مش المفروض ان ده رايي و والمفروش انه هو يتحمله
ابقى اسال مصطفيتش عن الموضوع ده
يا ويلي لو قلت له فلان مش عاجبني و بيستهبل و كلامه اي كلام
مش بخلص منه

HafSSa said...

بص انا اختلف معاك في النقطة الرابعة و بشدة
لانه بعيني شفت غبائهم و انغلاقهم
هما اه صحيح طيبين و مجدع و يقفوا جنب الواحد في زنقته
بس هما مش مثقفين عالميا ابدا
بمعنى انهم ميعرفوش غير معلومات عن بلدهم و يا ريت كلهم يعرفوها
و انا عن نفسي حصلت لي معاهم قصص و حصلت لزميلاتي من بلاد تانية قصص مكناش مصدقين انها ممكن تحصل من طالبات في الجامعة و المصيبة الاكبر ان المعلومات الغلط او الجهل التام كان بيجيي ساعات من موظفين و ناس كبيرة
لكن مؤكد فيه ناس هناك متثقفة و متنورة لكن دول نسبة بسيطة
انا هنا بتكلم عن المعلومات العامة العادية و البديهية
هناك الاخبار عندهم تركيزها دايما على امريكا و بس و من بعدها تاتي بعض الاشياء الاخرى
يعني مرة شفت خبر عن قطة متعلقة على شجرة و كان ده مثار حديث اليوم و مكنتش محطة محلية
و فضلوا عاملين تغطية خاصة لمدة ساعة و نص لغاية ما نزلت
وانا فضلت مزبهلة قدام الشاشة لغاية ما الاكل برد
فيه فرق بين تقدمهم و فرق بين كونهم مش ملمين بابسط المعلومات و التعرف على الحضارات و الثقافات يا عبس
و لعلمك البرنامج اللي انا رحت تابعة له في بعثتي كان هدفه الاصلي تعريف الشعب الامريكي بثقافات اخرى لانهم منغلقين على نفسهم
و ده كلام ناس مسؤولين في وزارة الخارجية الامريكية
انا مرة قلت لواحدة امريكية انا لو جنسيتي بتسمحلي اسافر من غير ما اقلق على تاشيرة دخول والله لكنت اسافر كل ست شهور لبلد شكل لكن هما يادوبك بيسافروا جوا بلدهم و بس
هما لعلمك مش بس ميعرفوش اخبار عن العالم العربي
هما كمان ميعرفوش اخبار عن اوروبا و عن امريكا اللاتينية اللي هي المفروض جارتهم و لا عن اي دولة
و اقصى شئ يعرفوه عن دولة معينة بيكون في حالة نشوء نوع من العداء بينها و بينهم
فحتلاقيهم يعرفوا حاجة اسمها ايران و الصين وكوريا و ايراك لكن من انهي وجهة نظر؟؟
ان دي دول شريرة وتستحق الضرب بالجزمة
لكن يعرفوا ايه عن الحضارات دي؟
غيرش اللهم الاكل الصيني و بس
طبعا كلامك عن كون بعض الناس يقولوك ان العالم الغربي جهلة فده غلط
لاسباب كتيرة اولها ان فيه فرق كبير بين اوروبا و امريكا
امسك اي اوروبي و قله قطر اللي هي مش باينة على اي خريطة يقلك اه انتوا بتوع الجزيرة و الاسياد و الشيخة موزة و يكرلك معلومات و لا كان يجيي في بالك انه يعرفها
بس تعالى لاي امريكي قله قطر
ميعرفش
اقله جنب السعودية
يبلم
اقله قرب ايران و العراق يقلي يعني نواحي افغانستان
اذا كان مرة واحدة سالتني مين رئيس افريقيا؟؟
طيب دي اعملها ايه؟؟
و مرة مدرس الدين استغرب اوي لما قلت اني ركبت طيارة من قطر لفرانكفورت و سالني
هو انتوا عندكوا مطارات و بتسوقوا عربيات؟؟
و دول ناس في جامعات سواء مدرسين و طالبات
يمكن الربع بس و ما هو اقل اللي بيعرف معلومات عن كل ما هو خارج امريكا
الحكاية بتاعت جهلهم دي مش بس على العرب
دي على الكل

يعني حقولك مثلا
الطالبة هناك كنت الاقيها مهتمة اوي بدراستها و حريقة شغل و مش بيناموا و طول النهار مذاكرة و دح في الكتب طبعا زائد ده كله في منهجية في الدراسة و تساهيل في التعامل و حاجات كتير متوفرة
لكن هي البنت ثقافتها ايه؟؟
زيرو او بكتيرة 4 من عشرة
مخهم ملينا ايه؟؟
كلام فاضي
و دي مشكلة امريكا من زمان
و انت سيد من يعرف انه فيه فرق كبير بين التلعيم و الاكاديمية و بين الثقافة
ياما الواحد قابل داكترة حمير و عاوطلية جبارين

تحياتي و اسفه للاطالة

سمراء said...

عن الملاحظات اقول :
ينقسم بلدنا الى فلاسفة ( دول اللي بيكتبوا )
وحكام ودول ( 5% من الاقطاعيين اللي عايشيين في المساحات اللي ذكرتها )
ورعاع ودول بقي ( اللي بيصدقوا كلام الفلاسفة وبيشتغلوا عند الحكام )
اما عن الملاحظة الاخيرة فاقول
قال انا محموق على الخلفة عايز اخلف عيال يدخلوا الدنيا ويخرجوا منها ومحدش يحس بيهم من فيلم حين ميسرة

Alexandrian far away said...

والله كويس يا رامز
أنت بتعلق عندي في نفس الوقت الي بأعلق فيه عندك
القلوب عند بعضيها يا سيدي
الحقيقه أنا ما أعرفش كتابات محمد ربيع
لكني أعلم الأتي
نهى محمود تقعد في البيت تطبخ أحسن
الطبيخ لا عيب ولاحرام
سهى زكي لا أعلم عنها شيئا
أنت معجب برواية العايدي التي هي أسخف وأكثر تالت حاجه قريتها في حياتي أدعاءا وزيفا بعد رواية درس الأميبا بتاعة هدى حسين وديوان مش فاكر أسمه ليها برضه
أنت أي نوع من القراء
كتابه جميله يا رامز
هو ده الي أنا منتظره منك
أحسن يا وحش

زمان الوصل said...

أنا بردو اتغاظت جدّا من موضوع قارئ غير عادى ده ..
وبما إنّى باعتبر نفسى قارئ عادى ردمت على الروايه بالنيله الكحلى أنا كمان و قلت فرصه سعيده ..
بصراحه أى مبدع يلقى على كاهل المتلقّين عبء عدم فهمه يثير فى نفسى قدر كبير جدّا من الشك فى عدم امتلاكه هو لأدواته .. لأنّه على طول الخط بيكون رافض تماما لفكرة إن فيه مشكله عنده لكن لو حاول التوصّل لنقطه وسط بينه و بين جمهوره بيكون فيه فرق

بخصوص الشعب الأمريكاوى .. والله مش بعيد يكونوا فعلا كما تصفهم وكالات أنبائنا !! أصل أمّا تطلع سيده أمريكيه فى برنامج "العاشره مساء" بصفتها مناهضه للحرب على العرق و معاديه لسياسات "بوش" فى المنطقه و تسألها المذيعه عن سبب موقفها هذا فتقول أنّها كأم ثكلت بفقد ابنها -كان جندى بالجيش الأمريكى فى العراق- ولا ترغب فى أن تمر أى أم أمريكيه بما مرّت به .. متجاهله بغباء لا أدرى أم بوقاحه و صفاقه لا أعرف أن آلاف الأمّهات و الزوجات العراقيات فقدن أبناء و أزواج فى هذه الحرب القذره و كان أقل واجب أن تفكّر فيهنّ أيضا و إنّه يكون شئ كويّس إن همّا كمان يترحموا من هذه الفواجع مش تستنّى لحد ما يبقى الموضوع بيمسّها بشكل شخصى عشان تبتدى تحس و يا ريتها حسّت فعلا !! بس تقول إيه ..

على فكره :) كمال هو اللىّ مسئول يجيب لنا حقّنا ..

المنفي said...

عزيزي عباس العبد
انا اتابعك منذ فترة طويلة والذي دفعني هذه المرة الى التعليق عندك حاجة واحدة
دخيلك انا غير الصورة الي في البانر،صحيح خلقة الله،بس والله اني كل ما اخش مدونتك يصيبني احباط من الصورة

انطولوجيا الشعر والسرد الما بعد حداثي تستحضر عقلية نقدية ضاربة بجذورها في اللاوعي الجماعي للمنظومة النوستاليجية المتماهية مع خطوط العبث اللا ارادي

لاجل ذلك هم يعتبروننا قراء عاديون
فجمال النص في عدم فهمه،واذا فهمته فانت فاهمة غلط،والنتيجة يتنطط علينا لانو محدش فاهمه،وهيك بيصير كاتب مثقف واعي

قضية غباء الشعب الامريكي قضية جدلية،ولا تقاس من وجهة نظرك لانو الموضوع له عدة جوانب،واعتقد ان الاستاذ والمفكر عبد الوهاب المسيري شرح ووصف البنية الاجتماعية والثقافية للفرد الغربي بشكل عام
اما قضية غبائنا فهي غير جدلية،هي حتمية ومهلبية

بالنسبة لحرب 56 هي فعلا انتصار سياسي فقط وليس عسكري،وهذا اشار اله المؤرخ المصري عبد العظيم رمضان والاستاذ هيكل ايضا

جيد انو المصري بدأ ينقد ذاته و تاريخه
عشنا فترة كبيرة لا نسمع من المصريين الا
مصر ام الدنيا...وهي كذلك والله
بس النقد لا ينقص من امومتها للدنيا

كون بخير

سهــى زكــى said...

هو أنت أصلا جربت تقرالنا يا بنى
انت كمان عايز تعمل بطل
رغم انك زى ما بتقول مش مننا ، يا سيدى يالا هى جت عليك مالكش فى الليلة وداخل تزغرط
يالا زغرط
ما هو العيب مش عليك
العيب على اللى ادالك فرصة انك تنقط فى الفرح اللى هو عمله
وطبعا هو عارف نفسه كويس
عموما يا صديقى جرب تقول رأيك
وياريت متعممش حكمك
يعنى بما انك مثقف متعالى وقارىء بعيد عن مذابح الادب والادباء
تحكم بعد ما تتأكد وتحقق وتعاشر
ولا هى الحياة عندك قراءة نظرية وبس
وعندك حق فى موضوع الكتابات البطولية اللى انت عايزنا نعملها دى
ورينا انت ياريت عشان نقتدى بك
عموما انا مبحبش اكون قاسية اكتير من كدا
وابقى قابلنى فى اى مكان له علاقة بالادباء عشان تعرف هما بيتعاملوا ازاى مع بعض
مفيش داعى تفترض شىء وتعيش عليه عشان الكسل الكسل عزيزى ايبك
يلا حصل خير منك ومن غيرك وتحياتى
تحياتى لك يا عمنا

عباس العبد said...

وجهة نظرى
شكراً جداً للأطراء يا فندم و سعيد جداً إنها عجبتك
=====
محمد صبحى
كويس اهه فى تحسن .
بس واخد بالك حفصة لسه مش مركزة و بتقول إنها مش فاهمه .
======
حفصت
أسف جداً إنى مقدرتش أرد على الميل ظروفى زفت خالص اليومين دول , برد فى المدونة بالعافية .
المهم يا ستى
أخر حاجات الى إنتى مش فاهمها دى سمعتها قريب و قلت أشاركم بيها مش أكتر ملهاش دعوة بالملحوظات , أضافة فى السعادة كده مش أكتر . بالنسبة لموضوع اختلاف وجهات النظر مع الكتاب ممكن تقرى رد سهى فى توضيح شامل للفكرة بتاعة أنه رأيك و لازم يستحمله . أقرى رد سهى و إنتى تعرفى هى أستحملته قد إيه ؟!!!! .
أما موضوع جهل ألامريكان فانا مختلف لأن عقلى مش مستوعب انهم هبل . يمكن الاوروبى اكثر معرفة لأن الاوروبى حفيد حضارة اما الامريكانى فنتاج تكنولوجيا و ليس نتاج حضارة , شخص " ماتيرياليزد " ( materialized ( بس كده . فبالنسبة له انه يعرف تاريخ و الكلام بتاعنا ده لا يجدى له نفعا , لكن و مع ذلك معروف عن الاوروبيين و الامريكان إنهم نهمى القراءة , بيقروا بأفترا , كتير و علطول , أنتاجهم للكتب كتير و بيقروا فى كل حتة و علطول ماشيين بالكتب و دى تتناقض مع دى . انا معرفش إزاى , بس دايما بيتقال كده انهم بيقروا كتير , بعدين شعب اهبل , طيب إزاى ؟ . أما انهم يعرفوا عن العالم العربى حاجة , فممكن تقوليلى سبب واحد يخليهم يسعوا إنهم يعرفوا عن العرب حاجة ؟ عملنا إيه علشان التاريخ يذكرنا ؟
======
سمراء
أهلا بيكى فى المدونة و سعيد بتشريفك و تعليقك .
=======
إسكندرانى
حبيب قلبى . انت أكيد مدبرلى حاجة أنا مش عارفها , أكيد مجهزلى مقلب أو مطب , أصلك بتمدحنى و معجب بالى انا كتبته . ربنا يستر , أصل انا عارفك بتسترش فى مدونة أبداً .
و بعدين إنت قلت انك حتثير موضوع رواية العايدى و حتكتب عنه نقد جامع مانع , كامل شامل , يفيد و تستفيد , فينه يا عم , و انا لسه عند رأى إنها جميلة جداً .
إيه رأيك فى رد سهى , مثقفين إنتم و زى بعض و عارفين كل حاجة .
========
زمان الوصل
و اضح إنهم مش طايقين إى حد خالص و قرفانين مننا كقراء عاديين !!!!
واخده بالك ؟
أما موضوع الامريكانية ده , فأستهبال علنى منها , لما اتعضت صرخت مش اكتر .
و لا فارق معاها بنى ادم و لا أى حاجة , بس بينى و بينك إحنا الى خليناهم يعملوا فينا كده .
فكرة على فكرتك بقى .... إنزلى معايا الملاحة .

Alexandrian far away said...

صباح الخير
أيه يا أبني ألي مصحيك بدري كده؟
بتصلي الفجر؟
:-)
بص يا سيدي أنا بأشكرك أولا على البوست ده
خلتني أشوف أدباء الجيل الجديد
الله دول يجننوا يا واد يا رامز
شبه بتوع التسعينيات بالظبط
ما تعرفش أنا فرحان بيهم قد أيه
أنا حأدور على كل كتاباتهم ومش بس العايدي ألي حأكتب عنهم ده أنا حأكتب عنهم كلهمحاجه تفتح النفس

تحياتي ولنا عوده

عباس العبد said...

المنفى
اهلا و سهلا بيك فى أى وقت فى المدونة , تعلق فى أى وقت . و عينى حغير الصورة العظيمة دى علشان خاطرك .
الصراحة كلامك مقنع و واضح و جميل و خاصة الجزء " انطولوجيا الشعر والسرد الما بعد حداثي تستحضر عقلية نقدية ضاربة بجذورها في اللاوعي الجماعي للمنظومة النوستاليجية المتماهية مع خطوط العبث اللا ارادي " , الجملة دى من سهولتها حاسس انى قريتها فى كابتن ماجد , ههههه
بس انا مش معاك لأن ليهم روايات جميلة جدا , أنا الى فعلا ضايقنى أنه بيقول انه مش مهتم بالقارىء العادى , أمال مهتم بانى قارىء ؟ الصراحة الرواية بتاعته جميلة جدا و إسمها كيرياليسون و انا كتبت عنها فى المدونة و مفهاش أى غموض بالعكس دى ممتعة جدا و حلوة جدا و فيها أفكار قوية جداً , لكن أتصدمت فى انه احنا مش عاجبينه , مفهمتوش الصراحة .
بالنوسبة لموضوع مراجعة الذات , المنطقة كلها لازم تعمل المراجعة دى , مش المصريين بس
نورتنى يا باشا
=======
سهى زكى
اولا شكراً جدا يا سهى إنك اكدى الفكرة الى انا عايز اوصلها , الى يقول كلام ميعجبكوش , يكون جزاءه الهجوم الغير المبرر .
اولا إحنا اتقابلنا مرتين و كانت معانا نهى كراكيب و كنتى ساعتها بتدورى على شقة فى شبرا بعد وفاة المرحوم بكر و انا الى اتصلت بنهى بعديها بيومين و اديتها نمرة السمسار و طلعت معاكم . اسألى نهى كويس و هى حتفكرك , كنا فى ندوة فى دار ميريت للنشر عند الاستاذ محمد هاشم .
اما انى اقرالكم يا ماما ( بما أنك قلتى يا أبنى ) فانا متابع كل أعمال نائل الطوخى و محمد علاء الدين
كلها و انا أعرف نائل معرفة شخصية , طبعا يعنى أحنا مش اصدقاء و مش بنروح و نيجى و نتفسح , معارف عاديين و بينا ود فقط , قريتله بابل و ليلى أنطون . اما السيد محمد علاء فمعرفوش شخصياً لكن قريتله الصنم , اليوم الثانى و العشرين , أنجيل أدم و الحياة السرية للمواطن ميم . و بصراحة انا مقريتلكيش يمكن علشان كتاباتك مش معروفة او معروفة على نطاق ضيق . اما نائل و محمد علاء فرواياتهم عجبتنى جدا جدا و نائل عارف كده و قلت انا لمحمد مرة الكلام ده لما قابلته فى المعرض و الظاهر انك فهمتى كلامى غلط , انا مكنتش بتكلم عن حاجة غلط او اساءة , أنا كنت بستشهد بالنقد القاسى الى بتمارسوه على بعض و مينفعش تمارسوه على القراء , لأن القارىء وضعه مختلف , بس ده قصدى .
......
و بعدين انا مش فاهم الكلمات السرمدية الى من نوع " جرب تقول رأيك و متعممش حكمك " او " مثقف متعالى بعيد عن مذابح الادب و الادباء " أو " قراءة نظرية و بس "
الى كتبته فى التدوينة ده رأيى ... رأيى ده و لا مش رأيى ؟
و أيه مذابح الأدباء دى ....... ممكن تشرحيها أكتر !!! , و لما انتم بتتدبحوا بعض , بتدخلونا فى الوسط ليه ؟ و بعدين مين هم الادباء دول الى انتى بتكلمى عليهم ؟
و بعدين يعنى أيه قراءة نظرى , أنا أول مرة اسمع المصطلح ده , هو فى قراءة عملى ؟ , يعنى اقرا مثلا و انا بجرى , معلش خدينى على قد عقلى ( أنا راجل مهندس مخى على قدى ) فأستحملينى و قوليلى ؟
" عندك حق فى موضوع الكتابات البطولية "
طبعا انا مش عارف اى كتابات بطولية انا قولتها علشان يبقى عندى حق ؟
و لا دى " كلمات حداثية " مش مطلوب ان احنا نفهمها , أو ممكن يكون ده كله فصل من رواية ما بعد العبثية بتخاطبى بيه " قارىء غير عادى " , و القارىء ده بس هو الى حيفهم التعليق بتاعك على البوست بتاعى , لأنه رهانك كالعادة مش على قارىء ضعيف الفهم زيى .
" ابقى قابلنى فى اى مكان له علاقة بالادباء عشان تعرف هما بيتعاملوا ازاى مع بعض "
و هو انا كل رواية أو كتاب حقراه لواحد فيكم , و فى نقطة او حاجة , لازم انزل أقعد معاكم شوية علشان افهم الخلفية الفكرية و مراحل التكوين و كيفية التعامل مع هذا الاديب العظيم , علشان أفهم الرواية , نقعد فى بيوتنا منشتغلش بقى و نلف وراكو على القهاوى .
و بعدين انا عجبتنى الرواية " بتاعة هانى – كيرياليسون " و مقلتش إن فيها اى مشكلة و كتبت عنها و نصحت بيها كتير من اصدقائى . بس معجبنيش كلام هانى المؤلف , و بكررها كلامه معجبنيش لان ملوش معنى , يعنى إيه لا يراهن على القارىء العادى ؟ أساسا الكلمة مش مفهومة .
لو حضرتك مضايقة قوى
خشى عند نائل فى البوست بتاع محمد ربيع فى واحد اسمه محمد كاتب التعليق ده
" أنا شايف أن الموضوع كله متاجرة على حساب ميت بجد
يعني هو الواحد عشان يبقى مشهور لازم يموت
عملوها مع اسامة الدناصوري
ومع محمد حسين بكري
ودلوقتي مع محمد ربيع
هي بقت كعكة وكله بيخش يقول كلمتين وخلاص
حتى أنت يا نائل باشا
بتحاول تقول كلمتين
بجد حسستوني أنكم بتكلوا في جسم محمد ربيع
بتكلوا لحمه وهو ميت
بجد حرام حرام جدا
خالص تحياتي "
خشى ردى عليه
ملحوظة
لو فى أى حاجة مش فاهمها فى الرد ده , فده لانك اديبة عادية و انا مش براهن عليكى
و لو فى حاجة مصرة تفهميها , أبقى قابلينى فى اى مكان له علاقة بالمهندسين و انتى حتفهمى احنا ازاى بنتعامل مع بعض على الاقل احنا ناس طيبيبن , معندناش مذابح مهندسين .
========
أسكندرانى
لأ , يا سيدى , مش بصلى الفجر
انا لسه راجع من الشغل حالا , و قلت أرد على الناس
و يا ريت تحضرنا شوية بقى , و تركز معايا
و لا صاحب اونطة انت ؟, على رأى سعيد صالح و عادل أمام .
علشان انت عارف انا مش مثقف و قارىء عادى و اخاف ابقى زى بلحة
فاكر الفيلم بتاع الدنيا على جناح يمامة , فاكر بلحة ؟
تعالى يا بلحة
ههههههههههه
احضرنا شوية
أنت يا راجل زبطنى فى حاجات كتير , أسترها معايا المرة دى
و لا حتقولى ربك هو الى بيسترها
هههههه

سهــى زكــى said...

انت انسان مهذب قوى
مثقف حقيقى
واسفة جدا دا انى علقت اصلا على التدوينة بتاعتك
لانك مفهمتش منها حاجة
بجد انت انسان مهذب قوى
ومثقف قوى

كلنا سندريلا said...

سهى زكى

انا كمان مافهمتش حاجة من اللى انت كاتبه!!!طيب ما تحاولى تشرحى اكتر , ولا انتى كمان مش بتراهنى على القارىء العادى؟؟؟

و بعدين هو رامز بكل الكتب اللى بيكتب عنها واللى بيقراها -سواء جديدة او قديمة - يبقى قارىء عادى!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

يبقى انا اروح اولع فى نفسى و فى مكتبتى و مكتبة ابويا كمان!!!!ا

ياريت تطلعوا من القوقعة اللى معيشين نفسكوا فيها و تعبروا الناس شوية...يا امتن خليكوا جوا و بدل ما تعملوا كتب للنشر اقلبوها مجلة حائط منكوا فيكوا

شكرا

نيفين

سهــى زكــى said...

سندريلا الجميلة / اولا انا معرفش يعنى أيه قارىء عادى وغير عادى دى /الجملة دى مش تبعى خالص وافتكر انى مجبتش سيرتها خالص فى ردى على المهندس / رامز
وانا لم أوجه له اى أهانة كى يتذمر ويثور ويكسر فى كل اللى حواليه بالشكل دا ، انا ببساطة عبرت عن رأيى زى ما هو بالضبط قال بالحرف وهو متعصب اوى (رأيى دا ولا مش رأيى )
يا سندريلا ، انا واعوذ بالله من كلمة انا لانى بكره الكلمة دى جدا ، اكتر حاجة بكرهها ، ان حد يكتب عن ناس ميعرفهمش ، يعنى بالضبط لما المهندس رامز يكتب عن كتب احنا كتبناها ويقول رأي فيها مهما ان كان مفيش مشكلة لكن أن يتكلم عن شخصياتنا وهو ميعرفش ولا واحد فينا مستاءا انه بيقرأ لبعضنا ، فدا مش مقبول ولا ايه رأيك ، وعموما اشكرك على سؤالك ،
وبعدين فى حاجة كمان يا سندريلا ، من المفترض ان المهندس رامز المهموم جدا بما نفعله نحن الادباء سواء وافق ام لم يوافق على لفظ ادباء ، من المفترض الا يؤنب نفسه هكذا ، اولا واخيرا لانه يقرأ لنفسه ولمتعته ولوعيه وثقافته ولا يقرأ ليقول لمن كتب انه قرأ له ، فمن منا عندما قرأ لبودلير ذهب ليقول له قرأت لك وعندما شد شعره من ساراموجو بحث عنه ليخبره بذلك وعندما استفذ من نجيب محفوظ بحث عنه ليلعن فى دقته وبراعته التى تحوى ثنايا رواياته ببراعة ، عزيزتى سندريلا ، اشكرك انك لم تتورطى بالرد بعصبية وسألت سؤالا حياديا حتى تفهمى ما يجرى، هذا ما جرى ولك حرية الرأى فيما كتبت وقلت هنا

watan said...

ممممم لنشوف بحب الكتابات الي متل هيك ، دايما بتعرف انوا وراها انسان مشغل مخه وعينيه

بالنسبة للاولى
هو انت ليش مستغرب ، احسبها بهاي الطريقة عدد السكان بيزيد وكمان الفقر فبتضطر الناس تبيع بيوتها وتعيش باشارع او في المقابر .. الاشي الي بيخلق مساحة اكبر للمتكرشين يتمددوا فيها ويبنوا حدائق ع الطراز الاوروبي مع حمامات سباحة ووكل اسباب الراحة ... وراهم شو؟؟

الثانية
شكلك وقعت مع كتاب من الي بيكتبوا خلابيط وهلوسات واذا ما فهمتش تكون حمااار ... الحقيقة الكتابة اذا ما كان الها هدف وهدف منيح كمان واذا ما قدرت توصل للجماهير يبقى الكاتب انسان فاشل ويروح يبيع ترمس احسنله ..
وبعدين الكاتب الحقيقي الي بيكتب للناس وبكون حساس لمشاكلهم .. بس الطبقة المثقفة عنا متأثرة بصورة الكاتب الهوليودي لمكنفش دايما وشارد ع طول وبيحكيش مع حدا وبعدين ثقافتهم ليقاهروا فيها بعض " شكليات يعني " وبيقرفونا حكي عن الانسان البسيط والشعب ... والي طبعا ممنوع يقرب منهم

يا شيخ اما سيرة

بالنسبة للشعوب الغربية
انا ما بتعقد انها شعوب هبلة ، بالعكس هي شعوب مثقفة كثير وعندها مشاكل برضو لأنها بشر مو الهة .... بس جهلهم فينا هو دليل ع فشلنا الذريع بتعريف حضارتنا ومشاكلنا الهم ...

يعني شو رح يكون موقفك لو واحد من استونيا مثلا زعل منك لأنك ما بتعرف اذا بلده عندها بحر او لأ واعتبرك غبي... طبعا رح تكون مستغرب لأنوا مو مطلوب منك تتعرف عليه حسب رأيك هو الغلطان الي ما عرفك ع حاله

حرف القصة شوي بتطلع معك النتيجة

___

احنا شعب منتصر دايما ... وشو ماكان
وهاي بالواقع عملية تخديرية لأنوامادامنا منتصرين لشو التغيير..؟

___________

اللاجئين .... بحذرك يا صديقي متى ما دخلت مش رح تقدر تطلع ، موضوع كثير مهم وكثير مهمش ، بس متى ما دخلت بتصير منهم وبيصير صعب عليك ما تسأل وتصعب وتحزن وووووو

______________

أعجبني كثير ملاحظتك هاي ... رح اكون زائرة دائمة هون

كون بخير

كلنا سندريلا said...

أستاذة سهى

أشكرك على ردك السريع المهذب,و به تثبتى ان بعضا فقط من الأدباء هم الذين يعيشون فى قوقعة,اما الأغلبية فينظرون بعطف نحو القارىء العادى الذى لا يراهن عليه أحد - عارفة والله أن الجملة مش بتاعتك...و لكنها مستفزة بأمتياز,و هى اللى خلتنى اعلق على كلامك,لأنى اعتقدت خطأ انه فى نفس السياق

سعيدة لتوضيحك,و شكرا كثيرا

بنت القمر said...

سمعت انكم في التلفزيون يوم الجمعه ماريان بعتت لي ميل وقالتلي انكم كنتوا هناك وبما اني كنت مسافرة وبصرف اخر الادراهم محرمت من رؤيتكم.. الف خسارة
**************
عندي تعليق حول تانيا وتالتا ورابعا
وهو انهم شيئ واحد يدور من هو الاديب الحقيقي؟؟من هو المثقف الحقيقي.. لو بنتكلم عن الامريكان؟؟من يقيم من ؟؟ ومن يحكم علي من وله تلك الصلاحيه؟؟
قريت انهارده صدفه بحت في تعليق ليك مش فاكرة فين؟؟
فين يا قمر فين؟؟ المهم انك قلت اختلاف مثقفين ذو مرجعيات مختلفه!!ان أن أن
طيب كمان لو الادباء دول مش عاجبك تقييمهم لمحمد ربيع مشيها اختلاف ذو مرجعيات مختلفه!! ولا ممكن تمشيها ماعدوك الاابن كارك يتبع!!

بنت القمر said...

من هو الاديب؟؟ من هو الفنان ؟؟ من هو المثقف جدليه لا تنتهي
اذا لم استوعب فكر شاهين ولم اتذوقه فهل اكون متخلفه اذا لم اقرألبودلير فهل حتما اني اسكن بلاد كورامورا
هل اذا لم استطع فهم عبارة مثل اقبل النص المقدس وارفض الدين
فهل انا مصابه بالعته الفصام.. وخريجه تعيم حكومي منحط.. تربيه ابله سهام
الحقيقه حصلت علي اعتذار كان ضروريا من احد الافاضل الذين اتهموني بتلك التهم ولكن ما بعد الاعتذار ها نرجع لعنب ديبو
املك من الشجاعه ان اقول لا افهم
املك من القوة ان ان اسأل املك من الحكمه ان اصمت احتراما لنفسي حين يخرج النقاش عن حدود المقبول فينقلب وصله سخريه
يتبع

بنت القمر said...

حين تسأل عن القارئ العادي الذي يجب ان يفهم او من الضروري ان يفهم وتطالب ان يعامل بكرامه ويوضع في ميزان المبدع{كاتبا مثقفا .. اديبا.. فنانا}تكون وقفت في ذات الخندق معي الذي وقفت فيه من شهور
وحين ترفع شكواك مطالبا ان تفهم ومتسائلا ومن يجب ان تصل رسالته لمن؟؟ تكون عملت عين العقل
اما حين تتوقع استجابه معقوله وطيبه ومتواضعه
تكون عبيطا بأمتياز
الناس دي مش فاضيالك يا بابا الناس دي اكبر مني ومنك من القاري العادي رغم ان ابداعهم ومدوناتهم مش للريدرز ولا بتتنشر في مطبوعات سريه لكنها منشورة للجميع وفي انتظار رأي ونقد الجميعولكنهم تفرغوا لحياكه لغز وراء اخر وكما تفرغوا لتلميع احذيتهم استعدادا لركل هؤلاء الاغبياءقاصرين الفهم
فاهمني؟؟

بنت القمر said...
This comment has been removed by the author.
بنت القمر said...

نصيحه اخيرة حين يصل الحوار الدائر الي تلك النقطه فانطلق بعيدا حيث لا تطالك سهامه
لاتنتظرغير تعليقا يصفك انك بتزغرط في ليله مكنتش ليك
وبتنقط في فرح مش بتاعك واعيب علي الي سمحلك ومش عارفه ايه
ويا بني
وشويه تقولك يا ولا
نفس تلك اللهجه المتعاليه الصفيقه التي تخفي خلفها ذاتاهشه تتخفي خلف كلمات جوفاء وتحتمي بالانتساب لجماعه وهميه تسمي المثقفين التنويريين الادباء..بلا بلا بلا علي رأي الخواجات
قد يراضيك احدهم ببضعه كلمات
او حتي ببوست في افضل الاحوال
لاتثق في صدق كلماته اصلا
بعدما تعهد بأصطيادك حتما
فما انت الا سمكه كبيرة او صغيرة لا بد ان يصطادك حتما
ولكن فقط يختلف وقت وطريقه صيدك..
وهنا يصطادك بأدخالك الي معركه جديده وهي ان يطرح باقي ابداعه والغازة عليك ثم يستمتع بمنتهي الساديه بعلامات الانفهاش عي وجههك
ويستعد لاعاده وصلات التوبيخ والتعالي والجليطه
فاهم يا باشا
فاهم فكرة لعبه اليويو
اضربه يبعد وشده يرجع واول ما يرجع اضربه تاني عشان يبعد تاني
واقعد اتفرج عليه رايح جاي
الي ان يموت من الضربات او من الغيظ

واوع تسيب اخيوطك لحد تاني بلاش تخلي نفسك يويو
فاهمني
تحياتي

فاهمني يا باشا
تحياتي طحن الطحن

Alexandrian far away said...

رامز يا ابني
وأنا من حقي أقول لك يا أبني بحكم أني أكبر منك بأكتر من عشر سنين، وهي يا ابني المحبه والموده مش يا ابني الغرور والعوجان والتصغير، بص يا ابني أنا أعجبت بطريقتك في الكتابه المره دي ، بحب خلطتك من البراءه والسذاجه الحقيقيين على شوية فهم وحبة ثقافه أصليين على عيارين خباثه ومكر على عيار شيطنه وعفرته وكام عيار موهبه على عيار سوق الهبل على الشيطنه، خلطه مصري ريفي اصيله محبشه وحرشه
هو ده الي بيعمل لكتابتك طعم خاص بيها
مش حأشتغلك واقول لك أنك موهبه رهيبه مثلا، أو أني بأشوف فيك خليفة جيل التسعينيين الي أتهببوا وأتنيلوا وأعتزلوا بدري زي أيهاب عبد الحميد بقصصه الرائعه وماهر شريف بقصصه العجيبه ولا حتى جراد القاهره في وقتها
والصراحه أنا عرفت قيمة الجراد ده لما شفت الجيل ده بيكتب
معلش
مش مشكله
على راي خالد النبوي هو فيه ايه كويس في البلد

المهم يا سيدي ولا سيدك إلا انا
أنت دخلت دخله ما أعتقدش كنت مجهز لأنك تخرج منها
داخلة الأدباء الهامشيين في حركة أدبيه هامشيه اساسا
بص يا أبني
تقريبا كده وكتشخيص مبدأي أنهم نموذج مشوه من أدباء التسعينيات الذين كانوا نسخ مشوهه من أدباء السبعينيات
وحتى التسعينيين كان بيسندهم شويه وبيديهم قوام تأثرهم بالسبعينيين، لكن جيل أول الألفيه ده مالوش حد، نبت شيطاني شائك وسام
ممكن يطلع منهم عباقرة يشعلوا الشعله تاني، وممكن يطلع منهم كوارث
وأنا مش شايف غير الكوارث للأن
أنا لما قرأت قصصك عرفت سر أعجابك بالعايدي، وقررت السكوت
مودتك أغلى عندي من كلمتين يتكتبوا
أنت داخل في عركه معاهم؟
بجد؟
قدها؟
تقدر عليها؟
عارف حتخوضها أزاي؟
عارف حتكسب منها ايه؟
أنا غالبا حأخوضها
بس مش معاك
لوحدي
ومش عشان خاطرك
لكن عشان خاطر اشياء أخرى
عشان خاطر شرف الكتابه الي أطمرمط في الوحل
وشرف الكتب التي أصبحت بلا شرف

وطبعا حأخوض معركه زي دي من غير قناع
ووشي مكشوف
ومش أسكندراني

بس بجد شامم ريحة معارك التسعينيات

تحياتي يا رامز وأسف على الإطاله

Alexandrian far away said...

بعد أذنك يا رامز أستغل مدونتك خدمه بريديه

بصي يا بنتي
أنا لا أعتقد أنك غبيه أو غير مثقفه
إلا لو كان حد بيكتب لك مثلا
بل أعتقد فيك الذكاء والثقافة وقدر من الوعي الذي تجاهدين لإطفائه
إذا أين المشكله؟
المشكله هي فرط الغرور والثقه بالذات وأعتقاد أنك ممكن تعدي أي شخص بأشتغالات الكلام
أو بالتعبير الإنجليزي
Talk your way out of it
الحقيقه أنا منبهر أنك فاكره جمل ليا انا نفسي نسيتها وحتى تعبيرات بسيطه
على كده أنتي تقريبا أهم قرائي
لكن كل هذا الغرو- وهو ضار- والكبرياء - وهو مفيد بقدر معقول- يجعلانك لا تتوقفين عن خوض معركه فعلا الطرف التاني سحب أيده منها من زمان
خساره المجهود

تحياتي وأحترامي وتمنياتي بحظ أسعد

بنت القمر said...

يا فتاح يا عليم
العزيز رامز بعد اذنك استغل مدونتك ارض محايده
املك الشجاعه ان ارد
السكندري المغترب...
________________________
بصي يا بنتي
أنا لا أعتقد أنك غبيه أو غير مثقفه
إلا لو كان حد بيكتب لك مثلا
بل أعتقد فيك الذكاء والثقافة وقدر من الوعي الذي تجاهدين لإطفائه
________________________
متشكرة اوي جدا علي صك الثقافه اللي منحتهولي
الله يكرمك فرحانه اوي فرحانه موت ومن فرط سعادتي ها اعمل بدل الشاي قهوة واديله لابويا بدل امي فرحانه
طحن
فعلا ربما امتلك قدرا من الغرور او الكبرياء ان لااقبل ان حد يتنطط عليا
او يعملني يويو
املك من سوء الظن ان لا اقع في الحفرة مرتين
ولان الطبع غلاب قلت ها نرجع لعنب ديبو
عموما والله يا باشا والختمه الشريفه محدش بيكتبلي
واحلفلك بتربه ماو تسي تونج وكارل ماركس اني بكتب لنفسي حتي اللي في البيت مش دايما بيقروا ما اكتب
انا دخلتك في الموضوع ليه اقولك انا يا سيدي
وما ستك الا انا
نفس لهجه التعالي اللي بتتكلم بيها سهير زكي
يوة قصدي سهي زكي
انت مين انت ياابني
انت ايه اللي جابك عندنا
فكرتني بحكايه ابله سهام بس
زي ما تقول القافيه حكمت
وعموما هي اتقالت مرتين
فاكرة كلام ليك انت نسيته
طبعا يا باشا
هو في زي اللي انت بتكتبه
ده درر ومكانه الطبيعي ارقي اعظم الجامعات والمتاحف
الفكرة ان الفضول الانساني المميت او الفضول الشخصي وهو مرض ان شاء الله ها اتعالج واخف منه وحته
هو اللي بيخليني اقرا جديدك
لانه ملطوع كده كده عندي علي الريدر
من زمان الحقيقه لا اكن لك اي عداوة
انت مجرد حاله فريده اتابعها
حتي الثأر الشخصي
سقط بالتقادم
وبالاعتذار
لكن تبقي فريدا
تقول تنين بتلات روس ولا تشتم الاخوان ولا مش عاجبك الشيخ فلان او البخاري
حقك
لكن تناقض ما تقول
يسبب لي حاله من الانفهاش والازبهلال تجعلني اضرب كفا بكف
وعشان كده ما شلتكش من الريدر
اقبل النص وارفض الدين
ارفض الدين واناقش فرضيه الحجاب..
بجد مدهش
بجد رهيب
بتعمل الحاجات دي ازاي وتبهر تلاميذ ابتدائي
اللي زيي.. لقد تعب ناظري من الحملقه في قامتك العاليه وابداعك المميز ياه
صدقني مفيش ثأر بيني وبينك
القديم فات
والجديد محكوم عليه بمصير القديم..حتما
عموما قبل ماروح افطر
حلو اوي بوست كل سنه وانتي طيبه
رومانسي ورقيق
ما يطلعش الامن انسان راقي
واخر سطرين كمان تحفه يرضو اي كبر اوغرور
مجروحين
تحياتي
!!!!

بنت القمر said...

رامز بيه
اشكرك تاني والله يسلمك
اسكت دبي خنقهههه
ددا ددا علي رأي حفصه
بلد غابات الاسمنت والزجاج
فعلا البعض يستحقونها..
بخصوص التعليق اللي هناك
انا عارفه مين قال ايه بالظبط وتحديدا
بس زي ماتقول اني استخدمت جمله شبيهه وبديله
تؤدي نفس الغرض عن قصد وها تقولي ايه هو القصد ؟؟
القصد هو اني برصد حاله عامه مش فرديه
حاله تشبه حوار الطرشان
هو اللي اتكلم عنها محمود المصري
انا لا مع الاسلاميين ولا ضدهم
انت عارف عجبني في ايه البوست بتاعه
انه رصد طريقه حوار معينه وسبحان الله نفس فكرة اللي انت بتتكلم فيه هنا الرفض المسبق ولهجه التعالي عشان كده انا اخدت لينك البوست بتاعه
وكمان جمله لاتعطوا القدس للكلاب قويه جدا
الحقيقيه اول مرة اسمعها
واتفاجئت انها انجيل
الحقيقه هويقصد علي ما فهمت فكرة مضيعش وقتك في حوار فاشل
ما تحرقش بنزين علي الفاضي ودي فكرة عامه مش محصورة في حوار الاسلاميين مع غيرهم هي اشمل
واعم تشمل الحوار الانساني عموما
حين يصل الحوار الي انت جاي تنقط في فرح مش عارف ايه وبتزغرط وشغل عوالم كده
يبقا لاتعطي القدس للكلاب
عرفت يا باشا انا ربطت كله ببعضه ازاي
وبعدين ما تزعقليش في مدونه حد تاني عشن بكسف وبتحرج
ولاحظ اني اكبر منك
وصدقني والله محدش في دماغي يمكن بس الفضول وهو احد امراض ربات البيوت هو اللي بيخليني اقعد ادعبس هنا وهناك
ربنا يشفيني ان شاء الله
وادور علي حاجه مفيده بدل ما اتكلم في التليفون ولا اخرج اصرف فلوس
كمان يا عم مستكتره عليا
يا ربي!!تحياتي واحترامي وتمنياتي
بحياه سعيده

Alexandrian far away said...

لفظة أبنتي خاصة حين تقال ممن هو أكبر سنا لا تعد إنقاصا من القدر بل أعتزاز وتقدير وحنو
:-)
على فكره أسمها ابله أبتسام

شكرا وحظ أسعد

Reham R. said...

لتسمح لي بتعليق طويل شوية، فبوستك كان طويلا شويتين:
الأولى: كيف يستطيع المواطن المصري المرفه أن يعيش بلا حمامات سباحة أو مساحات خضراء؟؟ اقنعني! كيف يتحمل تلوث الجو أو طوابير العيش أو الوقوف بنصف جسد على عتبة ميكروباص طائر، أو الجري ورء لقمة العيش والأخد بالقفيان من كل من هب ودب؟؟ المواطن المصري الأصيل الذي يعيش في مدن القاهرة الجديدة ويصل عمله المكتبي في نصف ساعة بالسيارة البورش، لن يسعد أبدا لدى قراءته هذا الكلام المغرض!.
الثانية: ههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههه
إن القارئ العادي لا يعني الكتاب المثقفين، لأن القارئ العادي دخيل، مدسوس، وربما جاسوس لجماعة القراء العاديين. إن القارئ العادي هو ذلك الذي لا يعرف المثقفين شخصيا، ولا يجلس معهم على التكعيبة والبورصة وفي الحرية واستيلا والجريون. القارئ العادي يقرأ للناس كلها، المثقفين وغير المثقفين، المصريين وغير المصريين، ماركيز وغير ماركيز، لذلك كله فالقارئ العادي ليس من حقه طبعا ياأستاذ أن يعلق على أي كتابة أو يبدي رأيه فيها، لأنه ليس مؤهلا لذلك. لما يتخرج من كلية القراء غير العاديين الأول يبقى يتكلم!. القارئ غير العادي هو كاتب مثقف وسط بلدي بالطبع! هو الذي يقرأ لأصدقائه في البيت، ويشيش معهم في الأماكن سالفة الذكر. هو الوحيد الذي ينقد ويتحمل النقد، لأنه ينتمي للقبيلة المثقفة، التي ليس لها مكان لأمثالنا من الجهلاء، القراء العاديين :)
الثالثة: إنه أمر رائع أن تترك لينكا عن الكتاب، شكرا جزيلا.
الرابعة: وأما اللي جايبهم ورا فهو تخليهم عن الدين الحنيف، الذي هو عمرو خالد والحجاب المزركش وكتيبات الأدعية والقرآن العالي في المواصلات العامة، وهو نفسه اللي جايبنا قدام، قدام جدا، قدام للغاية، حتى نتيح لغير اليهود كذلك اللعب جيدا في مؤخراتنا -لم تعجبني العنصرية بخصوص اليهود في هذا الشأن- :)
الخامسة: وكل من هؤلاء النصف هزائم التي لا أعرف سببا لذكرها في محفل انتصاراتنا، تعد نصرا في الواقع، بكل روح قد استشهدت ورجل لم يعد بيته، انتصرنا ياأستاذ، بالموت في سبيل أرضنا، وأسلحتنا المغشوشة، وإذاعاتنا الرافعة رؤوسنا، وبالوقوف تحديدا عند الكيلو 17 شرق القناة. فكرك لو وقفنا عند الكيلو 18 كان يبقى اسمه انتصار يافندم؟ متهيألي عيب أوي الكلام ده!
السادسة: شكرا مجددا عن الملفات، لكن لو عندك أي مصادر لملفات حول اللاجئين اليهود، ياريت تبلغني -وهذه العبارة خالية من السخرية وأيم الله-، أريد أن أعرف أكثر عن اليهود خارج مطحنة إسرائيل.
السابعة، وأخيرا: وياله من فيلم! وأي عار عليّ أن لم أشاهده! هل لك صرفة في ذلك أيضا؟؟
:)))
----------
سعدت بمدونتك كثيرا، ووجب كذلك شكر طريقي لاكتشافها، نائل باشا الطوخي، طريق الجهلاء لكل المدونات الحلوة جدا
،إلى اللقاء

أبوفارس said...

صديقى اللدود باشمهندز رامز.
..أيه يعنى ((يبقى الواحد من دول يروح و ياخد بعثة علمية و تعليمية فى بلد الجهل و يرجع , او قاعد قدام كمبيوتر اختراع امريكانى و معمول فى الصين و بيكتب بلغة برمجة هندية فى غرفة اضائتها بلمبة سويدى و منورة بكهرباء اختراع انجليزى على مبانى من الطراز الايطالى و بيشرب عصير أسبانى و يتعطر بعطور فرنسية و بيتعالج بأدوية دانمركية ))..وأزيدك كمان..وياكل رغيف خبز قمحه من أستراليا وجبنه دنماركى..ولو بيصلى جلابيته البيضا تايلاندى وسجادة الصلاه صينى وبيسمع اﻵدان على منبه تايوانى ..ولو من الله عليه بالحج بيضحى بخروف نيوزيلاندى..كل ده مش مهم..تعرف ليه ﻷننا كما أتفقنا فى بوست سابق أنه أحلى م الشرف مافيش..وأنهم -كلهم-....((هم بيشتكوا
من الانحلال الاخلاقى و الجنس خارج مؤسسة الزواج و تفكك الاسرة مما ادى الى قلة الانجاب و بالاخص فى اوروبا))....يعنى أعمل فيك أيه بس..
تحياتى وخالص مودتى..خالد
***************
على فكره شاكر على "الحوار" واللينكات..عرفتنى على كم من الذوات المنتفخه -بلاسبب- لابأس به..حاجه تفرح..خالد تانى

عباس العبد said...

قبل ما أرد على التعليقات الجميلة و الى شرفنى اصحابها بالكتابة عندى , فى موضوع انا ملاحظه و واخد بالى منه فى اغلبية المدونات الى بخشها و بتابع أصحابها , و هى كالتالى :
لما حد بيكتب موضوع تدوينة و ينشره , بيبقى عارف أكيد إن فى ناس حتخش ترد عليه و الناس دى يا إما مؤيديين يا إما معارضين و كل واحد حيرد بطريقته , لكن فى صنف تالت هو الى أثار استغرابى فعلا
فى ناس فاكره أنه لما ترد عندك و تتفضل و تكتب فى مدونتك يبقى ده شرف عظيم و إنك أول ما تقرا الرد أو التعقيب على تدوينتك , المفروض يعنى , أنك تبكى و تعيط و تبربر و تنفنف و تلطم و تصوت و ترفص و تتكبس و تخرس و تلطم على وشك و تمشى فى الشوارع تقطع هدومك و تصرخ و تقول امنت بالله و باليوم الاخر و برد سيادتك , او تمشى تهز رأسك و تتدروش و تقول السماح يا أهل السماح , زى ما حصل معايا من الاخت الاديبة . دخلت فىٌ شمال و المفروض أنى اتكبس و اوفوجىء و أتلغبط و ما أعرفش أرد و ممكن تكون فاكرة إنى حعتذر و أستبعدت تماما أنى ممكن أرد عليها , ازاى يعنى بيشيلوا من دماغهم أنى حرد , حرد , حرررووووووود .
اما بقى لو اتفضلوا و سمحولك و أعطوك صك و حل و غفران إنك ترد فلازم يكون الرد يرضيهم و يسعدهم , يعنى المفروض يكون الرد لا غاضب و لا لين , لا جد و لا ساخر , لا عصبى و لا هادى , لا بارد و لا حامى , لا جد و لا تهريج , لا ثقافى و لا تخلفى , لا بالعربى و لا بأى لغة , و لا حتى بالاشارة , و يكون الرد لا مكتوب و لا مقروء و لا مسموع و لا بالالهام حتى , هو ده الى يرضيهم , تعرف ترد عليهم ؟ , مش حتعرف طبعاً , فحيزعلوا و يتقمصوا و يقولك ميرسى اوى يا مثقف , إنت محترم قوى .
اعمل ايه أشد فى شعرى ؟ !!!!!!
..............
فى مسرحية هاللو شلبى , وقف نظيم شعراوى قدام عبد المنعم مدبولى و كان فى الخلفية صوت تصفيق جامد اوى , سئله نظيم : و بتستفيدو إيه ؟ لما ما بتكسبوش فلوس
رد عبد المنعم مدبولى و قاله : الى إنت سامعه ده هو المكسب الحقيقى للفنان .
.................
و طبعاً الى يستعين بجبهة نوارة عمره ما يخيب أبداً
نظرة الى المثقف الذى يبحث عن قارىء غير عادى

href="http://tahyyes.blogspot.com/2008/02/blog-post_06.html">جبهة التهيس

..............
نرد بقى
....................

عباس العبد said...

كلنا سندريلا
منورة المدونة و عقبال ما تملى مدونتك , و متشكر اكتر على دفاعك عنى , بس انا مش جامد أوى كده زى ما أنتى فاكره , انا شخص عادى جداً و على فكرة الرواية الى كاتبها هانى جميلة و إسمها كيرياليسون و هو الى قال موضوع قارىء غير عادى . و هو ده الى جننى , بس و استشهدت بكتاباتهم , نائل و محمد علاء الدين و سهى , فى النقد الى كتبوه عن محمد ربيع , نقد قاسى جداً و كان قصدى انه صعب يطبقوا معايير نقدهم دى على القارىء , بس و اديكى شفتى الرد على , بطريقة غريبة فعلا . منورة المدونة
=======
وطن
اهلا بالاخوة الفلسطينية , إنتى نورتى المدونة . بالرغم من إختلافى العميق مع القضية الفلسطينة , الا انى متضامن حتى النخاع مع الفلسطينيين .
" بالنسبة للشعوب الغربية
انا ما بتعقد انها شعوب هبلة ، بالعكس هي شعوب مثقفة كثير وعندها مشاكل برضو لأنها بشر مو الهة .... بس جهلهم فينا هو دليل ع فشلنا الذريع بتعريف حضارتنا ومشاكلنا الهم ...
يعني شو رح يكون موقفك لو واحد من استونيا مثلا زعل منك لأنك ما بتعرف اذا بلده عندها بحر او لأ واعتبرك غبي... طبعا رح تكون مستغرب لأنوا مو مطلوب منك تتعرف عليه حسب رأيك هو الغلطان الي ما عرفك ع حاله
حرف القصة شوي بتطلع معك النتيجة "
انا بؤيدك تماماً فى النقطة دى , هى نسبة و تناسب فعلاً و كل شعب مهموم بهمومه الداخلية .
بالنسبة لموضوع اللاجئين , فبالرغم من إنه موضوع صعب , إلا إنه فعلا مؤلم جداً
أنا سعيد بزيارتك و حضرتك تشرفينى فى أى وقت , ده بيتك و مطرحك .
===========
بنت القمر
فعلاً هم طلعوا فى التلفزيون و ممكن ابعتلك اللينك
بس ابعتيلى الميل , علشان ابعتلك اللينك تشوفى الحلقة و ابعتلك المجموعة القصصية العظمى .
ممكن نمشيها مرجعيات مختلفة بس فى فرق بين مرجعيات مختلفة و ان القارىء مش فارق معاهم و دى حاجة غريبة و بعدين انا مربطش بينهم و بين هانى عبد المريد , انا قلت نقد غريب و ربطه بالكلمة الى قاله صاحب كيرياليسون .
طيب لما انتى عارفه تحللى الموقف اهه , كنتى ساكتى ليه من بدرى ؟ كنتى فى ضوباى , انا ناسى . حمد الله على السلامة و انا مش عارف اشكرك أزاى , ساعات بحس ان التضامن بين المدونين واجب قومى . شكراً ليكى جداً انتى و سندريلا
========

عباس العبد said...

اسكندرانى
إزاى تكتب عندى فى المدونة و تستعملها و سيلة بريدية و متخشش تمدحنى و تقولى عنى كاتب عظيم ذو موهبة استثنائية و إنى كتاباتى فريدة من نوعها و مش فريدة و بس لأ دى نادرة و صفية و جمالات كمان , ده اقل واجب أو باين عليك قارىء عادى , مش فاهم كتاباتى , شكلك كده فعلاً .
لو قصدك إيهاب عبد الحميد الى كاتب عشاق خائبون فهم الان يترجم مجموعة كتاب مسلسلة إسمها الجنس عبر التاريخ . انا لا داخل معاهم فى مشكلة و لا لأ , كل الفكرة ليه التنطيط ؟ , يعنى اكتر واحد كاتب أربع روايات أتخن رواية فيهم متعديش ال 150 صفحة من القطع الصغير . أمال لو بقى زى نجيب محفوظ , حيقول إيه على الناس , ده نجيب محفوظ بجلالة قدره قال لو الشعب بيحب عدوية يبقى انا ححب عدوية , اعتبرونى عدوية يا سيدى .
بالنوسبة لحبى للعايدى و قصصى القصيرة العظيمة الى لا تثير إعجابك كقارىء عادى دى مش مشكلتى انا . لازم تتطور نفسك . أبقى إكتبلى عن المجموعة و ابعتلى على الخاص , متخفش انا مش اديب علشان ازعل يا عم .
===========
ريهام ر
بما أن حضرتك جاية من طرف نائل يبقى لازم تاخدى واجبك كامل لأن نائل ده حبيبى و صديكى موذ الطفولة و على راسى من فوق و أرغى زى ما انت عايزة , شوية , شويتين , تلات شويات , ده إنتى من ريحة الحبايب .
الصراحة انا سعدت جدا بتحليلاتك و قتاعاتك و رؤيتك
فى نقطة احب أوضحها , النصر معروف انه بيبتدى من الكيلو 23 و دى حاجة معروفة فى الحرب , راجعى كويس . طبعاً انا مش قصدى أسخر من الى ضحوا بحياتهم و لا فكرت للحظة فى كده , انا بتكلم عن إعادة الصياغة الى بنصنعها لأعادة صناعة الصورة الحقيقة سواء بالتضخيم فى حالة صورة جيدة او بالتحريف و التصغير و التسفيه فى حالة الهزيمة , لكن شهدائنا طبعاً عمرى ما فكرت للحظة فى كده .
فيلم العار فيلم جامد , فاتك . عليكى انك تتحملى المسئولية امام التاريخ . و دى حاجة مش سهلة .
========
أبو فارس
و انا قلت غنى مختلف معاك فى حاجة , انا موافقك فى كل الى احنا متفقين عليه . لكن ما زلت بكرر انا مقدرش أستوعب الى انت عارفه . و احلى من الشرف مفيش .
انا سعيد بأنك سعيد بما عرفته من لينكات . و أى خدمة يا ريس .

كلنا سندريلا said...
This comment has been removed by the author.
أبوفارس said...

دا أنا مش سعيد باللينكات والفلنكات اللى وصلتنى لها سعادتك دا أنا أضفت لمعرفتى المتواضعه حاجات أشد من جراينديزر وأروع من سانجام خد دى مثلا "احنا بنكتب من غير جمهور ودا أقصى ما يحلم بيه كاتب..."طول عمرنا نسمع عن عزله المثقف وتعالى المثقف أنما دى عدت وفاتت خالص..شوف كده أسمع والنبى معايا ...(احنا بنكتب من غير جمهور ودا أقصى ما يحلم بيه كاتب...)......على فكره دى ليها أسم عامى فج مش حاأقدر أكتبه حفاظا على الحياء العام...وربنا معاك ياهندزه..تحياتى..خالد

adabwebmaster said...

أضحكتني كثيرا في المقطع الذي تتحدث فيه موسى بن ميمون وكتابه الشهير البواسير وعلاجها، ألفت انتباهكم إلى أن كتب ابن رشد لم تحرق أبدا في الأندلس وإنما أحرقت في المغرب وبالضبط في أغمات ومراكش في عهد علي بن يوسف بن تاشفين بتحريض من رجال الدين.