Friday, March 21, 2008

نظرية الطبق



الصراحة انا لا أعلم ما هى الصلة بين ما سأقوله و بين ذكرى مولد النبى . بس أكيد فى صلة و ألا مكنتش كتبت . نظرية الطبق فى حياة المصريين ليها معنى كبير . نظرية الطبق دى بتعتمد على طبق يكون كبير و غويط , و عيد . لازم يكون فى طبق غويط , و مواسم و أعياد .

الجيران بتوعنا الصراحة عمله معانا واجب زى العادة فى العيد , جالنا طبق غويط من حلاوة المولد , فى كل حاجة تشتهيها الانفس الصراحة , سمسمية و فولية و بندقية و فزدقية و ملبن و ملبن محشى عين جمل و حمصية و لديدة و الحاجات الجميلة دى .

الصبح , على الريق , خبط على الباب , امى فتحت . جارتنا واقفة - ام أحمد التى تطلق على امى أم رامز - و فى أيدها طبق غويط و مليان بحلاوة المولد و التهانى و الذى منه . و دخل الطبق و روقت نفسى و خصوصاً أنى مدمن ملبن المحشى عين جمل .

الفكرة أن الطبق , لازم يرجع و أستحالة تانى أو تالت يوم , و أكيد مش حيرجع فاضى . حيرجع مليان , و هى دى نظرية الطبق , الطبق الى يجي لازم يرجع . بيجى مليان و يرجع مليان .

جالنا مليان حلاوة المولد و حيرجع مليان ( لسه مقررناش حيبقى مليان أيه لأنه لسه جى انهاردة ) .

فى العيد الكبير بتاعنا الى جى , الطبق الابيض الصينى الكبير بتاعنا , حيتملى كحك و غريبة و حيروح للجيران , أم احمد و ام محمد جارتنا الى قدامنا ( ام محمد السنة دى ما جبتش حلاوة المولد علشان تعبانة و منزلتش تشترى ) . و بما أنها مجبتش , و بما ان امى بتخلينى اجيب كده كده حلاوة المولد علشان أحنا بنحبها , فحلاوة المولد السنة دى الى جبناها راحت لأم محمد . لأن ام رامز لما كانت تعبانة و فى المستشفى من 10 سنين كده , أم محمد جابت لنا كحك العيد , فى العيد بتاعنا . فلازم الواجب نفضل شايلينه فوق رأسنا زى ما أبويا و أمى بيقولوا .

الموضوع انا مش عارف جذوره و مبرراته و دوافعه , لكن الفكرة عجبانى . و مش عارف حتستمر بعد كده و لا لأ . هم بيدوا لبعض علشان أصحاب و علشان يفرحوا كلهم سوا . المسلمين يدوك طبق إسلامى فى العيد بتاعهم و بيكون كبير و بعد ما يخلص الى فيه , بيرجع و هو مليان أكتر مما جه . و فى عيد المسيحيين بيتملى طبق مسيحى و يروح للجيران المسلمين و بيرجع مليان أكتر مما راح برضه .

نظرية الطبق دى عايزه دراسة فعلا , هل هى :

دليل وحدة وطنية ؟, ممكن .

كرم المصريين ؟, ممكن .

محبة بين المصريين ؟, ممكن .

طيبة المصريين ؟, ممكن .

ولا كل الحاجات دى مع بعض ؟ .

مش عارف !!!! .

فى حد فيكو بيطبق عنده نظرية الطبق , و لا عمارتنا بس هى الأثر الفاضل فى الموضوع ده , و لا الطباق إتكسرت ؟

==========

كنت قاعد مع واحد صاحبى و قاعدين نتكلم و تطرقنا لموضوع الفتنة و قالى :

حصل فى فترة إحتلال بريطانيا للهند , بعد احداث فتنة فى الهند فى الأربعينات بين المسلمين و الهندوس , أن الملكة بعتت خطاب للمندوب السامى البريطانى فى الهند و طلبت أنه يتدخل و يتصرف و يوقف الفتنة حفاظاً على " رعاياها " . فرد المندوب السامى على الملكة و قالها : لا يمكن التوفيق بين

إثنين مختلفين , إحداهما يعبد البقرة ( الهندوس ) , و الأخر يذبحها و يأكلها ( المسلمين ) .

سكت و معرفتش أرد , ضحك صديقى و كمل و قال : بس الموضوع ده لا يمكن تطبيقه فى مصر لأسباب كتير , أولها أن المصريين – مسيحيين و مسلمين - طبعاً لا هم بيعبدوا البقر , و لا حتى بياكلوه لأن معهمش فلوس .

و ضحكنا أنا و هو .

===========

و كل سنة و انتم طيبين .

16 comments:

Bella said...

احنا بنعمل كده مع جيراننا

امي بتعمل كمية حلويات كبيرة في العيد بتاعنا علشان بنودي منها للجبران كلهم مسيحين ومسلمين

وجيراننا المسيحيين في اعيادهم بيجيبوا لنا برضه

اعتقد يعني مازالت العادة دي موجودة

يعني مثلا في عاشرواء

لازم نعمل كمية كبيرة جدا ونودي للجبران كلهم

وهكذا

تقدر تقول عليها خليط من الوحدة الوطنية
وخليط من الكرم المصري على حق الجار

يعني كل الحاجات الحلوة مع بعضها

جبهة التهييس الشعبية said...

اه طبعا نظرية الطبق دي مطبقة في كل انحاء الجمهورية سعادتك وفي مختلف الاحياء من اول الحسين والسيدة لحد الزمالك ده اساسي

واساسي لدرجة ان المصريين المسلمين مقتنعين انها سنة عن الرسول ما اعرفش بقى عندكوا مقتنعين انها سنة عن مين
بس الطبق يرجع فاضي؟ يالهو بالي ياما دي كانت تبقى فضيحة تتحاكى بيها الركبان والبواب يقولها لكل سكان العمارة

نظرية الطبق مش دليل على اي حاجة م اللي قلتها
دي دليل على فجعة المصريين
انت مش ملاحظ ان كل افراحنا اطباق مليانة رايحة للجيران وراجعة مليانة اكتر مما راحت
وساعات الطبق بيروح واحد وبيرجع اتنين وعاديك بقى

طبق الكحك يروح يرجع الطبق بتاعنا والطبق بتاع الجيران مع بعض فيهم مهلببية نروح مرجعين الطبق بتاع الجيران والطبق بتاعنا فيه كيك يروحوا مرجعين الطبق بتاعهم وبتاعنا فيه بسكوت

ونفضل في الحلقة المفرغة دي
وجيرانا ساعات بيبعتوا محشي وبصارة وفول مدمس في البيت وعجينة طعمية وطبق كشري

ومرة ما كانش عندنا حاجة في البيت خالص راحت ماما مرجعة الطبق ومعاه كتب وبخور
:))

واكلمها تقول لي حرام
وعملتها حرام كمان
ادي امي المتسأفة المتعلمة

ونيــــــس said...

لو قعدت مع بواب عجوز من بتوع وسط البلد اللى حضروا أيام ما كانت مصر مسيحيين و يهود و مسلمين هتضرب كف بكف..العادات دى شكلها متأصلة فينا و الغريب ان ده نادر يكون فى شعب تانى غيرنا، هو انا ماليش جيران مسيحيين لكن بشوف ده عند صاحبى فى الشارع اللى ورانا..العيد بييجى و من الفرحة بننسى ده مسلم و لا مسيحي و بنفتكر بس اننا جيران و النبى وصى على سابع جار

كل سنة و احنا مصريين
:)
محبتى

بنت القمر said...

صباح الفل كل سنه وانت طيب
جبت لماما ايه في عيد الام؟؟؟
بما اني نفسي انكد علي حد انهارده عشان لسه محدش جابلي هديه اخترت انكد عليك
*************
. المسلمين يدوك طبق إسلامى فى العيد بتاعهم و بيكون كبير و بعد ما يخلص الى فيه , بيرجع و هو مليان أكتر مما جه . و فى عيد المسيحيين بيتملى طبق مسيحى و يروح للجيران المسلمين و بيرجع مليان أكتر مما راح برضه
*******************
يعني ايه يرجع مليان اكتر ما جه
يعني ايه يروح للمسلمين مليان اكتر مجه
ليه بدأت بالكرم المسيحي قبل يرجع مليان اكتر من ما جه؟؟
تقصد ايه
الكرم المسيحي اسبق علي الكرم الاسلامي
ولا ها تعايرونا بحته طبق
ولا اصلا باعتين الطبق وعينكوا فيه؟؟
لالالأاستني عندك احنا بنبعت في عيدين وتلاتين موسم وانتو يا حسرة اكلكوا ناشف وبزيت وكحكوا مرة في السن!لو ها تحسبوها يبقا احنا الاكرم
نحن اصحاب الطبق الاول
والاصلي والمحشي بعين الجمل
بالهنا والشفا
ربنا يديم المعروف
وىبعدعنا ولاد الحرام
متنساش هديه ام رامز وسلم عليها

HafSSa said...

والله هنا في قطر
فيبي لما اتوحمت على محشي كرنب عملتهولها علشان هي تعبانة و انا بخاف عليها
احنا في غربة
و هي ردت عليه بطبق شاورما محصلش
و بعدها رديت عليها بطبق بصارة انما ايه
بمب جدا
فردت عليا بطبق مسقعة يجنن
و فضلنا كده لغاية ما زهقنا
و ضيعتلها نص علبها فقررت اننا ناكل مع بعض في الشغل علشان انا مطبخي سكة اللي يروح ميرجعش
و العادات دي مش بس عند مصريين
لا اغلب العرب كلهم كده
سواء قطريين او فلسطينيين
الطبق يجيي لازم يرجع مليان و الا زي ما قالت نوارة تبقى فضييييييييييييييحاة

بنت القمر
ابوس ايدك هدي الهزار الصعيدي شوية و النبي
عارفة انك بتهزري
بس ابوس ايديك خلينا عادي عادي
ما هو كتب الجملة و نهاها باللي حلو في حقنا يا قمر
و ختامه مسك يعني يا اختاه
بلاش تمسكي في كل فونيم و مورفيم كده يا اختاه خلي الحيوار يعدي عادي و على خير

هههههههههههههههههههههههههه



تحياتي
طيب بمناسبة مولد النبوي الشريف و عيد الام
و الايستر سانداي و عيد ميلاد هاني
جبتولي ايه حلاوة مولد؟؟
هنا مش بيحتفلوا بيه بتاتا و لا يعرفوا الحلاوة دي شكلها ايه
اهئ اهئ اهئ اهئ اهئ اهئ اهئ
:(

بنت القمر said...

حفصه
معلش يا صفصف
لازم النقط تبقا علي الحروف.. هو بدا بالكرم المسيحي ليه؟؟ واشمعني
؟؟
ولانظام معايرة ؟؟بس احنا بتوع المصارحه يبقا لازم نتحمل المصارحه ونفهم
انا مش صعيديه انا بحب افهم بس
انا عرق شرقيه علي منصورة علي اتراك علي قاهريين.. وعايشه في اسكندريه من عشر سنين!! اي خدمه؟! كل سنه وانتي طيبه
رامز
تكون زعلت؟؟
ممكن؟؟
معقوله؟؟
مستحيل!!
طب الحمدلله انا بقول مخك كبير

karakib said...

حلوة نظرية الطبق دي :)

الصارم الحاسم said...

فكرتني زمان اما كنت طفل سكن في العمارة جماعة اجانب كان فيهم واحدة حلوة اوي



قلت للحاجة وكانت بتعمل رز بلبن....عايزين نديهم طبق
:)))))


وكل عام ونحن جميعا لله اقرب وعلى طاعته احفظ

HafSSa said...

يا قمر
طبيعي لما بتتكلمي عن نفسك بتبتدي بيها و بعدين بتخشي على الطرف الاخر
يعني عمري ما قلت هما و انا
لكن بقول انا و هما
يعني الواحد بيبتدي بنفسه
و بعدين هو كمان ذكر الكرم الاسلامي و زود على المسيحي
مع العلم ان الكرم عادة و طبع و ليس له اي علاقة باي دين دي مكارم اخلاق لا يختص بها دين عن غيره
و كمان حاجة
حتفرق في ايه يبتدي بكرم المسيحيين او المسلمين؟؟
دي مش ابدا مصالحة و لا مصارحة لانها حتخلينا قاعدين نفتش لبعض على كل كلمة و كل حرف يتقال و نشعلل النفوس
احنا جايين نهدي و لا جايين نولع؟؟
فين بقى المبادرة هنا
تشغلي مخك بهو ابتدى بايه و تعملي يمنها حكاية ليه؟؟
ده انا حتى افتكرتك حتردي بهزار او مترديش بتاتا لكن لقيتك بتتكلمي بجد
بذمتك يا قمر
حتفرق في ايه هو ابتدى بمين؟؟
انا عن نفسي و لو بوصف في حاجة بعملها و حقارنها بغيري
ببتدي احكي عن نفسي و اجيب من الناحية التانية و شوفي تعليقي و المثال اللي ضربته
مرحتش قلت فيبي جابتلي شاورمة و انا جبتلها محشي
و لو فرضنا اني قلت كده على سبيل اني انا اللي بادرت بالهدية فده معناه ان اهل رامز بدوا بالهدية و بالتالي من حقه انه يقولها على نفسه و ينسبها ليه الاول

انا معرفش رامز زعل و لا لأو مظنهوش يزعل
انا بجاوب عليكي من عندي مش من طلب من رامز او غيره


تحياتي

زمان الوصل said...

بصراحه الموضوع ده من زمان بيلخبطنى
اوّل مرّه اتعرّض له كان من اكتر من عشرين سنه !! امّا والدتى راحت تحج و لقيت جارتنا -مسلمه- جابت لنا صينيه فيها غدا ذات يوم طلعنا نسالها على حاجه فى الطبخ ..

بعد انتهاء الصينيه بالهنا و الشفا :) كان السؤال المحير : نطلعها فاضبه ولا مليانه؟
لو طلعناها فاضيه ممكن تبقى قلة ذوق !! ولو طلعناها مليانه يمكن الست تفهم اننا بنقول لها دى قصاد دى وماتبقيش تكرريها

دلوقت اما بافتكر الموقف و ازاى فكرت فيه بكل العمق ده باحس انى كنت مأفوره جدّا وماكانش الموضوع محتاج كل الحساسيه دى

لكن لو على تبادل الاكلات الموسميه بين المسلمين و المسيحيين كنت دايما باحس ان لها وقع مختلف .. "امل" زميلتى فى الشغل كانت بتفرح جدّا أمّا نتشارك فى الاكل بسبب مناسبه دينيه عندنا أو عندهم

بنت القمر said...

صفصف
انتي عملتي موضوع من غير موضوع
التعليقين الاول والتاني هزاااار

!!!!!!!!!!!!
انا مش عارفه انتي قريتي فين اني بكلم بجد؟؟؟
واضح انك مقريتيش البوست بتاعي بتاع المصارحه
طب انا زعلانه بقا منك صالحيني

وجهة نظري said...

فكرة الطبق دي فكرة كل الأسر المصرية القديمة بتعملها، ودي فكرة يتدل انهم مكانوش بيفكروا في قصة مسلم ومسيحي أكتر ما احنا بنفكر زملكاوي وأهلاوي دلوقتي، فهي مش دليل وحدة وطنية لأن المصريين مكانوش بيفكروا كدة، انما أعتقد دليل ترابط اجتماعي

الترابط الأجتماعي دا بنفقده، وبنفقد معاة حاجات كتيرة حلوة في حياتنا، وحقيقي محتاجين حد يفكرنا بالكلام دا

عباس العبد said...

بيلا
هى فى الغالب فعلاً عادى اجتماعية و خليط من كل الحاجات الحلوة و كويس فعلاً أنها لسه مستمرة . معنى كده ان البلد لسه بخير .
======
جبهة التهييس
أنا معرفش احنا معتبرينها عادة عن مين , لكنها عادة كويسة . و اذا كانت دليل على فجعة المصريين و أن كل احتفالاتنا أكل فيا ريت , هو حد لاقى ياكل علشان يوزع اكل .
مامتك رجعت الطبق مليان كتب , مممم. يا ريت نعمل كده فعلاً , فكرة حلوة فعلاً و انا فعلاً مشترط على صحابى أن هداياهم فى عيد ميلادى تكون كتب . احنا بقى عندنا حكاية تبادل الكتب دى موجودة فى الجنازات و الاربعين بتاع الميت و العيد الكبير و الصغير , بس كتب دينية بس . و شغالة لحد دلوقتى .
========
ونيس
كل سنة و انت طيب . الناس القديمة دى ممكن تتفتكر حاجات عن الزمن الجميل , تضايق فعلاً و تحسس أنه مبقاش فى خير فى البلد و الواحد فعلاً مع جيرانه بينسى أذا كانوا مسلمين أو مسيحيين . لكن الزمن الأغبر الى احنا فيه هو المشكلة .
=======
بنت القمر
هو انتى عندك شك للحظة أن أحنا اكرم ؟ . هل دق الشك بابك يا سنية ؟ كل دى اوهام و لازم تشيليها من دماغك و لا تفكرى للحظة فى الموضوع . اما هدية عيد الأم فلا تكلكى , جبنا هدية تمام لأمى و اتخرب بيتنا و الحمد لله و كله تمام .
========
حفصة
انا عارف انها بتهزر و لو أعرف أنه معندكوش حلاوة المولد كنت قلت لبنت القمر تبعتلك لفة كبيرة على أساس الكرم و كده ( واحد بيغمز – و بيضحك – ههههههه )
=======
هانى
منور يا باشا
======
الصارم
كنت عايز تستعمل الرز بلبن لأغراض خبيثة
يا لئيم
=======
زمان الوصل
هو عامة المشاركة حلوة فى أى حاجة و حاجة جميلة فعلاً ان الناس تظل فى حالة وحدة

مؤنس فرحان said...

عباس العبد .. دى أول مرة ليا أزور مدونتك .. رائعة بجد
وأسلوبك جميل جدا

فكرة الطبق دى من زمان أوى فعلا وهى عادة مصرية أصيلة مالهاش دعوة بمناسبات دينية ولا وطنية وحياتك مابيعتقوش .. أى مناسبة لازم فيها الأكل .. وموضوع الطبق اللى بيطلع للجيران دا متهيألى دليل على قد إيه المشاعر جميلة عند الشعب دا .. بس ربنا يرحمنا من اللى بيسرقو فى خيره وعلى ايديهم الاطباق كلها حاتبقا فاضية ونضيفة ((واخد بالك نظيييفة)) .. بالتوفيق ان شاءالله وكل سنة وكل الامهات طيبين

nonoymm said...

نظرية الطبق دي ناجحة جداااااااااا
انا عن نفسي كنت بستن الطعمية بفارغ الصبر
ربنا يهدينا كلنا
هزورك لانك بتتناقش باحترام

Anonymous said...

برافووووووووو
والله قلبى فرح وحسيت بأنتعاش جميل من الحوار الداير والكلام البسيط والاخوة الطبيعية الموجودة فعلا بين المصريين انا اعز اصدقائى من الاقباط وعلى فكرة الطبق ما زال موجود ويا رب يفوقنا من الفتنة المغرضة وربنا يهدينا الى ما فية الخير
تحياتى للجميع