Wednesday, March 26, 2008

إيمان

" فالإيمان الذي يكتفي بحضور قدّاس الأحد و يرضى بالظلم طوال الأسبوع لا يقبله الله " .

" المسيح هو مسيح الفقراء ومسيح المضطهدين، ومسيح الحرية…".

" الخطيئة الحقيقية هي الظلم وعدم العدالة في توزيع الثروات " .

............

رئيس أساقفة السلفادور السابق

أوسكار روميرو

من مؤسسى لاهوت التحرير

10 comments:

إبـراهيم ... معـايــا said...

العزيز رامز، أولاً مبروووك مجموعتك الأولى
ثانيًا : أدعوكم، وتدعوكم ورقة وقلم .... إلى الاحتفالية المقامة بمناسبة فوز بوكر العربية ببهاء طـاهر ، وذلك يوم الثلاثاء القادم .... الأول من إبريل ... في نقابة الصحفيين الدور الرابع ... السادســـة مساءً

Alexandrian far away said...

صح
عاش كفاح الطبقه العامله
عاش كفاح الشيوعيين
عاش قداسة الرفيق رامز الشرقاوي

جبهة التهييس الشعبية said...

آه والله يا رامز
آه والله
طب نعمل ايه بقى
ازاي ناخده من الاغنيا ورنرجعه تاني للفقرا؟

يَحيى المِصري said...

المسيح لا يرضيني بالحالة التي جعلوه عليها بملابس الذهب و القصور التي يقيمون فيها الحفلات في المساء مع سادة هذه الدنيا
أنا أتحرق شوقا إلى مسيح حافي القدمين جائع مقهور شبيه بهذا الذي لقيه الحوايون على طريق عمواس

نيكوس كازينتزاكيس في رواية الإخوة الأعداءعلى لسان الراهب نيكوديم

أبوفارس said...

ياشمهندز..كما ذكرت لك سابقا أتاحت لى الظروف الجلوس والحديث مع أحد مساعدى اﻷسقف روميرو..وكان -أيضا وفى نفس الوقت- أحد قيادات جبهه فارامونتى مارتى اليساريه واللى قادت الحرب اﻷهليه ضد اﻷمريكان وفرق الوت اليمينيه..المهم تطرق الحديث ياهندزه الى لاهوت التحرير..فقال لى أن الفائده اﻷساسيه للاهوت التحرير هى كسر أنحياز الكنيسه الكاثوليكيه لكبار الملاك وألاعنياء فى أمريكا اللاتينيه ولكنه لايكفى وحده لبدء حركه شعبيه..هو خطوه أولى فقط لكسر قبضه الكنيسه عن عنق الفقراء..الباقى دور الثوار وليس القساوسه..بس خلاص بعدها تكلمنا فى أشياء أخرى
***************
بالمناسبه هل قرأت روايه

The Name Of The Rose
By Umberto Eco
أو
أسم الزهره
لاأدرى أن كان لها ترجمه عربيه أم لا..ولكن لوتستطيع قراءتها باﻷنجليزيه عليك بها..أو شاهد الفيلم المأخوذ عنها أن لم تكن شاهدته,,وهذا أضعف اﻷيمان..أعتقد أنها ستعجبك وأنت بالذات ﻷنك كاثوليكى ستفهما أكثر من أى حد تانى....تحياتى وخالص مودتى..خالد

Anonymous said...

الرواية موجودة عندي بالعربي
صادرة عن دار نشر
اويا
في ليبيا
ترجمة احمد الاصمعي

رواية حلوة فعلا لكن بقالي كام سنة مقرتهاش
شكلي لازم ارجعلها تاني
تحياتي

حفصة

بنت القمر said...

صباح الخير
:)
المشكله اني مكنش عندي الادوب ريدر
واتحلت نزلت بقيه الاصدارات
كده ممكن اضيفك لليسته الجديده
:))
الافضل العاشره
...!
فكرة+حبكه+تشويق+ تفاصيل منمنمه انسانيه
good work
علي رأي ديفيد سانتوس
مازلت اتابع القراءه بهدوء وبتأني
تحياتي

ذو النون المصري said...

نحتاج لرئيس دوله طاهر طهارة الانبياء كي تقوم لنا حضاره حقيقيه لان كافة مشاكلنا تبدا من الراس

محمد صبحى said...

المسيح هو مسيح الفقراء ومسيح المضطهدين، ومسيح الحرية

كلام جميل وكل حاجة
لكن نيجى نبص حوالينا نتحسر أكتر

الرفيق رامز الشرقاوى
إحنا رايحين على فين

عباس العبد said...

ابراهيم معايا
ان شاء الله يا أبراهيم لو مش مسافر ححاول اجى النقابة
=======
أسكندرانى
عاش كفاح الفئات ( الى هو أنا ) مع العمال و الفلاحين ( الى هم من الأقاليم )
=====
نوارة
صدقينى انا مش عارف بس أعتقد ان كل واحد لازم يعمل الى عليه و يراعى ضميره فى شغله , دى اقرب و اسهل حاجة , و بعد كده مش عارف .
======
يحيى المصرى
منور
=======
أبو فارس
يا بختك يا عم , أنا أعتقد شفت الفيلم زمان , لكن مقرتش الكتاب , بس حدور عليه .
=====
حفصة
منورة
=====
بنت القمر
كويس أنها عجبتك . و مستنى أعرف رأيك كامل .
===========
ذو النون
حمد الله على السلامة و شكراً لزيارتك و لتلخيصك الكتاب العظيم عندك
=====
محمد صبحى
To the middle of no where